مقدمة 1-الصليب الأحمر يسعى لمحادثات مع الدولة الإسلامية بشأن قواعد الحرب بالموصل

Tue Oct 18, 2016 2:15pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل واقتباسات)

من ستيفاني نيبيهاي

جنيف 18 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - ناشدت اللجنة الدولية للصليب الأحمر اليوم الثلاثاء كل الأطراف المتحاربة بما في ذلك تنظيم الدولة الإسلامية إظهار الإنسانية في ساحة القتال وتفادي المدنيين في مدينة الموصل العراقية مع تقدم القوات الحكومية لاستعادة المدينة التي يقطنها 1.5 مليون نسمة.

وقال روبرت مارديني المدير الإقليمي للمنظمة للشرق الأدنى والأوسط إن اللجنة تذكر الحلفاء الذين يحاولون طرد المتشددين وهم الحكومة العراقية والسلطات الكردية والتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة بواجباتهم وفقا للقانون الإنساني الدولي.

ولم تنجح اللجنة حتى الآن في إقامة حوار مع تنظيم الدولة الإسلامية بشأن "قواعد الحرب الأساسية".

وقال مارديني "لكن طموحنا .. وسنبذل كل ما في وسعنا.. (هو)إجراء حوار مع هذه الجماعة لأنها تسيطر على مدينة الموصل ونحن نحتاج قطعا لبدء هذا الحوار. ومن ثم فكل ما يمكنني قوله الآن هو أننا سنواصل المحاولة والمحاولة بجد."

ولم يحدد مارديني القنوات التي قد تستخدمها اللجنة الدولية للصليب الأحمر للاتصال بتنظيم الدولة الإسلامية. وقال "علينا التمسك بالأمل وربما يكون الوضع في الموصل وقتا ترى فيه كل أطراف الصراع بما في ذلك تنظيم الدولة الإسلامية مزايا أن تسود قواعد الحرب الأساسية وقواعد الكرامة الأساسية في القتال لأنها تعطي ضمانات للمعاملة الإنسانية للجميع."

وقالت القوات العراقية والكردية المطبقة على الموصل اليوم الثلاثاء إنها سيطرت على نحو 20 قرية على أطراف المدينة في اليوم الأول من عملية تدعمها الولايات المتحدة لاستعادة آخر معقل كبير لتنظيم الدولة الإسلامية في العراق.

  يتبع