12 آذار مارس 2014 / 13:37 / بعد 3 أعوام

البورصة الأردنية ترتفع للجلسة الثانية

1324 جمت - ارتفعت البورصة الأردنية اليوم بشكل طفيف للجلسة الثانية بفعل شراء انتقائي في أسهم قيادية كالكهرباء وسط تحسن قليل في قيمة التداول.

وأغلق المؤشر العام للأسهم اليوم الأربعاء مرتفعا بنسبة 0.07 بالمئة إلى 2183.23 نقطة كما زادت قيمة التداول إلى 8.4 مليون دينار مقارنة مع 6.5 مليون دينار في الجلسة السابقة.

وقال عامر المعشر محلل مالي إن هناك عمليات بيع أجنبي في البورصة منذ أسبوعين وهذا أضعف السوق ولم يسمح بتحسن أكبر فيه.

وأضاف المعشر "لا توجد صورة واضحة والضبابية تؤثر على قرارات المتعاملين."

وارتفع سهم الملكية الأردنية 1.78 بالمئة إلى 0.57 دينار وسهم البنك الإسلامي 0.76 بالمئة إلى 3.93 دينار.

وصعد سهم الكهرباء الأردنية 3.81 بالمئة إلى 2.99 دينار في حين تراجع سهم البنك العربي 0.1 بالمئة إلى 9.29 دينار.

‭‭‭-----------------------‬‬‬

1245 جمت - تراجعت مؤشرات بورصتي السعودية ومصر بنهاية تعاملات الأربعاء لينخفض المؤشر السعودي للجلسة الثانية بين ثماني جلسات ويبتعد المؤشر المصري عن حاجز 8100 نقطة.

ونزل المؤشر السعودي 0.04 بالمئة إلى 9351.11 نقطة وسط تداولات قوية تجاوزت 8.8 مليار ريال.

وقاد النزول سهما ينساب وموبايلي بخسائر 1.7 و0.5 بالمئة على الترتيب.

كما انخفضت أسهم بنك الرياض ودار الأركان والاتصالات وسابك وسبكيم ومعادن وتصنيع وسامبا والإنماء واسمنت السعودية وساب بنسب تراوحت بين 0.4 و 1.2 بالمئة.

في المقابل قفز سهم بنك البلاد 9.5 بالمئة مسجلا أعلى إغلاق في أكثر من سبع سنوات.

وزادت أسهم صافولا 2 بالمئة وجبل عمر 1.9 بالمئة وبنك الجزيرة 2.9 بالمئة والمتقدمة 1.4 بالمئة.

وفي القاهرة ارتد المؤشر الرئيسي للبورصة نزولا وخسر بنهاية اليوم 0.15 بالمئة إلى 8097 نقطة.

وسجل سهما أوراسكوم تليكوم والتجاري الدولي أكبر الخسائر على المؤشر بنزولهما 2.5 و 1.2 بالمئة على الترتيب.

كما انخفضت أسهم حديد عز وجهينة والمصرية الكويتية القابضة وهيرميس والسويدي وبايونيرز بنسب بين 0.5 و 2.9 بالمئة.

وقال وزير المالية المصري هاني قدري دميان اليوم الأربعاء إن النمو الاقتصادي سيتراوح بين 2 و 2.5 بالمئة في السنة المالية الحالية.

وتقل أحدث أرقام للنمو المستهدف عن المستوى المعلن سابقا وهو ما بين 3 و 3.5 بالمئة للسنة المالية 2013-2014 مما يسلط الضوء على المتاعب التي يواجهها الاقتصاد.

في المقابل ارتفعت أسهم بالم هيلز 5.4 بالمئة والمصرية للاتصالات 0.7 بالمئة وطلعت مصطفى 0.2 بالمئة وسوديك 1.2 بالمئة وعامر جروب 0.6 بالمئة.

--------------------

1030 جمت - أنهت المؤشرات الكويتية تعاملات الأربعاء على انخفاض تحت وطأة خسائر الأسهم القيادية بصدارة البنوك.

وخسر المؤشر السعري للسوق 0.22 بالمئة ليغلق عند 7503.6 نقطة.

كما أغلق مؤشر كويت 15 منخفضا 0.36 بالمئة إلى 1091.7 نقطة.

وقاد تراجعات السوق سهما الكويت الوطني وبيتك بخسائر 1.1 بالمئة لكل منهما.

كما انخفضت أسهم بنك برقان والكويت الدولي وطيران الجزيرة والصناعات الوطنية بين 0.9 و3.4 بالمئة.

في المقابل ارتفعت أسهم زين 1.5 بالمئة وكيبكو 1.4 بالمئة والوطنية العقارية 1.3 بالمئة.

-------------------

0900 جمت - واصلت الاسهم المصرية مسارها الصاعد مستهدفة مستوى المقاومة الواقع عند 8200 نقطة بدعم من مكاسب جيدة لأسهم العقارات والاتصالات.

وصعد المؤشر 0.55 بالمئة إلى 8153.8 نقطة.

وقاد الصعود سهم بالم هيلز الذي قفز 3.1 بالمئة. ويشهد قطاع العقارات بالسوق نشاطا منذ إعلان ارابتك الإماراتية يوم الأحد الماضي عزمها بناء مليون وحدة سكنية لمحدودي الدخل خلال السنوات الخمس المقبلة.

كما قفز سهم المصرية للاتصالات 1.7 بالمئة بعد نمو أرباح الشركة 13 بالمئة بدعم من زيادة الإيرادات.

