مانشستر سيتي يحقق إيرادات قياسية

Tue Oct 18, 2016 1:03pm GMT
 

18 أكتوبر تشرين الأول (خدمة رويترز الرياضية العربية) - قال خلدون المبارك رئيس نادي مانشستر سيتي المنافس في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم إن ناديه يدخل "مرحلة جديدة وحساسة" بعد الإعلان عن تحقيق إيرادات قياسية بلغت قيمتها 391.8 مليون جنيه إسترليني (487 مليون دولار) إلى جانب تحقيق أرباح سنوية للعام الثاني على التوالي بقيمة 20.5 مليون جنيه إسترليني.

وقال التقرير السنوي للنادي والذي كشف النقاب عنه اليوم الثلاثاء إن النادي حقق نموا في كافة الجوانب إذ ارتفعت إيرادات المباريات بواقع 21 في المئة وزادت إيرادات البث بواقع 19 في المئة في حين زادت الأرباح الصافية بعد أن كانت 11 مليون جنيه إسترليني في 2015.

وقال التقرير أيضا إن سيتي ليس لديه أي ديون مالية.

وتعكس الأرقام الأخيرة تحسنا ماليا على مدار ثمانية أعوام رغم أنه يأتي بعد موسم متقلب تولى بعده الاسباني بيب جوارديولا تدريب الفريق خلفا للتشيلي مانويل بليجريني.

وقال رئيس النادي "على أرض الملعب النتائج لم تكن على نفس المستوى.. وأعتقد أن موسم 2016-2017 يمثل بداية مرحلة جديدة وحساسة."

وأضاف المبارك "نعتقد أننا نملك القدرات المتعلقة باللعب والتدريب والأنشطة خارج الملعب والتي يمكن من خلالها تحقيق انجازات كبيرة على مستوى الكرة الانجليزية والأوروبية في السنوات المقبلة."

وأوضح المبارك "وبتعاقدنا مع بيب جوارديولا فإننا ارتبطنا بمدرب صاحب سجل انتصارات معروف وله قدرة فطرية على اكتشاف وتطوير المواهب الشابة."

وأكد المبارك أن كل من في النادي يعمل تحت ضغط إضافي في ظل ارتفاع سقف التوقعات.

وقال عن ذلك "مانشستر سيتي الآن في مرحلة من النضج على المستويين الرياضي والتجاري يمكن أن يمول خلالها كل مستوى المستوى الآخر."   يتبع