May 3, 2018 / 8:54 AM / 5 months ago

تباين أداء بورصات الخليج في المعاملات المبكرة

دبي 3 مايو أيار (رويترز) - تباين أداء بورصات منطقة الخليج في المعاملات المبكرة اليوم الخميس لكن كان هناك بعض عمليات الشراء لأسهم منتقاة على خلفية أرباح قوية للشركات، مثل سهم معادن السعودية وسهم البنك الأهلي التجاري السعودي أكبر بنوك المملكة.

كما قدم قرار مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) الإبقاء على سعر الفائدة دون تغيير بعض الدعم للسوق على الرغم من وجود دوافع أقل لارتفاع أسهم الشركات القيادية بعد المكاسب التي حققتها في الآونة الأخيرة.

وصعد سهم شركة التعدين العربية السعودية (معادن) ثلاثة بالمئة في المعاملات المبكرة بعدما قالت الشركة إن صافي ربحها في الربع الأول من العام زاد لأكثر من المثلين بدعم من ارتفاع المبيعات وزيادة متوسط الأسعار المحققة للمنتجات.

وحققت الشركة صافي ربح 638 مليون ريال سعودي (170.12 مليون دولار) مقابل توقعات ثلاثة محللين بأن تحقق الشركة 372 مليون ريال.

وارتفع سهم البنك الأهلي التجاري 0.2 بالمئة بعدما أعلن البنك أمس الأربعاء زيادة صافي الربح 10.5 بالمئة في الربع الأول من العام وهو ما يتجاوز توقعات المحللين حيث انخفضت مخصصات الديون المتعثرة بينما ارتفعت الرسوم.

واستقر مؤشر البورصة السعودية في التعاملات الصباحية دون تغير يذكر حيث منعت مخاوف متصلة بالقيمة أسهم قيادية من الارتفاع. وانخفض سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) 0.4 بالمئة.

وتراجع مؤشر البورصة السعودية من أعلى مستوى في أكثر من عامين والذي سجله في الأسبوع الماضي وتماسك عند المستويات الحالية بينما استقر مؤشر بورصة دبي بعدما انخفض متأثرا بتراجع أسهم شركات العقارات إثر ضعف سوق العقارات في الإمارة.

وارتفع سهم إعمار العقارية 0.5 بالمئة في المعاملات المبكرة برغم أن مؤشر بورصة دبي لم يطرأ عليه تغير يذكر.

وقالت ماري سالم مديرة أسواق رأس المال في إف.إف.إيه دبي ”تحتاج الأسواق المحلية لعامل محفز رئيسي للتحرك من جديد وما لم تتغير الأمور بسرعة فربما نتحرك إلى شهر بطيء جدا في رمضان وموسم الصيف“.

وفي قطر نزل مؤشر البورصة واحدا بالمئة في المعاملات المبكرة متأثرا بانخفاض أسهم قيادية.

ونزل سهم صناعات قطر 0.6 بالمئة بينما انخفض سهم بنك قطر الوطني 1.3 بالمئة.

وسجل السهمان مكاسب في خانة العشرات في العام الحالي بعد قرارات بزيادة سقف الملكية الأجنبية إلى 49 بالمئة من 25 بالمئة. وتهدف زيادة سقف الملكية الأجنبية إلى رفع وزن السهمين على مؤشرات الأسواق الناشئة.

إعداد مروة سلام للنشرة العربية - تحرير معتز محمد

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below