وزير الدفاع الأمريكي يحذر من "قوس من عدم الاستقرار" في محيط أوروبا

Fri Feb 17, 2017 6:50pm GMT
 

من فيل ستيوارت

ميونيخ (ألمانيا) (رويترز) - حذر وزير الدفاع الأمريكي من "قوس من عدم الاستقرار" في محيط أوروبا وأبلغ حلفاء واشنطن القلقين أن الولايات المتحدة ستقف مع شركائها في حلف شمال الأطلسي للتصدي للتهديدات المشتركة.

وجاءت تعليقات جيمس ماتيس في مؤتمر ميونيخ للأمن بينما تخشى أوروبا من أن الرئيس دونالد ترامب قد يتراجع عن دور القيادة التقليدي للولايات المتحدة في وقت تواجه فيه القارة مساعي روسيا لتعزيز نفوذها وحروبا في دول بشرق وجنوب البحر المتوسط وهجمات من إسلاميين متشددين.

وفي تعليقات صيغت بحذر قال ماتيس إن الولايات المتحدة وحلفاءها الأوروبيين لديهم إدراك مشترك للتحديات الماثلة أمامهم.

وقال "كلنا نرى مجموعة دولنا تحت تهديد على عدة جبهات مع ظهور قوس من عدم الاستقرار في محيط حلف الأطلسي وما وراءه."

واعتبر زير الدفاع البريطاني مايكل فالون ورئيسة ليتوانيا داليا جريبوسكايتي روسيا التهديد الرئيسي رغم أنهما قالا أيضا إن الغرب بحاجة إلى التحدث مع موسكو.

في الوقت نفسه أجرى ينس ستولتنبرج الأمين العام لحلف الأطلسي محادثات مع وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف في ميونيخ سعيا إلى تشجيع موسكو على أن تكون أكثر انفتاحا بشأن تدريباتها العسكرية التي يقول الحلف إنها لا يمكن التنبؤ بها.

وتقول روسيا إن حلف الأطلسي -وليس موسكو- هو الذي يزعزع استقرار أوروبا بإرسال قوات إلى حدودها الغربية.

وقال ستولتنبرج "لدينا آراء متباينة" بشأن الأزمة في أوكرانيا حيث يتهم الغرب الكرملين بتسليح متمردين انفصاليين في صراع أودى بحياة عشرة آلاف شخص منذ أبريل نيسان 2014 . وتقول روسيا إن الصراع حرب أهلية.   يتبع

 
وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس في سول يوم الثاني من فبراير شباط 2017. صورة لرويترز من ممثل لوكالات الأنباء.