26 آذار مارس 2015 / 13:32 / بعد 3 أعوام

المؤشر السعودي يغير اتجاهه ويغلق مرتفعا وبورصة مصر تقلص خسائرها

1305 جمت - أنهى مؤشر سوق الأسهم السعودية تعاملات الأسبوع مرتفعا وأوقف خسائر حادة تكبدها أمس الأربعاء واستمرت حتى الساعة الأولى من جلسة اليوم مع تفاؤل المتعاملين بالنتائج الأولية للضربة الجوية التي وجهتها قوات خليجية بقيادة المملكة للحوثيين في اليمن والتي دفعت النفط للصعود بقوة.

وبعدما هبط خمسة بالمئة يوم الأربعاء وأربعة بالمئة في الدقائق الأولى من جلسة اليوم الخميس قلص المؤشر السعودي خسائره تدريجيا وأغلق مرتفعا 0.4 بالمئة عند 8903.5 نقطة بتداولات قيمتها 9.96 مليار ريال.

وهاجمت طائرات حربية مطار العاصمة اليمنية صنعاء وقاعدة الديلمي العسكرية اليوم الخميس بعد أن تقدمت قوات الحوثيين وحلفائهم من الجيش صوب مدينة عدن يوم الأربعاء.

وكان محللون تحدثت معهم رويترز قالوا إن تبدد الغموض والنتائج التي حققتها الضربات الجوية في اليمن منحت المتعاملين الثقة.

وارتفعت اسهم معادن 3.9 بالمئة مسجلة أكبر المكاسب على المؤشر تلتها أسهم المراعي والإنماء بارتفاعات 2.9 بالمئة و1.9 بالمئة على الترتيب.

وزادت أسهم الطيار وجبل عمر والنقل البحري واسمنت ينبع وبنك البلاد وكيان والمتقدمة وصافولا وموبايلي وينساب والعربي الوطني بين 0.4 و3.6 بالمئة.

وبعدما تكبد خسائر قاربت 17 بالمئة على مدى الجلستين المنصرمتين صعد سهم دار الأركان 1.06 بالمئة بنهاية التعاملات وذلك بعدما قال رئيس مجلس إدارة الشركة لرويترز إنه لا يتوقع تطبيق قرار فرض الرسوم على الأراضي البيضاء على أراضي الشركة البالغة مساحتها 40 مليون متر مربع لأن جميعها في مراحل مختلفة من التطوير.

في المقابل انخفضت أسهم السعودي الفرنسي 1.4 بالمئة والعربي الوطني 0.4 بالمئة وساب 1.1 بالمئة وسافكو 0.9 بالمئة وبنك الرياض 0.5 بالمئة.

وفي القاهرة قلص المؤشر خسائره التي مني بها خلال الجلسة وأغلق منخفضا 1.6 بالمئة عند 9052.5 نقطة.

وأعلنت مصر اليوم أنها تدعم سياسيا وعسكريا خطوة الائتلاف الداعم للحكومة فى اليمن وتنسق مع السعودية ودول الخليج العربية الأخرى.

وقاد نزول السوق سهم التجاري الدولي ذو الثقل بخسائر 0.16 بالمئة.

وانخفضت أسهم أوراسكوم للاتصالات والنساجون وسوديك وعامر جروب وبالم هيلز وجهينة بين 0.11 و2.6 بالمئة.

وارتفعت أسهم السويدي 2.7 بالمئة وبايونيرز 1.7 بالمئة والمصرية للاتصالات 0.6 بالمئة.

----------------------

0913 جمت - قلص مؤشر سوق الأسهم السعودي خسائره الحادة التي مني بها أمس والتي قاربت خمسة بالمئة وتراجع بشكل طفيف في مستهل تعاملات الخميس بعدما شنت دول خليجية بقيادة المملكة هجوما جويا على الحوثيين في اليمن وهو ما أدى لصعود أسعار النفط بقوة.

وكان المؤشر استهل الجلسة على تراجع نسبته 4.2 بالمئة لكنه قلص خسائره تدريجيا لتصل إلى 0.8 بالمئة عند 8798.4 نقطة بحلول الساعة 0916 بتوقيت جرينتش وهو أدنى مستوياته في شهرين.

وهاجمت طائرات حربية مطار العاصمة اليمنية صنعاء وقاعدة الديلمي العسكرية اليوم الخميس بعد أن تقدمت قوات الحوثيين وحلفائهم من الجيش صوب مدينة عدن أمس الأربعاء.

وقال مازن السديري مدير الأبحاث لدى الاستثمار كابيتال ”أداء السوق اليوم يعبر عن ثقة السعوديين في القيادة وفي جيشهم. الغموض حول الموقف بدأ يتلاشى مع تحقيق نتائح سريعة للضربات الجوية.“

وأضاف أن صعود النفط يدعم أداء السوق ”لأنه يعني أن أي ارتفاع في الإنفاق الحكومي سيقابله زيادة في الإيردات.“

من جانبه قال هشام تفاحة مدير المحافظ الاستثمارية في الرياض ”الجميع يتمنى أن يعم السلام في المنطقة حتى وإن تم ذلك ببعض القوة لكن من المبكر الحديث عن نتائج الآن. يبدو أن السوق استوعبت الخبر بالفعل وان ما يحدث اليوم عمليات موازنة للمراكز“

وأضاف أن الجميع يعتقد أن السوق السعودي ”به فرص ذهبية“ وتوقع أن يغلق السوق على مزيد من التراجع مع تخوف المتعاملين من التطورات خلال عطلة الأسبوع.

