جراحون في نيويورك يفصلون توأمين ملتصقين من الرأس عمرهما 13 شهرا

Fri Oct 14, 2016 5:34pm GMT
 

من ليلا كيرني

نيويورك 14 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قالت والدة توأمين ملتصقين من الرأس إن جراحين في مستشفى بمدينة نيويورك فصلوا التوأمين اللذين يبلغان من العمر 13 شهرا اليوم الجمعة متمين بذلك عملية نادرة كان من المحتمل أن تتسبب في الوفاة وتلحق ضررا شديدا بالدماغ.

وكتبت نيكول مكدونالد على فيسبوك تقول إن جادون وأنياس ماكدونالد من كول سيتي بولاية إيلينوي أجريت لهما جراحة استمرت 16 ساعة في مستشفى الأطفال في مركز مونتيفيور الطبي في برونكس قبل أن يتمكن الفريق الطبي بقيادة الدكتور جيمس جودريتش من فصل الجمجمة وأنسجة الدماغ بشكل كامل.

وأضافت على فيسبوك "نقف على حافة مجهول كبير. الشهور القليلة المقبلة ستكون حاسمة فيما يتعلق بالشفاء ولن نعرف على وجه اليقين كيف سيتعافى أنياس وجادون قبل أسابيع عديدة."

ويقول مركز جامعة ماريلاند الطبي إن نحو واحدة من بين كل 200 ألف حالة ولادة تنجب توائم ملتصقة يولد نحو النصف منهم ميتين بينما يعيش نحو الثلث ليوم واحد.

ومعدلات النجاح في الفصل الجراحي للتوائم ضعيفة للغاية أيضا وتتوقف على نقطة الاتصال بينهم.

(إعداد علي خفاجي للنشرة العربية- تحرير مصطفى صالح)