مبيعات القمصان السوداء تزدهر في تايلاند مع بدء الحداد على ملك البلاد

Wed Oct 19, 2016 1:26pm GMT
 

بانكوك 19 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - تعج مراكز التسوق والمتاجر بالتايلانديين الذين يقبلون هذه الأيام على شراء الملابس السوداء فيما يبدأون عاما من الحداد على ملكهم المحبوب بومبيون أدولياديج قد ينتهي بتقليص نطاق الاستهلاك في ثاني أكبر اقتصاد في جنوب شرق آسيا.

وتشكل صورة الحشود التي تتدفق على متاجر التجزئة مثل متاجر أونيكلو اليابانية وتيسكو لوتس وبيج سي تناقضا صارخا مع الأعداد الضئيلة في دور العرض والمقاهي والحانات التي كانت عادة ما تعج بالرواد منذ وفاة الملك يوم الخميس بعد صراع طويل مع المرض.

وقال مندوب مبيعات في متاجر أونيكلو في مركز سنترال وورلد للتسوق "الطلب هائل والقمصان السوداء تباع خلال نصف ساعة.. الكثير من الزبائن اشتروا أكثر من عشرة منها ولا نستطيع أن نفرض قيودا على عدد البضائع التي يودون شراءها."

وأعلنت الحكومة عاما من الحداد وتشجع الناس على الحد من الأنشطة الاحتفالية مثل حفلات الزفاف وغيرها من المناسبات خلال أول ثلاثين يوما الأمر الذي قد يؤدي لتراجع الاستهلاك.

لكن سومكيد جاتوسريبيتاك نائب رئيس الوزراء قال إن الحكومة لا تتوقع أن يحتاج الاقتصاد لإجراءات تحفيزية إضافية نتيجة لأي تباطؤ في النشاط الاقتصادي خلال العام المقبل.

وقال "ليست هناك حاجة لأي إجراءات تحفيزية. لا يوجد ما يدعو للقلق.. ينبغي أن نكون على ثقة في إمكانيات بلادنا." (إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير أحمد صبحي خليفة)