القوات العراقية تواصل التقدم في شمال شرق الموصل

Wed Jan 11, 2017 9:30pm GMT
 

من ستيفن كالين

الموصل (العراق) (رويترز) - قال مسؤولون عسكريون إن القوات العراقية حققت تقدما جديدا في مواجهة تنظيم الدولة الإسلامية في شرق الموصل وقاتلت المتشددين في مناطق قرب نهر دجلة يوم الأربعاء محافظة على القوة الدافعة مع استئناف هجومها في آخر معقل كبير للجماعة المتشددة في العراق.

وتوغلت قوات خاصة في بضعة أحياء في شرق وشمال شرق المدينة في الأيام القليلة الماضية مع سعيها للوصول إلى نهر دجلة الذي يقسم الموصل إلى شطرين قبل شن هجوم على غرب المدينة الذي لا يزال يخضع بالكامل لسيطرة المتشددين.

وقال قائد ميداني كبير إن قوات جهاز مكافحة الإرهاب تتقدم في حي الصديق وحي 7 نيسان في شمال شرق الموصل.

وشاهد مراسل لرويترز في شرق الموصل قوات الجهاز تقاتل المتشددين في حي الصديق وتطلق نيرانها صوب جامعة الموصل وعلى حي الهضبة المجاور الذي توغلت فيه وحدات متقدمة من الجيش من جهة الشمال يوم الثلاثاء.

ومن المتوقع التقاء القوات في مكان ما بين المنطقتين.

وقال‭‭‭‭‭ ‬‬‬‬‬الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي لرويترز على خط الجبهة في حي الصديق قرب مجمع الجامعة ذي الأهمية الاستراتيجية "العميات مستمرة وسيتم تحرير هذا الحي خلال ساعات قريبا جدا إن شاء الله."

واستهدفت قذائف مدفعية ونيران أسلحة رشاشة وضربات جوية يشنها تحالف تقوده الولايات المتحدة يدعم القوات العراقية مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية الذين يتحصنون في عدد قليل من المباني القريبة. وفجر المتشددون عددا من السيارات الملغومة وردوا بإطلاق النار.

وخلال الهجوم صوب الجنود العراقيون نيران أسلحتهم الرشاشة مرارا نحو السماء مستهدفين طائرات بدون طيار بيضاء تحلق على ارتفاع مئات الأمتار.   يتبع

 
مدرعات تابعة لقوات مكافحة الإرهاب العراقية تتطلق النيران بإتجاه تنظيم الدولة الإسلامية في حي الصديق شمال شرق الموصب يوم الأربعاء. تصوير: أحمد سعد - رويترز