10 آذار مارس 2016 / 16:27 / منذ عامين

أسواق الأسهم الخليجية تتراجع وبورصة مصر تقفز مع تحرك البنك المركزي

من سيلين أسود

دبي 10 مارس آذار (رويترز) - هبطت معظم أسواق الأسهم الخليجية اليوم الخميس مع قيام المستثمرين ببيع الأسهم في القطاعات المرتبطة بالدورات الاقتصادية وانقضاء الحق في توزيعات الأرباح لبعض الاسهم بينما قفزت البورصة المصرية ثلاثة في المئة في أحجام تعاملات قوية بعدما تحرك البنك المركزي لتحسين ضخ الدولارات في الاقتصاد.

وتراجع المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 0.3 في المئة مبددا مكاسبه المبكرة تحت ضغط قطاعي البتروكيماويات والتجزئة. وهبطت أحجام التداول لأدنى مستوياتها هذا الأسبوع.

وانخفض سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) 0.7 بالمئة. لكن سهم رابغ للتكرير والبتروكيماويات (بترورابغ) زاد 0.9 في المئة بعدما قالت الشركة إنها ستحقق زيادة 750 مليون ريال (200 مليون دولار) في إيرادات المبيعات هذا العام مع التشغيل الكامل لوحدة تكسير الإيثان بعد توسعتها.

وتراجع سهم جرير للتسويق 2.7 في المئة لكن سهم المواساة للخدمات الطبية ارتفع 3.5 في المئة بعدما وقعت الشركة اتفاقية مع أرامكو السعودية النفطية العملاقة لتقديم خدمات للرعاية الصحية لعامين آخرين.

وقفز المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية ثلاثة في المئة في أقوى تداول منذ بداية العام.

ورحب المستثمرون بقرار البنك المركزي إلغاء الحد الأقصى للإيداع والسحب بالعملة الصعبة للشركات المستوردة للسلع الأساسية لتعزيز السيولة الدولارية في الاقتصاد.

وأظهرت بيانات البورصة أن المستثمرين الأجانب والمستثمرين من المؤسسات المحلية اشتروا أسهما أكثر مما باعوا في السوق اليوم.

وشهدت الأسهم التي يفضلها المستثمرون الأجانب ارتفاعات حادة مع صعود سهم جلوبال تليكوم 3.5 بالمئة وسهم البنك التجاري الدولي 5.6 بالمئة.

وارتفع سهم أوراسكوم للاتصالات 1.6 في المئة وكان الأكثر تداولا في السوق لكن سهم وحدتها بلتون المالية هوى بالحد الأقصى اليومي البالغ عشرة بالمئة للجلسة الثانية على التوالي.

دولة الامارات وقطر

تراجع سهم مؤسسة الإمارات للاتصالات (إتصالات) أكبر شركة مدرجة في أبوظبي من حيث القيمة السوقية 4 بالمئة مع إعادة فتح السوق بعد إغلاقها أمس بسبب ظروف جوية سيئة.

وإنخفض سهم بنك الخليج الأول 1.9 بالمئة بينما هبط سهم بنك الاتحاد الوطني 7 بالمئة بعد تداوله بدون الحق في توزيعات الأرباح. وتراجع المؤشر العام لسوق أبوظبي 1.9 بالمئة.

وتراجع مؤشر سوق دبي 0.7 بالمئة مع هبوط سهم بنك دبي الإسلامي 6.6 في المئة وسهم الوطنية للتبريد المركزي (تبريد) 3.4 في المئة مع انقضاء الحق في توزيعات الأرباح لكل منهما.

لكن سهم أرابتك القابضة للبناء زاد 0.6 بالمئة وكان الأكثر تداولا في السوق. وأعلنت الشركة أنها فازت بعقد لمشروع بناء برجين في وسط دبي يتكلف 1.1 مليار درهم (300 مليون دولار).

وارتفع مؤشر بورصة قطر 0.1 بالمئة في أحجام تداول متواضعة مع تركز معظم التعاملات في أسهم القطاع العقاري. وصعد سهم أزدان القابضة واحدا بالمئة لكن سهم بروة العقارية إنخفض 0.8 بالمئة.

وفيما يلي مستويات إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:

السعودية.. إنخفض المؤشر 0.3 بالمئة إلى 6354 نقطة.

مصر.. قفز المؤشر 3.0 بالمئة إلى 6564 نقطة.

أبوظبي.. تراجع المؤشر 1.9 بالمئة إلى 4500 نقطة.

دبي..انخفض المؤشر 0.7 في المئة إلى 3355 نقطة.

قطر.. زاد المؤشر 0.1 بالمئة إلى 10386 نقطة.

الكويت.. ارتفع المؤشر 0.1 بالمئة إلى 5285 نقطة.

سلطنة عمان.. هبط المؤشر 1.0 بالمئة إلى 5291 نقطة.

البحرين.. إستقر المؤشر عند 1155 نقطة. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير وجدي الألفي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below