3 تشرين الثاني نوفمبر 2010 / 09:16 / بعد 7 أعوام

المؤشر المصري يرتفع 0.45% صباحا والعربية لحليج الاقطان يواصل الارتفاع

0855 جمت – صعد المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية ‭.EGX03‬‏ 30 نقطة بارتفاع 0.45 في المئة ليصل إلى 6684.5 نقطة ببداية تداولات اليوم الاربعاء.

وسجل سهم الشركة العربية لحليج الأقطان ‭(ACGC.CA)‬‏ أعلى مستوى له في عامين عند 6.28 جنيه(1.1 دولار) ليرتفع 5.2 في المئة مع اقتراب موعد توزيع الكوبون النقدي لها بقيمة 0.95 جنيه للسهم في 11 نوفمبر تشرين الثاني لحامل سهم الشركة حتى نهاية جلسة تداول الاثنين 8 نوفمبر.

وتحول سهم أوراسكوم تليكوم ‭ORTE.CA‬‏ للارتفاع 3.33 في المئة إلى 4.36 جنيه بعد موجة من التراجعات الشديدة في ظل تصريحات رئيس الوزراء الجزائري أحمد أويحيى الأحد الماضي إن على أوراسكوم تليكوم تسوية كل التزاماتها قبل أن تبرم الجزائر اتفاقا لتأميم الوحدة المحلية لشركة الاتصالات المصرية.

وقال محسن عادل العضو المنتدب لشركة بايونيرز لإدارة صناديق الاستثمار ”ارتفاع أوراسكوم تليكوم كان متوقعا اليوم بعد استيعاب السوق للاخبار السلبية من الجزائر. أتوقع استمراره في الصعود إذا لم تخرج أي تصريحات سلبية جديدة في الايام القليلة القادمة.“

وارتفع سهم القابضة الكويتية 2.8 في المئة إلى 1.83 دولار بينما تراجع سهم البنك التجاري الدولي ‭COMI.CA‬‏ 1.65 في المئة إلى 42.26 جنيه وتلاه سهم أوراسكوم للانشاء 0.05 في المئة إلى 265 جنيها .

وقال عادل ”الارتفاع الذي شهده السوق اليوم هو رد فعل تصحيحي بعد التراجعات الشديدة التي شهدها منذ الاسبوع الماضي. هناك مشتريات انتقائية للافراد المصريين خاصة في أسهم الغزل والنسيج مع اقتراب توزيع الكوبون النقدي للعربية لحليج الاقطان.“

وتوقع عادل ان ”السوق سيواصل ارتفاعاته حتى نهاية الجلسة ولكن بوتيرة أبطأ.“

ومن ناحية أخرى صعد المؤشر الاوسع نطاقا ‭.EGX07‬‏ 0.65 في المئة إلى 681 نقطة بدفع من سهم مودرن للمواد العازلة 7.25 في المئة إلى 7.10 جنيه وتلاه الوادي لتصدير الحاصلات 6.57 في المئة إلى 31.97 جنيه وجاء من بعده سهم رواد السياحة 5.12 في المئة إلى 33.48 جنيه .

وتوقع محمد النجار رئيس قسم البحوث بشركة المروة استهداف المؤشر الاوسع نطاقا لمستوى 687 نقطة ثم 700 نقطة.

----------------------------------------------------

0814 جمت - ارتفعت أسهم شركات البتروكيماويات السعودية مدعومة بارتفاع أسعار النفط وتوقعات باستمرار هبوط الدولار وهو ما يدفع المستثمرين إلى التخلي عن السيولة والإقبال على أصول أخرى.

وارتفع سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) 0.3 بالمئة وزاد سهم شركة ينبع الوطنية للبتروكيماويات (ينساب) 0.5 بالمئة وتقدم سهم شركة التصنيع الوطنية (تصنيع) 0.6 بالمئة.

وسيصدر مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) بيانا بشأن برنامج ضخم لشراء الأصول لتنشيط الانتعاش الاقتصادي في الساعة 1815 بتوقيت جرينتش بعد طول انتظار.

ويتوقع محللون أن يستأنف الاحتياطي الاتحادي شراء سندات خزانة طويلة الأجل. ويتنبأ الاقتصاديون بوجه عام بمشتريات بنحو 500 مليار دولار خلال نحو ستة أشهر.

