8 تشرين الثاني نوفمبر 2017 / 08:30 / بعد شهر واحد

أسهم السعودية تواصل الهبوط وبقية أسواق المنطقة تبدأ الاستقرار

دبي 8 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - واصلت سوق الأسهم السعودية الانخفاض في التعاملات المبكرة اليوم الأربعاء بسبب المخاوف من التأثير الاقتصادي الناجم عن حملة مكافحة الفساد في المملكة، لكن البورصات الأخرى في المنطقة بدأت في الاستقرار.

ونزل المؤشر السعودي واحدا بالمئة بعد نصف ساعة من بدء التداول. واستمرت أسهم الشركات المرتبطة بالأفراد المحتجزين في إطار تحقيق الفساد في النزول.

وهبط سهم الطيار للسفر، التي احتجز مؤسسها ناصر بن عقيل الطيار، بنسبة 4.8 بالمئة بعدما هوى عشرة بالمئة في كل من الجلستين الماضيتين. وكان السهم أكثر الأسهم تداولا في السوق.

وانخفض سهم المملكة القابضة، ذراع الاستثمار للأمير الوليد بن طلال، واحدا بالمئة بعدما خسر 21 بالمئة خلال الجلسات الثلاث السابقة.

غير أن بعض الأسهم القيادية السعودية لم تتراجع إلا قليلا، حيث انخفض سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) 0.2 بالمئة.

وفي بيانات صدرت مساء أمس الثلاثاء، سعى ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان والبنك المركزي في المملكة إلى تهدئة المخاوف المرتبطة بالتحقيق.

وقالا إنه بينما يجري استهداف أفراد وتجميد حساباتهم المصرفية، لن تتعطل الشركات الوطنية والمتعددة الجنسيات بما فيها تلك المملوكة كليا أو جزئيا لأفراد قيد التحقيق.

واستقر مؤشر بورصة دبي بعد هبوط استمر ثلاثة أيام بسبب القلق من أن تؤثر حملة الرياض على الفساد بالسلب على استثمارات المحافظ والاستثمارات العقارية السعودية في الإمارة. وارتفع سهم داماك العقارية، الذي تضرر كثيرا في وقت سابق، بنسبة 0.3 بالمئة.

واستقر المؤشر العام لسوق أبوظبي أيضا، بينما تراجعت بورصتا الكويت وقطر بنسبة 0.2 بالمئة فقط.

إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية - تحرير إسلام يحيى

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below