مقابلة-معارض: المرضى يموتون في مصراتة في غياب الدواء

Tue Apr 12, 2011 10:11pm GMT
 

بنغازي (ليبيا) (رويترز) - قال نوري العبار الذي يتولى تنسيق ارسال معونات من منطقة شرق ليبيا التي تسيطر عليها المعارضة الى مدينة مصراتة في غرب البلاد ان المرضى في المدينة المحاصرة يموتون بسبب نقص أدوية حيوية.

وقال العبار ان المجلس الوطني الانتقالي المعارض يرسل منذ نحو ثلاثة اسابيع أغذية وأدوية الى مصراتة من بنغازي باستخدام سفن صيد يقوم بتشغيلها متطوعون.

واضاف في مقابلة مع رويترز ان السكان في مصراتة بحاجة الى الدواء وخصوصا ادوية الامراض المزمنة مثل السرطان والتهاب الكبد الوبائي ويقولون ان ثمة من يموتون لانهم لا يحصلون على جرعات أدوية السرطان في الوقت الصحيح.

ويقول قادة المعارضة في تصريحات غير علنية انهم يزودون مصراتة بالسلاح لمقاومة القوات الموالية للزعيم الليبي معمر القذافي لكن العبار قال ان لجنة الاغاثة التي يرأسها لا تعلم بأي شحنات سلاح.

واضاف لرويترز ان اي قارب ترسله اللجنة تقتصر حمولته على الغذاء والدواء والحاجات الانسانية.

وأنشئت اللجنة الوطنية للمعونة الانسانية والاغاثة تحت سلطة المجلس الوطني ويقول موظفو معونة انها تحصل على معظم الامدادات من التبرعات داخل ليبيا لكن بعض الدول مثل قطر والامارات العربية المتحدة ترسل تبرعات غذاء ودواء.

وقال العبار ان حلف شمال الاطلسي الذي يتولى فرض منطقة حظر الطيران فوق ليبيا صرح للمعارضة بتسيير سفن المعونة بين بنغازي ومصراتة. واضاف ان المعارضة تبلغ الحلف كلما ابحرت سفينة.

ومضى قائلا ان سفن الصيد لا تتحرك وفقا لجدول مواعيد مقرر سلفا وقد تستغرق ما يقرب من 40 ساعة للوصول الى مصراتة التي تتعرض للهجوم بشكل متواصل على ايدي قوات القذافي.

وقال العبار انه يحتاج الى مزيد من السفن للنقل لان سفن الصيد غير مجهزة للقيام بهذه المهمة مضيفا ان السفن تنقل ايضا اشخاصا من مصراتة الى بنغازي ومن الصعب نقل الناس في سفن الصيد.   يتبع

 
<p>ليبيون يحاولون الحصول على مساعدات غذائية في أجدابيا يوم 27 مارس اذار 2011. تصوير: صهيب سالم - رويترز</p>