مصر تفرض قيودا على دخول الفلسطينيين الى اراضيها من قطاع غزة

Tue Aug 13, 2013 12:24am GMT
 

رفح (قطاع غزة) (رويترز) - قالت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) يوم الاثنين إن مصر قلصت بشكل كبير عدد الفلسطينيين الذين يسمح لهم بالدخول من قطاع غزة منذ ان عزل الجيش المصري الرئيس الإسلامي محمد مرسي الشهر الماضي.

وقال مسؤول مصري ان القيود ليست "عقابا" لحماس بسبب ميولها السياسية لكنها تهدف إلى الحد من حركة مرور المدنيين بينما يكثف الجيش عملياته ضد المتشددين الإسلاميين في منطقة بسيناء على الحدود مع غزة.

لكن قرار مصر يزيد من الصعوبات التي يواجهها سكان القطاع حيث ان مصر المنفذ الوحيد لهم الي العالم الخارجي بسبب الحصار الذي تفرضه إسرائيل على حدود برية وبحرية اخرى بحجة المخاوف الامنية.

وقال غازي حمد نائب وزير الخارجية في حكومة حماس المقالة إن مصر تسمح حاليا بدخول 300 فلسطيني في اليوم مقارنة مع 1200 في الاشهر التي سبقت عزل مرسي في الثالث من يوليو تموز بعد اندلاع احتجاجات حاشدة ضد حكمه.

واشار إلى تقليص ساعات العمل في معبر رفح المنفذ الحدودي الوحيد بين مصر وغزة إلى اربع ساعات يوميا وهو ما يؤدي في احيان كثيرة إلى تكدس الاف المسافرين في وقت واحد.

وقال حمد في مقابلة مع رويترز ان مثل هذه السياسة لا تفيد كثيرا. وأضاف ان القيود عطلت بشكل خاص حركة التجارة وطلاب التعليم العالي في مصر أو في جامعات اخرى بالخارج.

وفي رفح انتظر مئات الفلسطينيين بضع ساعات في جو شديد الحرارة للسماح لهم بدخول مصر يوم الاثنين.

وقال نهاد ببرخ (47 عاما) اثناء وقوفه بجوار ابنته الجالسة على كرسي متحرك ويرافقها إلى القاهرة للعلاج "لا نعرف سبب فرض القيود. ربما لان جماعة الاخوان (التي ينتمي اليها مرسي) رحلت .كل شيء تغير."

وقال طالب بالدراسات العليا يدعى محمد ابو الفاهم انه حرم مرتين من دخول مصر منذ اواخر يوليو تموز ويشعر بالقلق من فقدان عام بأكمله اذا لم يتمكن من حضور الامتحان في الاول من سبتمبر ايلول.   يتبع

 
مسافرون فلسطينيون قادمون الى مصر عبر معبر رفح يوم22 مايو ايار 2013 - رويترز