13 كانون الأول ديسمبر 2011 / 18:53 / بعد 6 أعوام

المؤشر السعودي يسجل أكبر انخفاض في شهرين والأسهم المصرية ترتفع

من نادية سليم وتوم فايفر

دبي/القاهرة 13 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - سجلت البورصة السعودية أكبر انخفاض لها في أكثر من شهرين اليوم الثلاثاء بعد موجة بيع في أواخر جلسة التداول من جانب المستثمرين الصغار مع ارتفاع حجم التعاملات لأعلى مستوى في عامين ونصف بينما ارتفعت الأسهم المصرية.

وتراجع المؤشر السعودي ‪.TASI‬ بنسبة 1.3 في المئة مسجلا أكبر انخفاض يومي منذ الثالث من أكتوبر تشرين الأول.

وقال طارق الماضي المحلل المالي في الرياض “تشير قيم التداول إلى زيادة واضحة في السيولة.

”تجاوزت قيم التداول 6.4 مليار ريال (1.71 مليار دولار). تجاوز مستوى خمسة مليارات ريال إشارة معتادة للمستثمرين الأفراد للتخارج.“

وأضاف ”عندما يرى المتعاملون زيادة حجم التداول فإنهم يخشون احتمال حدوث تغيير ما.“

وتفاقمت خسائر الأسهم الكبيرة مع تراجع سهمي الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) ومجموعة سامبا المالية 1.3 في المئة بينما هبط سهم كيان السعودية للبتروكيماويات اثنين في المئة.

وبعد إغلاق السوق عين العاهل السعودي محافظا جديدا للبنك المركزي ووزيرا جديدا للاقتصاد في تعديل وزاري محدود.

وفي مصر ارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة ‪.EGX30‬ بنسبة 0.6 في المئة حيث اهتم المستثمرون بعلامات على أن الحكومة الجديدة تحاول استعادة الأمن وتفادي أزمة في الميزانية في مقابل دلائل متزايدة على تدهور الاقتصاد.

وقال رئيس الوزراء كمال الجنزوري يوم الأحد إن الوضع الاقتصادي أخطر مما يتصوره أحد ودعا إلى التقشف للسيطرة على العجز المتفاقم في الميزانية.

وقال أسامة مراد الرئيس التنفيذي لأراب فاينانس للأوراق المالية “هناك أسباب جديدة للتفاؤل.

”هناك تزايد ملحوظ لوجود الشرطة في المدن الرئيسية والناس يشعرون بذلك.“

وارتفع مؤشر سوق دبي ‪.DFMGI‬ بنسبة 0.4 في المئة بفضل عمليات تصيد من المستثمرين للأسهم التي من المرجح أن تستفيد من قرار محتمل من شركة ام.اس.سي.آي للمؤشرات برفع تصنيف الإمارات.

وزاد سهم إعمار العقارية القيادي 1.4 بالمئة بينما صعد سهما أرابتك القابضة للبناء ودريك اند سكل انترناشونال 3.2 بالمئة و2.2 بالمئة على التوالي.

وقال فادي السعيد مدير الاستثمارات لدى آي.ان.جي لإدارة الاستثمار “رغم تراجع الأسواق الأوروبية والعالمية أمس شاهدنا بعض عمليات اقتناص الصفقات في أسماء مثل أرابتك وإعمار.

”يبدو أن هناك بعض عمليات الشراء على أساس قرار ام.اس.سي.آي. يوجد بعض الأمل في رفع تصنيف الإمارات. يبدو أن هذا يقود السوق.“

وهبطت أسواق الخليج الأخرى في ظل مخاوف المستثمرين من أن حل أزمة ديون منطقة اليورو لا يزال بعيد المنال.

وهبط مؤشر سوق مسقط للأوراق المالية ‭.MSI‬ بنسبة 0.2 في المئة متراجعا من أعلى مستوى في 11 أسبوعا الذي سجله أمس الاثنين مع انخفاض سهم جلفار للهندسة 1.4 بالمئة وسهم أسمنت عمان 1.2 بالمئة.

وهبط مؤشر بورصة قطر ‭.QSI‬ بنسبة 0.4 بالمئة بينما تراجع المؤشر العام لسوق أبوظبي ‭.ADI‬ بنسبة 0.3 بالمئة مع انخفاض سهم بنك الخليج الأول 2.1 في المئة من أعلى مستوياته في أربعة أشهر الذي سجله في الجلسة السابقة.

وهبطت أسهم الشركات العقارية في أبوظبي حيث انخفض سهم صروح العقارية 1.1 بالمئة وسهم الدار العقارية اثنين بالمئة.

وفيما يلي إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:

السعودية.. تراجع المؤشر 1.3 في المئة إلى 6192 نقطة.

مصر.. ارتفع المؤشر 0.6 في المئة إلى 3906 نقاط.

قطر.. هبط المؤشر 0.4 في المئة إلى 8764 نقطة.

أبوظبي.. انخفض المؤشر 0.3 في المئة إلى 2449 نقطة.

سلطنة عمان.. تراجع المؤشر 0.2 في المئة إلى 5656 نقطة.

دبي.. صعد المؤشر 0.4 في المئة إلى 1393 نقطة.

الكويت.. زاد المؤشر 0.1 في المئة إلى 5842 نقطة.

البحرين.. هبط المؤشر 0.03 في المئة إلى 1157 نقطة.

ع ر - ع ه (قتص)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below