فرنسا: اجتماع وزاري في باريس بعد غد لبحث مستقبل الموصل العراقية

Tue Oct 18, 2016 11:10am GMT
 

باريس 18 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال وزير الخارجية الفرنسي جان مارك إيرو اليوم الثلاثاء إن بلاده ستستضيف مع العراق قمة وزارية في 20 أكتوبر تشرين الأول لمناقشة سبل إحلال الاستقرار في الموصل ومحيطها بمجرد هزيمة تنظيم الدولة الإسلامية هناك.

وأضاف في حديثه للصحفيين الدبلوماسيين في فرنسا أن الفوز في معركة الموصل ربما يستغرق وقتا.

وقال إيرو إن مع تقهقر المتشددين على الأرجح إلى الرقة السورية صار من الضروري أيضا دراسة كيفية استعادة تلك المدينة بجدية.

وقال "بالنسبة للرقة .. هناك حاجة لاتباع نفس الأسلوب الذي اتبع في الموصل. سيستغرق الأمر وقتا ويتطلب إرادة سياسية. لكن علينا أن ننظم أنفسنا."

وأضاف "لا يمكن لنا أن نترك تنظيم الدولة الإسلامية يعيد تنظيم صفوفه ويقوى ليصنع بؤرة جديدة أكثر خطورة. علينا إعداد أنفسنا." (إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير دينا عادل)