مصدر: صادرات إيران من النفط ستنخفض في مايو لأدنى مستوى في 14 شهرا

Fri Apr 21, 2017 12:41pm GMT
 

من أوسامو تسوكيموري وآرون شيلدريك

طوكيو (رويترز) - قال مصدر مطلع على جدول تحميل ناقلات النفط في إيران إن من المتوقع أن تبلغ صادرات البلاد من الخام أدنى مستوي لها في 14 شهرا في مايو أيار بما يشير إلى أن طهران تجد صعوبة في زيادة صادراتها بعد تصريف المخزونات الموضوعة في ناقلات.

وقد يعزي الانخفاض لأسباب من بينها هبوط الطلب حيث من المتوقع أن تنخفض الشحنات المتجهة إلى الهند لأدنى مستوي في عام بعد خلاف بشأن ترسية عقد حقل غاز وهبوط طلبيات اليابان بأكثر من النصف مقارنة مع مستواها في أبريل نيسان.

ويقول المصدر إن إيران بصدد إعادة نحو ثلاثة ملايين برميل إلى الخزانات في مايو أيار وفقا للمصدر مما يسلط الضوء على كمية النفط الذي ستظل متوافرة في السوق رغم الاتفاق المبرم بين منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) ومنتجين خارجها على خفض الإنتاج ودعم الأسعار.

ومن المتوقع أن يبلغ إجمالي تحميلات النفط الخام من إيران نحو 1.7 مليون برميل يوميا في مايو أيار مع تخزين نحو 100 ألف برميل يوميا على ناقلات وفقا للمصدر.

ولم تتوافر بيانات تحميل المكثفات، وهي نوع من الخام الخفيف الفائق الجودة، لشهر مايو أيار.

وفي أبريل نيسان من المتوقع أن تصدر البلاد 1.8 مليون برميل يوميا من النفط الخام وما يزيد قليلا على 370 ألف برميل يوميا من المكثفات، بانخفاض حاد عن أعلى مستوى في ست سنوات قرب 2.9 مليون برميل يوميا الذي سجلته صادرات الخام والمكثفات في فبراير شباط.

وفي مارس آذار صدرت إيران نحو 2.6 مليون برميل يوميا من الخام والمكثفات، معظمها من الخام، وفقا للمصدر. ولم يتم تخزين أيا من الخام أو المكثفات في مارس آذار وأبريل نيسان.

وزادت البيانات النهائية لصادرات فبراير شباط كثيرا عن التقديرات الأولية التي ذكرتها رويترز في وقت سابق وتظهر أن إيران تستفيد استفادة كاملة من إعفائها من تخفيضات الإنتاج التي تنفذها أوبك وبعض المنتجين غير الأعضاء ومن بينهم روسيا.   يتبع

 
صورة من أرشيف رويترز لشعلة غاز جانب العلم الإيراني في حقل نفط بمنطقة الخليج.