2 تموز يوليو 2014 / 15:53 / منذ 3 أعوام

أسهم الامارات تقفز بفعل آمال أرابتك.. والبنوك الإسلامية تقود صعود قطر

من أولجاس أويزوف

دبي 2 يوليو تموز (رويترز) - قفز سهم أرابتك القابضة للبناء اليوم الأربعاء قبيل أول مؤتمر صحفي للشركة منذ تغيير إدارتها الشهر الماضي وهو ما ساعد بورصتي الامارات على الصعود بقوة لليوم الثاني.

وقفز مؤشر سوق دبي 7.9 في المئة مسجلا أكبر مكسب يومي منذ سبتمبر أيلول الماضي بينما قفز سهم أرابتك بالحد الأقصى اليومي البالغ 15 في المئة ليشهد مزيدا من التعافي من هبوط بدد في إحدي مراحله اكثر من ثلثي قيمة السهم.

وأبدى المستثمرون آمالهم في أن توضح أرابتك في مؤتمرها الصحفي -الذي عقد بعد إغلاق السوق مباشرة- استراتيجيتها وعلاقتها مع آبار للاستثمار المساهم الرئيسي فيها وتقرر مصير حصة قدرها 28.85 بالمئة يملكها رئيسها السابق حسن اسميك الذي استقال الشهر الماضي.

ويقول متعاملون في السوق إن هناك شائعات بأن كيانا شبه حكومي سيشتري الحصة. وقال شاكيل ساروار رئيس إدارة الأصول بشركة الأوراق المالية والاستثمار في البحرين "تستبق السوق هذا بصورة أساسية."

وبينما طمأنت أرابتك المستثمرين بعد إغلاق السوق إلي أنها ما زالت تتمتع بدعم آبار للاستثمار وأنها لم تلغ أي مشروعات إلا أن رئيس مجلس إدارتها امتنع عن التعقيب على مصير حصة إسميك. لذا فإن عدم اليقين لم يتبدد بالكامل.

وأطلق صعود سهم أرابتك تعافيا على نطاق أوسع في سوقي الامارات. وفقزت بضعة أسهم أخرى في بورصة دبي بالحد الأقصى اليومي ومن بينها سهم الاتحاد العقارية التي توقعت أمس الثلاثاء زيادة أرباحها للنصف الاول من العام الي خمسة أمثالها.

وقفز المؤشر العام لسوق أبوظبي 5.0 بالمئة مسجلا أكبر مكسب في شهر. وارتفع السهمان القياديان بنك أبوظبي الوطني وبنك الخليج الأول 6.5 و6.9 بالمئة على الترتيب بينما صعد سهم الدار العقارية 10.7 بالمئة.

وواصلت بورصة قطر الصعود أيضا وارتفع مؤشرها 2.1 في المئة. وكانت أسهم البنوك الإسلامية الداعم الرئيسي للمؤشر مع صعود سهم مصرف قطر الإسلامي 7.1 بالمئة وسهم مصرف الريان 3.0 بالمئة.

وقال متعاملون في السوق إن الشركات القطرية في العادة تكون بين أوائل الشركات الخليجية التي تعلن نتائج أعمالها الفصلية وستبدأ إعلان النتائج الأسبوع القادم لذا فإن بعض المستثمرين يتخذون مراكز في السوق قبيل ذلك.

وارتفع مؤشر سوق الكويت 1.1 بالمئة بعد سلسلة أنباء إيجابية. وقالت بلومبرج أمس إن مجموعات من بينها شركتا الاستثمار المباشر كيه.كيه.آر وتي.بي.جي كابيتال تدرس تقديم عروض لشراء حصة أغلبية في الشركة الكويتية للأغذية (أمريكانا) من عائلة الخرافي أكبر مساهم فيها. وارتفع سهم الكويتية للأغذية 3.5 بالمئة.

وقالت وكالة موديز للتصنيف الإئتماني اليوم إنها أبقت على نظرتها المستقبلية لقطاع البنوك الكويتي عند "مستقرة" متوقعة تعافي ربحية البنوك المحلية.

ومن جهة أخرى تراجع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 0.2 في المئة بعدما أقر الرئيس عبد الفتاح السيسي قانونا أمس يفرض ضريبة جديدة قدرها 10 بالمئة على الأرباح الرأسمالية وتوزيعات الأرباح في محاولة لدعم المالية العامة للبلاد.

وقال محمد رضوان مدير المبيعات الدولية لدى فاروس للأوراق المالية في القاهرة "تلقينا بالفعل ضربة منذ ستة أسابيع حينما طرح القانون لكن موجة بيع تلقائية لأسباب نفسية تنطلق الآن."

وأضاف أن عاملا سلبيا آخر يتمثل في حكم قضائي لصالح سلطات الضرائب المصرية التي إتهمت رجل الأعمال الملياردير ناصف ساويرس بالتهرب الضريبي. واستأنف رجل الاعمال الحكم.

وقال رضوان "ذلك لم يكن موضع ترحيب في مجتمع الاستثمار."

وفيما يلي إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:

دبي.. قفز المؤشر 7.9 في المئة إلى 4390 نقطة.

أبوظبي.. قفز المؤشر 5.0 في المئة إلى 4807 نقاط.

قطر.. ارتفع المؤشر 2.1 في المئة إلى 12384 نقطة.

السعودية.. صعد المؤشر 1.0 في المئة إلى 9679 نقطة.

الكويت.. زاد المؤشر 1.1 في المئة إلى 7026 نقطة.

مصر.. تراجع المؤشر 0.2 في المئة إلى 8142 نقطة.

البحرين.. ارتفع المؤشر 0.4 في المئة إلى 1431 نقطة.

سلطنة عمان.. صعد المؤشر 0.1 في المئة إلى 7025 نقطة. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير وجدي الالفي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below