قوات من الجيش المصري تفض اعتصاما في ميدان التحرير بالقوة

Fri Feb 25, 2011 11:26pm GMT
 

القاهرة (رويترز) - قال محتجون ان قوات من الجيش المصري فضت بالقوة يوم الجمعة اعتصام محتجين في ميدان التحرير بالقاهرة.

وقال أحمد بهجت وهو أحد المحتجين في اتصال هاتفي مع رويترز ان جنودا من الجيش وأفرادا من الشرطة العسكرية ضربوا المحتجين وعددهم مئات بالعصي الكهربية.

وأضاف أن "هناك حالة من الكر والفر الان بين قوات الجيش والمحتجين الذين فروا الى الشوارع الجانبية."

وتابع أنه يرى محتجا مصابا يحمله عدد من زملائه.

وكان مئات الالوف من المحتجين تجمعوا يوم الجمعة في ميدان التحرير وميادين وشوارع في مدن أخرى مطالبين بحكومة جديدة غير الحكومة التي عين الرئيس السابق حسني مبارك رئيسها أحمد شفيق. كما طالبوا بالغاء قانون الطواريء واطلاق سراح ألوف المعتقلين السياسيين.

وقال الشهود ان بضع الوف من المحتجين اعتصموا في ميدان التحرير قائلين انهم باقون في الميدان الى أن يشكل المجلس الاعلى للقوات المسلحة حكومة جديدة من الفنيين بدلا من حكومة شفيق التي بقي فيها وزراء ينتمون للحزب الوطني الديمقراطي.

وقال بهجت ان مئات المحتجين تجمعوا في شارع طلعت حرب ورددوا هتافا يقول " يا نعيش أحرار يا نموت احرار".

وأضاف "قوات الجيش تهاجم مرة أخرى."

وتابع "المحتجون لم يردوا على الجيش."   يتبع

 
<p>جندي يقف بجانب العلم المصري في ميدان التحرير بالقاهرة يوم الجمعة. تصوير: محمد عبد الغني - رويترز</p>