25 آب أغسطس 2013 / 08:25 / منذ 4 أعوام

المؤشر السعودي يتجه للتراجع للجلسة الثانية على التوالي

0806 جمت - يتجه المؤشر السعودي للتراجع للجلسة الثانية على التوالي في ظل عمليات جني أرباح للاستفادة من وصول المؤشر لأعلى مستوياته في خمس سنوات يوم الأربعاء الماضي.

وخسر المؤشر صباحا 0.1 بالمئة إلى 8184.7 نقطة.

وتصدر الأسهم المتراجعة سهما الراجحي وسابك القياديان بخسائر نسبتها 0.3 بالمئة لكل منهما.

كما تراجعت اسهم الاستثمار الصناعي والإنماء وصافولا واسمنت السعودية وبنك البلاد وجبل عمر والسعودي الفرنسي وكيان والعربي الوطني والنقل البحري وزين بنسب تراوحت بين 0.3 و 1.1 بالمئة.

من ناحية أخرى قفزت اسهم ساب 1.9 بالمئة مسجلة أكبر المكاسب على المؤشر.

كما صعدت اسهم السعودي للاستثمار وجرير وسافكو وتصنيع والكهرباء والاتصالات ومعادن بنسب تراوحت بين 0.3 و 1.4 بالمئة.

وقالت الراجحي المالية في مذكرة للعملاء ”من الناحية الفنية يحظى المؤشر بمستوى دعم عند 8100 نقطة.“

------------------------

0634 جمت - ارتفعت الأسهم الصغيرة في سوق دبي المالي مع استمرار سيطرة المتعاملين الأفراد على السوق.

وقفز سهم الاتحاد العقارية سبعة بالمئة متجها للارتفاع للجلسة السادسة على التوالي. كما ارتفع سهم ديار للتطوير اثنين بالمئة وتصدر السهمان الأسهم المرتفعة من حيث قيم التداول كما كان الحال في الجلسات المنصرمة.

وقال هشام خيري مدير التداول بقسم مبيعات الأسهم الخاصة بالمؤسسات لدى مينا كورب في مذكرة ”المتعاملون الأفراد هم القوة الأساسية الدافعة للسوق ويعززون قيم التداول كل يوم.“

وأضاف ”نشط سهما الاتحاد العقارية وديار بصورة كبيرة الأسبوع الماضي ولم يشهدا بعد حركة تصحيح. وفي ظل ارتفاع قيم التداول أتوقع استمرار ارتقاع السهمين وربما يشهدا حركة تصحيح طفيفة خلال مسارهما الصاعد.“

وسجل سهم شركة الاسمنت الوطنية أقصى حد مسموح به للارتفاع وقفز 14.8 بالمئة كما قفز سهم بنك المشرق 10.5 بالمئة وسط تداولات كبيرة.

وارتفع مؤشر دبي 0.8 بالمئة إلى 2722 نقطة مسجلا أعلى مستوى في 57 شهرا. وصعد مؤشر أبوظبي 0.3 بالمئة إلى 3970 نقطة مسجلا أعلى مستوى خلال الجلسة منذ سبتمبر ايلول 2008.

وفي قطر تراجع المؤشر الرئيسي للبورصة 0.2 بالمئة إلى 10093 نقطة بعدما اقترب يوم الخميس من أعلى مستوياته في خمس سنوات.

--------------------------

‭‭‭‭0619‬‬‬‬ جمت - هبطت الأسهم القيادية في بورصة الكويت في التداولات الصباحية اليوم الأحد بعد ارتفاعها الملحوظ نهاية الأسبوع الماضي.

وهبط مؤشر كويت 15 للأسهم القيادية 0.32 في المئة إلى 1069 نقطة كما هبط المؤشر السعري الأوسع نطاقا 0.02 في المئة إلى 8102.8 نقطة.

وعزا عدنان الدليمي مدير شركة مينا للاستشارات هبوط السوق الأسهم القيادية إلى توتر الأوضاع في الملف السوري والضغوط الأمريكية التي تمارس على دمشق حاليا بشأن الأسلحة الكيميائية.

وقال الدليمي ”نحن في قلب النار.. المتداولون يترقبون ولا يريدون أن يلقوا باموالهم في الأسهم القيادية بشكل خاص في هذه اللحظة.. إنهم يفضلون الانتظار.“

وهبطت أسهم بيت التمويل الكويتي 1.4 في المئة والمباني 1.7 في المئة وأجيليتي 1.4 في المئة والمزايا 1.6 في المئة.

بينما ارتفع سهم بنك برقان 1.8 في المئة وادنك 2.6 في المئة ومنازل 1.2 في المئة والإثمار 1.3 في المئة. (تغطية صحفية مروة رشاد في الرياض - هاتف 0096614632603 - تحرير هالة قنديل)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below