مقدمة 3-بيان: مقتل 12 من الجيش المصري و15 متشددا في اشتباك بسيناء

Fri Oct 14, 2016 4:48pm GMT
 

(لإضافة إعلان تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته في الفقرة التاسعة)

من محمد عبد اللاه

القاهرة 14 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال المتحدث العسكري المصري إن 12 من رجال الجيش و15 متشددا قتلوا في اشتباك اليوم الجمعة في محافظة شمال سيناء وإن مصابين سقطوا من الجانبين.

وقال المتحدث في بيان نشر في صفحته على فيسبوك "قامت مجموعة مسلحة من العناصر الإرهابية صباح اليوم الجمعة بمهاجمة إحدى نقاط التأمين بشمال سيناء مستخدمة عربات الدفع الرباعي. وعلى الفور تم الاشتباك معهم وتمكنت عناصرنا من قتل عدد 15 إرهابيا وإصابة عدد منهم."

وأضاف "أسفرت الاشتباكات عن استشهاد عدد 12 وإصابة عدد ستة من أبطال القوات المسلحة" و"جار استكمال أعمال البحث والتمشيط للمنطقة للقضاء على باقى العناصر التكفيرية."

ويصف الجيش المصري إسلاميين متشددين موالين لتنظيم الدولة الإسلامية ينشطون في شمال سيناء بالتكفيريين.

ولم يورد البيان مزيدا من التفاصيل.

وفي وقت سابق قالت مصادر أمنية إن مسلحين هاجموا نقطة تفتيش زقدان على مسافة نحو 85 كيلومترا غربي مدينة العريش عاصمة شمال سيناء على طريق يؤدي إلى وسط المحافظة المتاخمة لإسرائيل وقطاع غزة.

وقال أحد المصادر إن الهجوم الذي استخدمت فيه مدافع رشاشة ثقيلة وبنادق آلية وقع على مسافة نحو 40 كيلومترا من مدينة بئر العبد.   يتبع