ومن بين 162 سهما جرى تداولها انخفض 148 سهما فيما صعد 14 سهما فقط.

وقاد التراجعات سهما الراجحي والأهلي التجاري بخسائر اثنين بالمئة و2.8 بالمئة على الترتيب.

كما انخفضت أسهم السعودي الفرنسي وساب والعربي الوطني وبنك الرياض وجبل عمر وسافكو بنسب تراوحت بين 0.8 و 2.8 بالمئة.

في المقابل صعدت أسهم المراعي 0.9 بالمئة بعدما قالت الشركة إنها تسلمت 250 مليون ريـال كدفعة تحت الحساب من شركة الدرع العربي للتأمين التعاوني كجزء من قيمة المطالبة التأمينية المتعلقة بحريق مصانع المخبوزات بمدينة جدة في أكتوبر تشرين الأول الماضي.

وزادت اسهم صافولا 0.4 بالمئة وينساب 1.2 بالمئة ومعادن 0.7 بالمئة وإعمار المدينة الاقتصادية 1.5 بالمئة.

وفي القاهرة هبط المؤشر الرئيسي للبورصة 2.3 بالمئة إلى 8986.4 نقطة.

وأعلنت مصر اليوم الخميس أنها تدعم سياسيا وعسكريا خطوة الائتلاف الداعم للحكومة الشرعية فى اليمن وتنسق مع السعودية ودول الخليج العربية الأخرى ترتيبات المشاركة بقوات في اليمن إذا لزم الأمر.

وانخفضت كافة الأسهم المدرجة على المؤشر الرئيسي باستثناء سهم المصرية الكويتية الذي قفز 1.7 بالمئة.

وقاد التراجعات سهما حديد عز والنساجون بخسائر 4.8 بالمئة و3.3 بالمئة على الترتيب.

ونزل سهم جهينة 2.3 بالمئة وقالت الشركة اليوم إنها ستوزع كوبون بواقع 0.100 جنيه للسهم الواحد اعتبارا من 16 ابريل نيسان المقبل.

وانخفضت أسهم عامر جروب وأوراسكوم للاتصالات وجلوبال تليكوم وبايونيرز والسويدي والمصرية للاتصالات وسوديك بنسب تراوحت بين 0.1 و 2.8 بالمئة.

وأغلق المؤشر السعري الكويتي منخفضا 2.4 بالمئة فيما خسر مؤشر كويت 15 للأسهم القيادية 2.5 بالمئة.

وقاد سهم الكويت الوطني تراجعات السوق بخسائر 2.4 بالمئة تلاه بيت التمويل الكويتي وزين اللذان انخفضا 2.9 بالمئة و4.2 بالمئة على الترتيب.

-------------------

‭‭‭‭‭0634‬‬‬‬‬ جمت - هوت بورصة الكويت صباح اليوم الخميس بعد أن بدأت السعودية عملية عسكرية في اليمن.

وهبط مؤشر كويت 15 للأسهم القيادية 2.6 بالمئة إلى 1017.5 نقطة والمؤشر السعري الأوسع نطاقا 2.57 بالمئة إلى 6212 نقطة.

وقال عدنان الدليمي مدير شركة مينا للاستشارات إن السوق تتعرض لضغوط من قبل مضاربين يريدون استغلال الموقف لدفع المساهمين للبيع بأرخص الأثمان وإن هناك شريحة لديها خوف وقلق حقيقي وتتصرف من منطلق هذا الإحساس.

وهبطت أسهم بنك الكويت الوطني 2.4 بالمئة وزين 3.2 بالمئة وأجيليتي 2.5 بالمئة وبنك الخليج 3.5 بالمئة وبيت التمويل الكويتي 2.9 بالمئة.

وارتفعت أسهم كابلات 7.6 بالمئة ومينا 6.7 بالمئة وجيزان القابضة 4.1 بالمئة.

-----------------

0611 جمت - هوت بورصات الخليج‭‭‭‭‭‭‭‭ ‬‬‬‬‬‬‬‬في مستهل التعاملات اليوم الخميس بعد أن شنت السعودية وحلفاؤها في المنطقة غارات جوية في اليمن في تصعيد للصراع العسكري هناك.

ونزل مؤشر دبي - أكثر المؤشرات تقلبا في المنطقة بسبب العدد الكبير من المتعاملين الذين يشترون الأسهم بأموال مقترضة وهيمنة مستثمري الأجل القصير - 5.1 بالمئة إلى 3262 نقطة وسط موجة بيع واسعة النطاق. وهبط المؤشر دون مستوى الدعم الفني عند أدنى مستوى ليناير كانون الثاني 3358 نقطة.

وانخفض مؤشر أبوظبي 2.2 بالمئة. وفي سلطنة عمان نزل مؤشر البورصة 0.2 بالمئة.

وهاجمت طائرات حربية مطار العاصمة اليمنية صنعاء وقاعدة الديلمي العسكرية اليوم الخميس بعد أن تقدمت قوات الحوثيين وحلفائهم من الجيش صوب مدينة عدن أمس الأربعاء. (إعداد مروة رشاد للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below