18 أيار مايو 2017 / 17:50 / بعد 4 أشهر

البابا لعلماء الوراثة: تدمير الأجنة لا يمكن تبريره

البابا فرنسيس في ساحة القديس بطرس بالفاتيكان يوم 17 مايو ايار 2017. تصوير: ماكس روسي - رويترز.

مدينة الفاتيكان (رويترز) - أشاد البابا فرنسيس يوم الخميس بالعلماء الذين يعكفون على التوصل لعلاجات لأمراض وراثية لكنه أدان أي استخدام للأجنة البشرية في الأبحاث الطبية.

وقال في ندوة تهدف إلى رفع درجة الوعي بمرض هنتنجتون الذي يتسبب في تدهور حالة المخ ”أدعوكم لمواصلة (عملكم) بطرق لا تساهم في تعزيز ’ثقافة الاستخدام المؤقت’ التي تزحف في بعض الأحيان على عالم البحث العلمي“.

وأضاف البابا ”نعرف أنه ليس هناك من نتيجة، حتى وإن كانت نبيلة مثل توقع فائدة من العلم لبشر آخرين أو للمجتمع، يمكنها أن تبرر تدمير أجنة بشرية“.

وحضر آلاف ممن يعانون من مرض هنتنجتون، وهو مرض وراثي يسلب الشخص في النهاية قدرته على المشي والكلام والبلع، الندوة في الفاتيكان مع أسرهم.

وجاء كثيرون من دول أمريكا اللاتينية، التي يصاب بالمرض من مواطنيها عدد أكبر من غيرهم، للاستماع للبابا الأرجنتيني الأصل.

إعداد سلمى نجم للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below