وفي تصريحات لرويترز قال محمد النواوي الرئيس التنفيذي إنه يتوقع أن تحصل الشركة من الحكومة الجديدة على رخصة لتقديم خدمات الهاتف المحمول في مارس آذار أو ابريل نيسان.

وارتفعت اسهم أوراسكوم للاتصالات وطلعت مصطفى وعامر جروب وبايونيرز وسوديك وطلعت مصطفى بنسب بين 0.2 و2.7 بالمئة.

في المقابل انخفضت أسهم التجاري الدولي 0.5 بالمئة وأوراسكوم تليكوم 0.4 بالمئة وهيرميس 0.2 بالمئة وخسر سهما المصرية الكويتية القابضة وحديد عز 0.9 بالمئة لكل منهما.

-----------------------

0755 جمت - زادت مبيعات لجني الأرباح في بورصة الإمارات في حين تشهد أسواق خليجية أخرى ضعفا لغياب حوافز محلية وتضافر ذلك مع ضعف في الأسواق العالمية الامر الذي أضعف المعنويات.

ونزل مؤشر دبي 2.9 بالمئة إلى 3975 نقطة مقلصا مكاسبه منذ بداية العام إلى 18 بالمئة وسجل أقل مستوى في أربعة أسابيع. ونزل المؤشر دون مستوى مهم من الناحية الفنية سجله في اواخر فبراير شباط عند 4026 نقطة.

وقال مروان شراب مدير الصندوق والتداول في الرؤية لخدمات الاستثمار "يؤثر الهبوط العالمي على المعنويات إلى حد ما ولكن حركة التصحيح ناجمة عن اداء قوي في بداية العام وغياب محفزات."

ونزلت الأسهم الاسيوية وفقد مؤشر ام.اس.سي.اي للأسواق الناشئة 1.1 بالمئة بسبب بواعث القلق تجاه اقتصاد الصين.

وبعد انتهاء موسم اعلان النتائج للربع الاخير من العام لا يجد المستثمرون في الخليج حافزا للتداول وتضرر السوق بعد ان اضحي العديد من الاسهم بدون توزيعات نقدية في الايام الاخيرة . ونزل سهم سوق دبي المالي وهي البورصة الوحيدة المدرجة في الخليج 5.7 بالمئة بعد انتهاء موعد استحقاق التوزيعات النقدية.

وهبط مؤشر أبوظبي 2.1 في المئة إلى 4682 نقطة.

وتخلي المؤشر القطري عن مكاسبه المبكرة ليهبط واحدا بالمئة إلى 11397 نقطة متجها لخسارة لليوم الثالث على التوالي.

وضعفت المعنويات في قطر ويرجع ذلك جزئيا لخلاف دبلوماسي مع دول خليجية بسبب رفض قطر دعوات جيرانها في الخليج لتغيير سياستها الخارجية بما في ذلك دعمها جماعة الاخوان المسلمين في مصر.وفي الأسبوع الماضي سحبت السعودية والإمارات والبحرين سفراءها من قطر لهذا السبب.

------------------------

‭‭‭‭‭‭‭‭‭‭‭0605‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬ جمت - عاود مؤشر سوق الأسهم السعودي النزول في طريقه لثاني جلسة من الهبوط بين ثماني جلسات تحت وطأة ضغوط من خسائر الأسهم القيادية.

وخسر المؤشر 0.36 بالمئة إلى 9321.6 نقطة.

وقاد التراجعات سهما سابك والراجحي الثقيلان بخسائر 0.4 و 0.3 بالمئة على الترتيب.

وهبط سهم اتحاد عذيب 5.15 بالمئة. ونفت شركة موبايلي انباء تداولتها بعض وسائل الإعلام المحلية بأنها توصلت لاتفاق نهائي للاستحواذ على حصة في عذيب.

كما انخفضت أسهم موبايلي وبنك الجزيرة وسبكيم وتصنيع وسامبا وجبل عمر ودار الأركان والسعودي الفرنسي والاتصالات بنسب تراوحت بين 0.3 و 1.5 بالمئة.

في المقابل ارتفعت أسهم سافكو 0.3 بالمئة وزاد سهما اسمنت اليمامة واسمنت الشرقية 0.4 بالمئة لكل منهما فيما كانت الارتفاعات الأخرى من نصيب أسهم شركات التأمين التي تغلب عليها المضاربات.

---------------------

‭‭‭‭‭‭‭‭‭‭‭‭‭0605‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬ جمت - تراجعت المؤشرات الكويتية في مستهل تعاملات اليوم الأربعاء تحت وطأة خسائر للأسهم القيادية وفي صدارتها البنوك.

وخسر المؤشر السعري للسوق 0.12 بالمئة في حين نزل مؤشر كويت 15 الذي يقيس أداء الأسهم القيادية 0.32 بالمئة.

وقاد التراجعات سهم بنك الكويت الوطني الذي انخفض 1.1 بالمئة. وهبط سهم بنك وربة 1.8 بالمئة.

ولم يرتفع أي من الأسهم على كويت 15 في تعاملات الصباح.

وتصدرت أسهم زيما والسلام وبيان ومنازل قائمة الانخفاضات بالنسبة المئوية وبخسائر بين 1.8 و8.8 بالمئة.

في المقابل ارتفعت أسهم جيران وبوبيان ووثاق والقرين بين 1.4 و3.5 بالمئة. (تغطية صحفية هبة العيساوي في عمان - تحرير)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below