حقائق: مراحل عملية انتخابات الرئاسة في إيران

Fri Apr 21, 2017 3:47pm GMT
 

أنقرة (رويترز) - يتوجه الناخبون الإيرانيون إلى صناديق الاقتراع في 19 مايو أيار لاختيار رئيس جديد للبلاد في انتخابات يسعى فيها الرئيس الحالي حسن روحاني إلى الفوز بفترة ثانية في المنصب في مواجهة خصومه المحافظين الذين ينتقدون طريقة إدارته للاقتصاد على الرغم من رفع العقوبات الدولية عن طهران بموجب الاتفاق النووي الموقع في 2015.

والزعيم الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي هو أعلى سلطة في البلاد لكن الانتخابات الرئاسية ستؤثر على صورة وسياسات الجمهورية الإسلامية. ومنذ عام 1989 فاز جميع الرؤساء الثلاثة السابقين على روحاني بفترتين رئاسيتين متتاليتين.

وفيما يلي تفاصيل عملية الانتخاب والتصويت:

* أجاز مجلس صيانة الدستور المحافظ ستة مرشحين لخوض انتخابات الرئاسة من بين 1636 سجلوا أنفسهم لدخول السباق. وبين أولئك الذين سجلوا أنفسهم حوالي 30 شخصية سياسية معروفة.

* يتألف مجلس صيانة الدستور من ستة فقهاء دينيين وستة حقوقيين يدققون في المرشحين المحتملين في كل الانتخابات.

* يشترط في المرشح كي يتم اعتماده رسميا أن يكون من أصول إيرانية وأن يكون مواطنا إيرانيا. ويجب أن يعتبر شخصية سياسية أو دينية مرموقة ولديه سجل لا تشوبه شائبة في الورع والإخلاص للجمهورية الإسلامية.   يتبع

 
الرئيس حسن روحاني بعد تقديم أوراق ترشحه للانتخابات في طهران يوم 14 ابريل نيسان 2017. صورة لرويترز من الرئاسة الايرانية تستخدم في الأغراض التحريرية فقط ومحظور إعادة بيعها أو وضعها في أرشيف.