جنرال في جنوب السودان يستقيل من منصب وزاري وينضم للمتمردين

Fri Feb 17, 2017 6:20pm GMT
 

من كاثرين هورلد ودنيس دومو

نيروبي/جوبا (رويترز) - انشق جنرال من جيش جنوب السودان وانضم إلى صفوف المتمردين ليصبح ثاني مسؤول كبير يستقيل هذا الأسبوع في البلد الذي يعاني حربا أهلية أدت إلى تشريد أكثر من ثلاثة ملايين شخص.

وبعث اللفتنانت جنرال جابريل دوب لام وهو وزير العمل رسالة من صفحة واحدة قائلا إنه سينضم إلى تمرد نائب الرئيس السابق ريك مشار.

وكتب في الرسالة يقول "أجدد التأكيد على الولاء الكامل والالتزام بقيادة معالي الدكتور ريك مشار."

وأكد متحدثان باسم المتمردين لرويترز صحة الرسالة.

وأكد المتحدث باسم الحكومة مايكل ماكي لويث في مؤتمر صحفي بالعاصمة جوبا يوم الجمعة انشقاق لام وهو ثاني مسؤول كبير يستقيل خلال أيام.

واندلعت الحرب الأهلية في جنوب السودان عام 2013 بعد أن أقال الرئيس سلفا كير المنتمي لقبيلة الدنكا نائبه آنذاك مشار المنتمي لقبيلة النوير.

ونشبت معارك بعد ذلك على أسس عرقية على نحو متزايد وفي ديسمبر كانون الأول حذرت الأمم المتحدة من أن ذلك يمهد الطريق لإبادة جماعية. وفر ما يربو على ثلاثة ملايين من ديارهم في الدولة البالغ تعداد سكانها 11 مليون نسمة.

واستقال اللفتنانت جنرال توماس سيريلو سواكا نائب رئيس قطاع الخدمات اللوجيستية من الجيش قبل ستة أيام لكنه لم يذكر أنه انضم إلى المتمردين.   يتبع

 
نائب رئيس جنوب السودان السابق ريك مشار في مقابلة مع رويترز في كينيا يوم 8 يوليو تموز 2015. تصوير: توماس موكويا - رويترز