October 28, 2018 / 1:56 PM / a month ago

بورصة السعودية تتماسك وأبوظبي تتفوق على أسواق الخليج المتباينة

دبي 28 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - تماسكت بورصة السعودية عند الإغلاق اليوم الأحد بعد المكاسب التي حققتها في الآونة الأخيرة، في حين تباين أداء بقية أسواق المنطقة.

وتراجعت البورصة السعودية 0.4 بالمئة بعدما أنهت الجلسة السابقة عند أعلى مستوى في أسبوعين.

وأغلق سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) على هبوط 1.9 بالمئة بعد أن أعلنت الشركة نمو صافي ربحها 5.4 بالمئة في الربع الثالث من العام، بزيادة طفيفة عن توقعات المحللين.

وقال يوسف البنيان الرئيس التنفيذي لسابك إن رابع أكبر شركة بتروكيماويات في العالم تقيم فرصا استثمارية في أفريقيا والصين والولايات المتحدة.

كما ضغطت أسهم البنوك على البورصة السعودية، حيث هبط سهم مصرف الراجحي 2.1 بالمئة بفعل مبيعات لجني الأرباح. وكان المصرف أعلن في الأسبوع الماضي نمو الأرباح بنسبة في خانة العشرات في الربع الثالث.

وهبطت أسهم بنك الرياض 2.6 بالمئة والبنك الأهلي التجاري 1.2 بالمئة.

وصعد سهم شركة جبل عمر العقارية اثنين بالمئة وسهم الشركة الوطنية للنقل البحري (البحري) 5.2 بالمئة. وتحولت جبل عمر للربحية في الربع الثالث، بينما أعلنت البحري الأسبوع الماضي عن قفزة في الارباح بنسبة في خانة العشرات.

وسجل الأجانب مبيعات صافية في الأسهم السعودية بقيمة 2.34 مليار ريال (623.9 مليون دولار) في الأسبوع المنتهي في 25 أكتوبر تشرين الأول، لكن السوق تلقت دعما من المشتريات الصافية للمؤسسات السعودية في الأسهم والتي بلغت قيمتها 8.06 مليار ريال حسب بيانات البورصة.

وفي مؤشر على استمرار حرص المستثمرين العالميين علي التعامل مع السعودية، قال صندوق الثروة السيادي في النرويج، وهو الأكبر من نوعه في العالم، إنه ينوى زيادة استثماراته في السعودية لأكثر من المثلين بعد ضمها للمؤشر المرجعي للصندوق قريبا.

وسجل المؤشر الرئيس لبورصة أبوظبي أفضل أداء في الخليج اليوم، مرتفعا 0.3 بالمئة بدعم من أسهم البنوك.

وزاد سهم بنك أبوظبي الأول 0.6 بالمئة وبنك أبوظبي التجاري 0.8 بالمئة والدار العقارية 1.2 بالمئة.

وتراجع مؤشر سوق دبي 0.4 بالمئة متأثرا بأسهم العقارات والبنوك.

وفقد سهم إعمار العقارية، أكبر شركة تطوير عقاري مدرجة في دبي، اثنين بالمئة بينما خسر سهم منافستها داماك العقارية 1.5 بالمئة. وتراجع سهم بنك دبي الإسلامي 0.4 بالمئة.

وأغلق مؤشر قطر منخفضا 0.1 بالمئة، مع هبوط سهم البنك التجاري 3.7 بالمئة نتيجة جني أرباح وسهم الملاحة القطرية 2.7 بالمئة

وكسب سهم صناعات قطر القيادي واحدا بالمئة.

وكانت البورصة القطرية الأفضل أداء بمنطقة الخليج في العام الحالي، إذ حققت مكاسب نسبتها 19 بالمئة منذ بداية العام، ويرجع ذلك جزئيا لتحرك شركاتها الكبرى لرفع سقف الملكية الأجنبية إلى 49 بالمئة.

وفي الأسبوع الماضي، قال محسن مجتبى مدير إدارة تطوير السوق ببورصة قطر إن السوق جذبت تدفقات إضافية قدرها 1.5 مليار دولار منذ زيادة سقف الملكية الأجنبية.

إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم درار

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below