صاروخ أوربيتال يستعد للإنطلاق بعد عامين من كارثة

Mon Oct 17, 2016 11:19pm GMT
 

من ايرين كلوتز

كيب كنافيرال (فلوريدا) 17 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - ت عتزم شركة أوربيتال أيه.تي.كيه إطلاق الصاروخ أنتاريس بعد إصلاحه في مهمة لإمداد المحطة الفضائية الدولية اليوم الاثنين ليعود للإنطلاق للمرة الأولى منذ أن انفجرت نسخة أولى منه أثناء الإطلاق قبل عامين.

ومن المقرر أن ينطلق الصاروخ أنتاريس الذي جرى تعزيزه الآن بمحركين روسيين الصنع في الساعة السابعة وأربعين دقيقة مساء بتوقيت شرق الولايات المتحدة (2340 بتوقيت جرينتش) من منصة إطلاق جرى إصلاحها في والوبس آيلاند بولاية فرجينيا.

وجرى وضع مركبة الشحن سيجنوس على قمة الصاروخ والتي تحمل 2400 كيلوجرام من الأغذية والإمدادات والعتاد ومعدات التجارب العلمية للمحطة الفضائية وهي مختبر تكلف 100 مليار دولار في المدار على بعد 400 كيلومتر فوق الأرض.

وقال جويل مونتالبانو نائب مدير المحطة التابعة لإدارة الطيران والفضاء الأمريكية (ناسا) للصحفيين أثناء مؤتمر صحفي قبل إطلاق الصاروخ "افتقدنا هؤلاء الرجال" في إشارة إلى فريق أنتاريس.

وأصبحت المهمة أكثر حيوية لوكالة الفضاء الأمريكية بعد الحادث الذي وقع في أول سبتمبر أيلول الماضي ودمر الصاروخ فالكون 9 الذي قامت بتشغيله شركة سبيس إكسبلوريشن تكنولوجيز (سبيس إكس) التي أسسها إيلون ماسك وقمرا صناعيا إسرائيليا للاتصالات قيمته 200 مليون دولار.

وأدى الحادث الذي وقع أثناء تزويد الصاروخ بالوقود قبل تجربة روتينية تسبق الإطلاق إلى توقف سبيس إكس الشركة الوحيدة إلى جانب أوربيتال التي تتعاقد معها ناسا في الوقت الحالي لإرسال شحنات للمحطة الفضائية الدولية. (إعداد أشرف راضي للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)