3 أيلول سبتمبر 2015 / 15:40 / بعد عامين

أسهم الخليج تتماسك وبورصة مصر ترتفع بدعم بيانات جيدة

من أولجاس أويزوف

دبي 3 سبتمبر أيلول (رويترز) - تماسكت أسواق الأسهم الخليجية اليوم الخميس بعدما استقرت أسعار النفط والأسهم العالمية بينما صعدت البورصة المصرية بفعل بيانات اقتصادية قوية وأنباء متعلقة بشركات.

وشهدت أسعار النفط تحركات محدودة اليوم وتماسك خام القياس العالمي مزيج برنت فوق 50 دولارا للبرميل بينما ارتفعت مؤشرات الأسهم الأوروبية واستقرت الأسواق الناشئة مع إغلاق الأسواق الصينية المتقلبة في عطلة.

وأتاح ذلك للمؤشر الرئيسي للسوق السعودية أن يصعد 0.2 في المئة. وزاد مؤشر قطاع البنوك 0.5 في المئة وكان الداعم الرئيسي للمؤشر.

وارتفع سهم البنك الأهلي التجاري أكبر مصرف في المملكة 1.6 في المئة وصعد سهم مصرف الراجحي وهو بنك كبير آخر 0.7 في المئة.

وأظهر مسح لمديري المشتريات اليوم الخميس أن نمو القطاع الخاص غير النفطي في السعودية ارتفع في أغسطس آب مسجلا أعلى مستوياته في خمسة أشهر مدعوما بتأثير زيادة إنتاج النفط.

ورغم ذلك هبط مؤشر قطاع البتروكيماويات الذي تتأثر أرباحه بأسعار النفط 0.5 في المئة.

وكان مؤشر سوق دبي الرابح الأكبر في المنطقة حيث صعد 1.6 في المئة.

وشكلت الأسهم المرتبطة بالقطاع العقاري الداعم الرئيسي للمؤشر مع صعود سهم إعمار العقارية ذي الثقل في السوق 3.7 في المئة بينما ارتفع سهم منافستها داماك العقارية 3.3 في المئة. وقفز سهم دريك آند سكل للمقاولات سبعة في المئة.

وزاد المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.6 في المئة مع صعود الأسهم بشكل عام.

وأظهر مسح لمديري المشتريات أن نمو نشاط الشركات في القطاع الخاص غير النفطي في دولة الإمارات العربية المتحدة تسارع في أغسطس آب مسجلا أعلى مستوى له في ستة أشهر.

وانخفض مؤشر بورصة قطر 0.3 في المئة بعدما حقق أداء أفضل من أسواق الأسهم الخليجية الرئيسية في الجلسات القليلة السابقة.

وارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية إثنين في المئة بعدما أظهر مسح لمديري المشتريات نمو النشاط في أغسطس آب بأسرع وتيرة له منذ بداية العام على خلفية النمو القوي للإنتاج.

وكان سهم السويدي إليكتريك لصناعة الكابلات الرابح الأكبر وقفز 6.2 في المئة. وقالت الشركة يوم الثلاثاء إن صافي ربحها للربع الثاني من العام قفز إلى 537.38 مليون جنيه مصري (68.63 مليون دولار) مقابل أرباح بلغت 103.62 مليون جنيه قبل عام لكن السوق تجاهلت ذلك في بادئ الأمر وسط موجة بيع واسعة النطاق.

لكن سهم حديد عز تراجع 2.5 في المئة بعدما صعد 15.5 في المئة في وقت سابق ها الأسبوع بفعل أنباء اكتشاف حقل ضخم للغاز قبالة الساحل المصري يمكن أن ينهي أزمة نقص الطاقة في البلاد وهو ما سيؤثر إيجابيا على إنتاج الشركة.

وفيما يلي إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:

السعودية.. زاد المؤشر 0.2 في المئة إلى 7384 نقطة.

دبي.. ارتفع المؤشر 1.6 في المئة إلى 3570 نقطة.

أبوظبي.. صعد المؤشر 0.6 في المئة إلى 4378 نقطة.

قطر.. تراجع المؤشر 0.3 في المئة إلى 11347 نقطة.

مصر.. ارتفع المؤشر إثنين في المئة إلى 7296 نقطة.

الكويت.. هبط المؤشر 0.1 في المئة إلى 5758 نقطة.

سلطنة عمان.. انخفض المؤشر 0.03 في المئة إلى 5749 نقطة.

البحرين.. استقر المؤشر عند 1299 نقطة. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below