أمريكا تعرب عن "قلق عميق" بشأن تقارير عن سجن أمريكيين في إيران

Tue Oct 18, 2016 4:54pm GMT
 

واشنطن 18 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قالت وزارة الخارجية الأمريكية اليوم الثلاثاء إنها تشعر "بقلق عميق" بشأن تقارير عن حكم بالسجن على المواطنين الأمريكيين سياماك نمازي ووالده باقر نمازي في إيران ودعت إلى إطلاق سراح جميع الأمريكيين المحتجزين لدى طهران.

وقال مارك تونر المتحدث باسم الخارجية الأمريكية في بيان "نشعر بقلق عميق بشأن تقارير أفادت بأن المواطنين الأمريكيين سياماك نمازي وباقر نمازي صدر بحقهما حكم بالسجن عشرة أعوام لكل منهما."

كان الحرس الثوري الإيراني ألقى القبض على سياماك نمازي وهو في منتصف الأربعينات من العمر في أكتوبر تشرين الأول 2015 اثناء زيارة إلى أسرته في طهران. وفي فبراير شباط اعتقل الحرس الثوري والده باقر (80 عاما) وهو مسؤول سابق في منظمة اليونيسيف ويحمل أيضا جنسية مزدوجة.

(إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير وجدي الالفي)