واتفورد يسجل قرب النهاية ليفرض التعادل 3-3 على ليفربول المهتز

Sat Aug 12, 2017 3:27pm GMT
 

(رويترز) - أظهر ليفربول نقاط ضعف دفاعية مألوفة بعدما اهتزت شباكه ثلاث مرات بسهولة بما في ذلك هدف في الوقت المحتسب بدل الضائع ليتعادل 3-3 خارج ملعبه مع واتفورد في مباراة مثيرة بالدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم يوم السبت.

ووضع المدافع ميجيل بريتوس الكرة في الشباك بعدما قلب ليفربول تأخره مرتين من 1-صفر و2-1 إلى تقدم 3-2 عندما ترك الوافد الجديد محمد صلاح بصمته في ثلاث دقائق مجنونة في الشوط الثاني.

وحصل صلاح، جناح تشيلسي السابق والمنضم إلى ليفربول من روما هذا الصيف، على ركلة جزاء نفذها روبرتو فيرمينو بنجاح في الدقيقة 55 ووضع بعد ذلك تمريرة المهاجم البرازيلي في الشباك من مدى قريب.

لكن الفريق الضيف عوقب على أدائه الدفاعي السيئ وإهدار العديد من الفرص عندما أحرز بريتوس هدف التعادل ليسعد الجماهير باستاد فيكاريدج رود ويترك يورجن كلوب مدرب ليفربول يلوم الحظ السيئ والتحكيم.

وقال كلوب "هدف التعادل كان من تسلل. الأمر كان واضحا لأن الحكم المساعد كان على الخط نفسه ويجب أن يشاهدها.

"لم أكن سعيدا بالشوط الأول. كنا نمرر لكن دون العثور على ما نحتاجه. الأمور كانت أفضل كثيرا في الشوط الثاني لكننا نسينا حسم المباراة".

وبعد إعلانه أن فيليب كوتينيو، الذي يريد الرحيل، ليس للبيع ربما يحتاج كلوب لتدعيم دفاعه الذي بدا مهتزا تماما في كل هجمة لأصحاب الأرض.

وتأخر ليفربول في الدقيقة الثامنة عندما وصلت الكرة إلى المهاجم ستيفانو أوكاكا غير المراقب تماما ليضعها في الشباك برأسه بعد ركلة ركنية من جوزيه هوليباس.

وأدرك ساديو ماني التعادل لليفربول بشكل رائع بعدما بدأ وأنهى تحركا سلسا شهدت تبادل الكرة مرتين مع البرتو مورينو ولمسة مهارية من ايمري تشان.   يتبع

 
ستيفانو اوكاكا لاعب واتفورد يحتفل بالتسجيل لفريقه في مرمى ليفربول خلال مباراة في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم يوم السبت. تصوير: اندرو كودريدج - رويترز. تستخدم الصورة للأغراض التحريرية فقط.