سوريا تقول إن انتقاد الاتحاد الأوروبي لها يفتقر إلى المصداقية

Wed Oct 19, 2016 1:51pm GMT
 

بيروت 19 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قالت سوريا اليوم الأربعاء ردا على بيان أصدره وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي يوم الاثنين وانتقد بشدة الحكومة السورية وروسيا إن الاتحاد يفتقر إلى المصداقية التي تسمح له بالحديث عن الحرب الدائرة في البلاد.

وكان وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي تعهدوا يوم الاثنين بفرض مزيد من العقوبات على الحكومة السورية وقالوا إن قصف الحكومة لحلب بدعم من روسيا "ربما يصل إلى جرائم حرب" ينبغي إحالتها إلى المحكمة الجنائية الدولية.

ونقلت الوكالة العربية السورية للأنباء عن مصدر بوزارة الخارجية والمغتربين قوله "إن الاتحاد الأوروبي يفتقر إلى أدنى درجات المصداقية عندما يتحدث عن الوضع الإنساني في سوريا لأنه ومن خلال دعمه للإرهاب شريك في معاناة السوريين."

وتصف حكومة سوريا كل الجماعات المعارضة الساعية لإسقاط الأسد بأنها إرهابية وتتلقى بعض تلك الجماعات الدعم سواء من دول أوروبية أو الولايات المتحدة أو تركيا أو دول الخليج.

وتسببت الحرب الأهلية المستمرة في سوريا منذ أكثر من خمسة أعوام في مقتل مئات الآلاف من الأشخاص ونزوح نصف السكان. واستقطبت الحرب قوى إقليمية وعالمية وأتاحت مجالا لحركات إسلامية متشددة للتخطيط لهجمات خارج سوريا. (إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير دينا عادل)