11 نيسان أبريل 2012 / 17:08 / منذ 5 أعوام

البنوك تقود انتعاش السوق السعودية وموبينيل يرفع البورصة المصرية

من نادية سليم وتميم عليان

دبي/القاهرة 11 ابريل نيسان (رويترز) - انتعشت الأسهم السعودية اليوم الأربعاء من هبوط استمر خمسة أيام مع صعود أسهم البنوك في ظل أرباح قوية بينما ساعد سهم موبينيل لخدمات الهاتف المحمول البورصة المصرية على الارتفاع بعد تنامي التفاؤل بقيام فرانس تليكوم بشراء معظم أسهمها.

وارتفع المؤشر الرئيسي للسوق السعودية ‪.TASI‬ للجلسة الأولى في ست جلسات وزاد 0.3 بالمئة.

وصعد سهم مصرف الراجحي القيادي 3.9 بالمئة وسهم بنك ساب 1.7 بالمئة وسهم البنك السعودي الفرنسي 2.7 بالمئة.

وأعلنت تلك البنوك عن نمو أرباحها في الربع الأول من العام ما بين عشرة و18 بالمئة مما جاء متوافقا بشكل عام مع توقعات المحللين.

وصعد سهم البنك السعودي الهولندي 2.5 بالمئة مع زيادة الأرباح الفصلية 21.9 بالمئة وارتفع سهم بنك الجزيرة 2.8 بالمئة مع زيادة الأرباح لأكثر من مثليها.

وقال أحمد بدر نائب رئيس بحوث الأسهم الإقليمية لدى كريدي سويس "نشهد عودة الاهتمام مجددا بالبنوك في السوق حيث بدأ النمو يحدث تأثيرا."

وارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية ‪.EGX30‬ بنسبة 2.1 بالمئة لتنتهي موجة هبوط استمرت ستة أيام بعد صعود سهم موبينيل مع تنامي التفاؤل بالمضي قدما في صفقة شراء فرانس تليكوم لمعظم أسهم الشركة المصرية.

واتفقت أوراسكوم للاتصالات والإعلام والتكنولوجيا بشكل مبدئي على بيع معظم حصتها في موبينيل إلى فرانس تليكوم.

وأعرب بعض المستثمرين عن قلقهم من تصريحات لوزير الاتصالات المصري بأن على شركات تشغيل الهاتف المحمول أن تبيع 20 بالمئة من أسهمها على الأقل إلى مصريين. لكن مسؤولا بالوزارة قال في وقت لاحق إن القوانين الجديدة ستطبق فقط على المشغلين الجدد.

وقال متحدث باسم فرانس تليكوم في باريس "تحرز المحادثات تقدما لكن مازلنا نتفاوض."

وقفز سهم موبينيل 9.9 بالمئة وسهم أوراسكوم للاتصالات 9.6 بالمئة.

وقال محمد رضوان من فاروس للأوراق المالية "دفعت الأنباء أسهم قطاع الاتصالات للصعود ... كان هناك ارتباك كبير أمس."

ومن بين الأسهم القيادية صعد سهم حديد عز سبعة بالمئة وسهم أوراسكوم تليكوم 5.5 بالمئة.

وهبط مؤشر سوق دبي ‭.DFMGI‬ بنسبة 0.4 بالمئة مقلصا مكاسبه في 2012 إلى 23.5 بالمئة مع انتظار المستثمرين لنتائج أعمال الشركات.

وتراجع سهما سوق دبي المالي وتمويل للرهن العقاري 0.8 و0.7 بالمئة على الترتيب. وانخفض سهم إعمار العقارية 0.6 بالمئة.

وقال سليمان أبوالحسن مدير الصندوق المساعد في الماسة كابيتال "وصل مؤشر دبي لذروة مؤقتة في مطلع مارس وضغوط البيع ضعيفة منذ ذلك الحين .. يعزف المتعاملون عن المشاركة قبيل النتائج."

وأغلق المؤشر العام لسوق أبوظبي منخفضا 0.6 بالمئة مسجلا أدنى إغلاق منذ 23 فبراير شباط مع تراجع سهمي الدار العقارية وصروح العقارية 1.7 بالمئة لكل منهما.

وأضاف أبوالحسن "البيع يتزايد في أبوظبي والمؤشر كسر مستوى دعم مهما قرب 2550 نقطة. ربما يستمر هذا الاتجاه النزولي في العاصمة هذا الأسبوع والذي يليه. دبي قد لا تظل بمعزل عن موجة البيع بالمنطقة والتي تتجلى بوضوح في السعودية ومصر."

وفي سلطنة عمان دفعت أسهم الشركات الصناعية مؤشر سوق مسقط للأوراق المالية ‭‭ .MSI‬ للصعود 0.4 بالمئة مسجلا أعلى مستوى في ثلاثة أسابيع.

وزاد سهم حديد الجزيرة 2.5 بالمئة وسهم اسمنت عمان 5.3 بالمئة.

وفيما يلي مستويات إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:

السعودية.. ارتفع المؤشر 0.3 بالمئة إلى 7573 نقطة.

مصر.. صعد المؤشر 2.1 بالمئة إلى 4652 نقطة.

دبي.. هبط المؤشر 0.4 بالمئة إلى 1672 نقطة.

أبوظبي.. تراجع المؤشر 0.6 بالمئة إلى 2532 نقطة.

سلطنة عمان.. زاد المؤشر 0.4 بالمئة إلى 5907 نقاط.

قطر.. انخفض المؤشر 0.1 بالمئة إلى 8760 نقطة.

الكويت.. ارتفع المؤشر 0.3 بالمئة إلى 6164 نقطة.

البحرين.. هبط المؤشر 0.09 بالمئة إلى 1134 نقطة.

إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي - هاتف 0020225783292

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below