وقال هشام تفاحة رئيس البحوث لدى مجموعة بخيت الاستثمارية “الاحتياطي الاتحادي سيطبع مزيدا من النقود لشراء أصول لذا سنرى تراجعا في الدولار في الأجل الطويل.

”سيكون الاحتفاظ بالسيولة مخاطرة كبيرة.. إذا لم تودع أموالك في أسهم أو سندات أو سلع أولية أو نفط على سبيل المثال فستخسر بسبب تراجع الدولار.“

واستقر المؤشر السعودي ‭.TASI‬‏ دون تغير عند 6373 نقطة وحث تفاحة المستثمرين على التحفظ رغم احتمالات صعود الأصول عالميا مع إطلاق برنامج الاحتياطي الاتحادي.

وقال تفاحة إن بعض الشركات الكبيرة مازالت تسجل خسائر أو أرباحا منخفضة وهو ما رفع مضاعف الربحية العام ”لذا ينبغي أن يتجنب المستثمرون هذه الأسماء ويركزوا على الشركات التي تسجل نموا في الأرباح.“

وأشار إلى أن شركات البتروكيماويات والبناء والاتصالات والشركات الزراعية

جذابة بالإضافة إلى بعض البنوك المتوسطة أو الصغيرة.

وارتفع سعر عقود النفط الأمريكي 0.3 بالمئة إلى 84.17 دولار للبرميل بحلول الساعة 0817 بتوقيت جرينتش مسجلا أعلى مستوى في ستة أشهر. وتقتفي أسهم شركات البتروكيماويات عادة أسعار النفط.

----------------------------------------------------

0635 جمت - ارتفعت أسهم الشركات العقارية في بورصتي دبي وأبوظبي لتعوض بعض الخسائر التي منيت بها أمس الثلاثاء وسط تداولات هزيلة عند الفتح.

وارتفع سهم إعمار العقارية 0.8 بالمئة وديار للتطوير 0.9 بالمئة وأرابتك 0.5 بالمئة.

وزاد مؤشر سوق دبي المالي ‭.DFMGI‬‏ 0.6 بالمئة إلى 1752 نقطة.

كانت أسهم الشركات الصغيرة والمتوسطة شهدت صعودا في مطلع الأسبوع بينما طرأ تغير طفيف على الأسهم القيادية - وهي عادة ما تكون آخر الأسهم حركة في موجات الصعود - قبل أن يتهاوى معظم الأسهم أمس الثلاثاء مما دفع مؤشري دبي وأبوظبي لتكبد أكبر خسائر في أكثر من خمسة أشهر.

وقال شعاع كابيتال في مذكرة بحثية إن التراجع يبرز ”المخاطر العالية“ في السوق.

وأضاف ”بينما لن يكون غريبا حدوث قفزة فنحن نتوقع عودة الاقبال على البيع وننصح المتعاملين بالاستفادة من موجات الانتعاش المحتملة لخفض حجم تعرضهم.“

وارتفع مؤشر أبوظبي ‭.ADI‬‏ 0.3 بالمئة إلى 2770 نقطة إذ توقفت الأسهم العقارية عن التراجع.

وصعد سهم الدار العقارية ‭(ALDR.AD)‬‏ 0.4 بالمئة. وكان السهم هبط سبعة بالمئة في الجلسة السابقة بعد استقالة الرئيس التنفيذي للشركة.

وزاد سهم صروح العقارية ‭SOR.AD‬‏ 1.8 بالمئة. وكشفت الشركة في وقت سابق من الأسبوع عن تراجع أرباحها 68 بالمئة في الربع الثالث من العام.

وقال جاد عباس محلل القطاع العقاري لدى المجموعة المالية-هيرميس ”مبيعات صروح العقارية من الأراضي كانت مفاجئة لمعظم المحللين لكن فيما عدا ذلك ليس هناك تغير ملموس على أساس فصلي.“

وأضاف ”تأخرت عمليات تسليم الوحدات لدى صروح وإعمار عن المتوقع لكن هذا أمر شائع بين شركات التطوير العقاري.“

أ ب - ع ه - م ح - أ أ - ن ج

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below