26 كانون الأول ديسمبر 2012 / 15:02 / بعد 5 أعوام

البورصة المصرية تتراجع إلي أدنى مستوى في 9 أيام وتباين أسواق الخليج

من نادية سليم

دبي 26 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - هبطت البورصة المصرية الي أدنى مستوى في تسعة أيام اليوم الأربعاء مواصلة خسائرها إذ دفعت التوترات السياسية المستثمرين لمبيعات لجنى الأرباح من المكاسب التي تحققت في الأسبوعين السابقين بينما تباينت أسواق الأسهم في الخليج.

وتراجع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 0.3 بالمئة إلى 5301 نقطة منخفضا للجلسة الثالثة من أعلى مستوى له في شهر الذي سجله الأسبوع الماضي. وضغطت أسهم الشركات المتوسطة على السوق مع هبوط سهم أوراسكوم تليكوم 1.1 في المئة وسهم القلعة 1.4 في المئة.

وقال أشرف العربي وزير التخطيط والتعاون الدولي المصري لصحيفة المال إن الحكومة لن تطبق الزيادات الضريبية الجديدة قبل أسبوعين ومع نهاية الحوار المجتمعي بشان تلك الزيادات وذلك في دليل جديد على الأضرار التي يلحقها الجدل الدائر حول الدستور بالسياسة الاقتصادية.

واستوعبت أسعار الأسهم بالفعل معظم مشكلات مصر الاقتصادية لذا فإن غالبية المستثمرين ربما يظلوا متفائلين للأمد المتوسط إذا لم تتفاقم التوترات السياسية.

ومن المعتقد أن مستوى الدعم الفني الرئيسي للمؤشر الآن حول متوسط تحركه في 200 يوم البالغ 5126 نقطة.

وتعافى المؤشر الرئيسي للسوق السعودية من الخسائر التي مني بها أثناء الجلسة ليغلق مستقرا تقريبا بعدما ساهمت عمليات شراء متأخرة في أسهم البتروكيماويات في استقرار السوق. وصعد المؤشر الرئيسي 0.03 في المئة ليغلق عند 6867 نقطة لتتوقف خسائر استمرت ثلاث جلسات.

وارتفع سهما الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) وكيان السعودية للبتروكيماويات 0.3 و0.4 في المئة على الترتيب.

وزاد سهم التصنيع الوطنية (تصنيع) 0.7 في المئة مضيفا إلى مكاسبه أمس الثلاثاء التي بلغت 4.9 في المئة بعدما اقترحت الشركة توزيعات أرباح بواقع ريالين للسهم.

وقال محمد عمران المحلل المالي المستقل في الرياض "هناك طلب مطرد على البتروكيماويات ومن المنتظر أن تأتي الأرباح أعلى من الربع الثالث. هناك معنويات إيجابية بشكل عام تجاه البتروكيماويات والاتصالات.

"إذا تلقينا هذا الدعم الإيجابي فإن المؤشر يمكن أن يخترق مستوى 7000 نقطة."

وانخفض سهم بنك الرياض 0.4 في المئة. واقترح مجلس إدارة البنك توزيعات أرباح بواقع 0.65 ريال للسهم للنصف الثاني من 2012.

وارتفعت بورصة دبي مدعومة بأسهم الشركات الصغيرة مع رهان المستثمرين الأفراد على نتائج قوية للربع الأخير من العام.

وارتفع سهم ديار للتطوير في دبي 5.6 في المئة بينما قفز سهم شعاع كابيتال 15 في المئة وهو الحد الأقصى للصعود في يوم واحد.

وقال يسري قاسم مساعد نائب الرئيس لمبيعات الأسهم لدى المجموعة المالية هيرميس "يشارك المستثمرون الأفراد ويراهنون على نتائج الربع الأخير...السوق هادئة بشكل عام."

وزاد مؤشر سوق دبي 0.6 في المئة مرتفعا للجلسة الخامسة في الست جلسات السابقة.

وتراجع المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.4 في المئة منخفضا للجلسة الثانية منذ أعلى مستوى في أسبوعين الذي سجله يوم الإثنين.

وعمد المستثمرون الي مبيعات لجني الأرباح في سهم بنك الخليج الأول ذي الثقل في السوق الذي هبط 1.3 في المئة. وكان السهم قد سجل أعلى مستوى إغلاق في 52 شهرا يوم السبت في ظل توقعات بتوزيعات أرباح ونتائج فصلية قوية.

وانخفض مؤشر بورصة قطر 0.6 في المئة مسجلا أدنى مستوى إغلاق منذ الأول من أغسطس آب.

وواصلت أسهم البنوك خسائرها مع تراجع سهمي مصرف الريان وبنك قطر الدولي الإسلامي إثنين و0.8 في المئة على الترتيب.

ومع ضعف أحجام التداول في بورصة قطر فان من الصعب على المشترين العثور على بائعين عند مستويات معينة.

وقال محللون إن سلسلة من الزيادات في رأس المال ستضع أيضا ضغوطا نزولية على توزيعات الأرباح وهي مصدر الجذب الرئيسي للأسهم القطرية في نهاية العام.

وأعلن بنك الدوحة عن خطط في أكتوبر تشرين الأول لزيادة رأسمال الاسهم بنسبة 50 بالمئة في الربع الأول من العام القادم ليجمع نحو 1.6 مليار دولار.

وزاد البنك الأهلي القطري رأسماله 20 بالمئة عبر إصدار حقوق في سبتمبر أيلول.

وفي أنحاء أخرى أغلق مؤشر سوق الكويت مرتفعا 0.5 بالمئة ليتوقف اتجاه نزولي استمر أربع جلسات.

وفيما يلي إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:

مصر.. هبط المؤشر 0.3 في المئة إلى 5301 نقطة.

السعودية.. زاد المؤشر 0.03 في المئة إلى 6867 نقطة.

الكويت.. ارتفع المؤشر 0.5 في المئة إلى 5950 نقطة.

دبي.. صعد المؤشر 0.6 في المئة إلى 1603 نقاط.

أبوظبي.. انخفض المؤشر 0.4 في المئة إلى 2618 نقطة.

قطر.. تراجع المؤشر 0.6 في المئة إلى 8327 نقطة.

سلطنة عمان.. انخفض المؤشر 0.1 في المئة إلى 5668 نقطة.

البحرين.. زاد المؤشر 1.2 في المئة إلى 1052 نقطة. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير وجدي الالفي- هاتف 0020225783292)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below