9 نيسان أبريل 2011 / 17:40 / بعد 6 أعوام

يونايتد يفوز ويعزز تصدره لقمة دوري انجلترا وتشيلسي يهزم ويجان بصعوبة

(لإضافة مقتبسات)

لندن 9 ابريل نيسان (خدمة رويترز الرياضية العربية) - وسع مانشستر يونايتد المتصدر الفارق مع أقرب منافسيه إلى عشر نقاط بعد فوزه على فولهام 2-صفر رغم غياب مهاجمه وين روني في الجولة 32 لدوري انجلترا الممتاز لكرة القدم اليوم السبت.

وتمكن البرتغالي ناني من تعويض غياب روني الموقوف وصنع هدفي يونايتد لزميليه ديميتار برباتوف وانطونيو فالنسيا في الدقيقتين 12 و32.

وأصبح رصيد يونايتد 69 نقطة من 32 مباراة متقدما بعشر نقاط على ارسنال الذي خاض 30 مباراة وسيلعب في ضيافة بلاكبول غدا الأحد.

وأراح اليكس فيرجسون مدرب يونايتد مجموعة من لاعبيه الأساسيين قبل ملاقاة تشيلسي في إياب دور الثمانية بدوري أبطال اوروبا يوم الثلاثاء المقبل منهم الحارس ادوين فان دير سار وبارك جي سونج وخافيير هرنانديز بينما شارك مايكل كاريك في اخر ثلاث دقائق.

وقال فيرجسون لشبكة سكاي سبورتس التلفزيونية "كان من المهم أن نحقق الفوز.. في هذه المرحلة من الموسم يكون الشيء المهم هو تحقيق الفوز."

وأضاف "لم نلعب بشكل مميز ولم نسيطر على الكرة بالشكل المطلوب في الشوط الثاني. سنحت لنا عدة فرص رائعة لإضافة أهداف لكننا لم نستغل ذلك."

وصعد تشيلسي حامل اللقب إلى المركز الثالث بعد الفوز على ويجان اثليتيك فريق الذيل بهدف مقابل لا شيء أحرزه الفرنسي فلوران مالودا في الدقيقة 67.

وارتفع رصيد تشيلسي - الذي خسر على أرضه في بطولة اوروبا أمام يونايتد بهدف لروني يوم الأربعاء الماضي - إلى 58 نقطة من 31 مباراة.

وشارك فرناندو توريس مهاجم منتخب اسبانيا مع تشيلسي في الشوط الثاني لكنه فشل مجددا في تسجيل هدفه الأول مع فريقه الجديد الذي ضمه من ليفربول في صفقة قياسية في فترة الانتقالات الشتوية الأخيرة.

وقال كارلو انشيلوتي مدرب تشيلسي "لقد وضعوا علينا ضغطا كبيرا ولم يكن بوسعنا الظهور بمستوانا المعروف ولم يكن الشوط الأول جيدا."

وأضاف المدرب الذي قاد فريقه للفوز على ويجان 8-صفر و6-صفر في اخر مباراتين بين الفريقين "جاءت المباراة بين مواجهتي دور الثمانية ببطولة اوروبا ولذلك غاب التركيز لكن الشوط الثاني كان أفضل. فزنا بمباراة صعبة ومهمة."

وصنع ناني هدفي يونايتد بشكل مشابه إذ توغل في المرة الاولى بفضل سرعته ثم مرر الكرة لبرباتوف الذي احرز هدف التقدم ورفع رصيده إلى 21 هدفا في صدارة هدافي المسابقة رغم جلوسه في كثير من الأحيان على مقاعد البدلاء.

وجاء الهدف الثاني بعدما مرر ناني كرة نحو فالنسيا الذي حولها برأسه من مدى قريب إلى داخل المرمى. وخرج فالنسيا قبل نحو ربع ساعة من نهاية اللقاء وشارك بدلا منه مايكل أوين.

وأنعش توتنهام آماله في التأهل لبطولة اوروبا الموسم المقبل بعد الفوز على ستوك سيتي 3-2.

وأحرز بيتر كراوتش هدفين لتوتنهام في الدقيقتين 11 و34 وسجل لوكا مودريتش هدفا في الدقيقة 18 بينما سجل ماثيو اثرينجتون وكينوين جونز هدفي ستوك سيتي في الدقيقتين 27 و41.

وأصبح رصيد توتنهام بعد هذا الفوز 53 نقطة من 31 مباراة في المركز الخامس بعدما حقق الفريق فوزه الأول في اخر خمس مباريات.

وفاز ايفرتون على ولفرهامبتون بثلاثة أهداف نظيفة ليعزز اماله في التأهل لكأس الأندية الاوروبية.

وأحرز جيرمان بكفورد وفيل نيفيل ودينيار بيلياتدينوف أهداف ايفرتون في الدقائق 21 و39 و45.

وأصبح رصيد ايفرتون 44 نقطة ليحتل المركز السابع بينما تأزم موقف ولفرهامبتون وتجمد رصيده عند 32 نقطة في المركز التاسع عشر وقبل الأخير متقدما بفارق نقطة واحدة على ويجان ومتأخرا بفارق الأهداف عن وست هام يونايتد الذي خسر أمام بولتون واندرارز 3-صفر أيضا.

كما خسر سندرلاند أمام وست بروميتش 3-2 وتعادل بلاكبيرن روفرز مع برمنجهام 1-1.

أ خ ر - س ب (ريض) arsp

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below