مقدمة 2-النفط يتراجع مع ارتفاع الدولار ومنصات الحفر والأنظار لا تزال على أوبك

Fri Oct 14, 2016 7:45pm GMT
 

(لتحديث الأسعار عند التسوية)

نيويورك 14 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - تراجعت أسعار النفط قليلا اليوم الجمعة مع ارتفاع الدولار وزيادة جديدة في عدد منصات الحفر الباحثة على النفط في الولايات المتحدة وهو ما قابله توقعات ببقاء سعر الخام فوق 50 دولارا للبرميل بدعم من إجراء أوبك المزيد من المباحثات بخصوص خفض الإنتاج.

وسجل مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام سلة من العملات الرئيسية أفضل أداء أسبوعي له في أكثر من سبعة أشهر وهو ما أثر سلبا على أسعار السلع الأولية المقومة بالدولار بما فيها النفط الخام.

في الوقت نفسه أظهر تقرير يحظى بمتابعة وثيقة صادر من شركة بيكر هيوز للخدمات النفطية ارتفاع عدد منصات الحفر الأمريكية بواقع أربع منصات في الأسبوع المنتهي في 14 أكتوبر تشرين الأول. وهذا هو الأسبوع السادس عشر على التوالي التي لا تنخفض فيه حفارات النفط وهو مؤشر على زيادة الإنتاج.

ورغم ذلك لم تنزل أسعار النفط إلا قليلا.

وتراجع سعر خام القياس العالمي مزيج برنت ثمانية سنتات أو ما يعادل 0.2 بالمئة ليبلغ عند التسوية 51.95 دولار للبرميل. وعلى مدى الأسبوع استقر سعر برنت دون تغير يذكر.

وانخفض سعر خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي تسعة سنتات أو 0.2 بالمئة ليبلغ عند التسوية 50.35 دولار للبرميل. وارتفع الخام نحو واحد بالمئة على مدى الأسبوع.

وتتجه أسعار النفط للارتفاع منذ 27 سبتمبر أيلول إذ زاد سعر برنت نحو 13 بالمئة وبلغ أعلى مستوياته في عام فوق 53 دولارا للبرميل بعدما أعلنت منظمة البلدان المصدرة للبترول عن أول اتفاق لها في ثماني سنوات على خفض الإنتاج. (إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية)