24 كانون الأول ديسمبر 2014 / 15:08 / منذ 3 أعوام

بورصات الخليج تعاود الصعود قبيل إعلان الميزانية السعودية

من أندرو تورشيا

دبي 24 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - استأنفت البورصات الخليجية الصعود اليوم الأربعاء قبيل إعلان ميزانية السعودية لعام 2015 والمتوقع أن يظهر يوم الخميس أن الحكومة ستبقي على مستويات الإنفاق المرتفعة برغم انخفاض أسعار النفط.

ومنيت بورصات المنطقة بخسائر حادة في مطلع ديسمبر كانون الأول بسبب المخاوف من أن يدفع انخفاض إيرادات صادرات النفط حكومات الخليج لتقليص مشروعات التنمية الاقتصادية وهو ما سيضر بأرباح الشركات.

لكن اتضح في الأسبوع الماضي أنه من المستبعد حدوث تخفيضات كبيرة في الإنفاق باستثناء محتمل للبلدين الأصغر والأضعف ماليا في مجلس التعاون الخليجي البحرين وسلطنة عمان.

واستبعد وزير المالية السعودي حدوث تخفيضات كبيرة في الإنفاق ونقلت صحيفة المدينة السعودية عن مصادر لم تسمها قولها إنه من المتوقع أن ترتفع ميزانية المملكة لعام 2015 قليلا مقارنة مع ميزانية 2014 إلى مستوى قياسي 860 مليار ريال (229 مليار دولار) وإن الحكومة سوف تستخدم الاحتياطيات المالية الضخمة لتغطية أي عجز.

ولذلك تحسنت المعنويات بسوق الأسهم بشكل كبير في الأيام الأخيرة وحصلت على مزيد من الدعم من استقرار مؤقت على الأقل لسعر خام النفط برنت فوق 60 دولارا للبرميل.

وقال مديرو صناديق إنه مع انحسار الذعر تحول الانتباه إلى قيم الأسهم التي تبدو أكثر جاذبية في أعقاب الانخفاض الحاد للأسواق وتقترب حاليا أو تحاكي نظيراتها في الأسواق الناشئة الأخرى.

وقال ساتشين موهيندرا مدير المحافظ لدى شركة أبوظبي للاستثمار في مذكرة بحثية ”التصحيح الذي طرأ في الآونة الأخيرة في السوق خفض قيم أسهم عدد من الشركات التي تدار بشكل جيد إلى مستويات جذابة لا سيما فيما يتعلق بنمو الأرباح.“

وأضاف ”هذا يجعلنا متفائلين بشأن التوقعات لأسواق الأسهم في دول مجلس التعاون الخليجي في عام 2015.“

وقال إنه متفائل بدرجة أكبر بخصوص الشركات المرتبطة بشدة بالطلب المحلي في دول المجلس نظرا لأن ”التصحيح في الآونة الأخيرة كان شديدا ولم يفرق بين الأسهم بناء على العوامل الأساسية للشركات.“

وصعد المؤشر السعودي 1.8 بالمئة إلى 8700 نقطة منهيا التعاملات فوق مستوى مقاومة فني تشكل باتجاهه النزولي منذ سبتمبر أيلول. وإذا واصل الارتفاع يوم الخميس فسوف يخترق مستوى المقاومة ويتجه للصعود بناء على العوامل الفنية.

وكان الصعود واسع النطاق حيث ارتفع سهم دار الأكان - وهي شركة تطوير عقاري - 2.2 بالمئة في حين زاد سهم البنك الأهلي التجاري أكبر بنوك المملكة 1.1 بالمئة.

وقفز سهم البنك السعودي البريطاني 7.2 بالمئة بعدما قال مجلس إدارته إنه سيوصي بإصدار سهم مجاني لزيادة رأس المال بنسبة 50 بالمئة وسيمول ذلك من أرباح يحتفظ بها واحتياطيات كما سيوصي بتوزيعات نقدية قدرها 1.05 ريال للسهم عن العام 2014 ارتفاعا من ريال في 2013.

وواصلت أسهم شركات التأمين - التي منيت بخسائر كبيرة في التعاملات الماضية - الصعود القوي حيث قفز سهم ملاذ للتأمين وإعادة التأمين التعاوني بالحد الأقصى اليومي 10 بالمئة.

دبي

ارتفع مؤشر دبي ثلاثة بالمئة برغم انخفاض أحجام التداول بواقع الثلث إلى مستوى متوسط فيما يشير إلى أن بعض المستثمرين ينسحبون من السوق لقضاء عطلات نهاية العام.

وهيمنت الشركات العقارية على التداول مرة أخرى حيث زاد سهم ديار 6.4 بالمئة وإعمار العقارية 2.9 بالمئة.

وأعلنت الولايات المتحدة يوم الثلاثاء بيانات قوية للغاية لنمو الناتج المحلي قد تعجل بتوقيت بدء مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) في رفع أسعار الفائدة في العام القادم وهو ما يجبر البنوك المركزية في دول مجلس التعاون الخليجي التي تربط عملاتها بالدولار على اتباع النهج نفسه. وقد يضغط هذا على السوق العقارية في دبي لكن حتى الآن على الأقل يرى المستثمرون على ما يبدو أن النمو الأمريكي السريع إيجابي للطلب العالمي على العقارات في الامارة.

وزاد مؤشر أبوظبي 1.4 بالمئة تقوده أسهم العقارات. وقفز سهم إشراق العقارية - الذي كان الأكثر تداولا - بالحد الأقصى اليوم 15 بالمئة.

وارتفع المؤشر القطري 1.4 بالمئة وقفز سهم بروة العقارية - الأكثر تداولا - 6.7 بالمئة.

لكن سهم الإسلامية القابضة - وهي شركة استثمار - هوى مرة أخرى بالحد الأقصى اليومي 10 بالمئة إلى 98.10 ريال. وتراجع السهم من 222.70 ريال في 11 من ديسمبر كانون الأول مع انفجار فقاعة لسعره على ما يبدو.

ولا يزال السهم مرتفعا 113 بالمئة حتى الآن هذا العام ويبلغ معدل سعر السهم إلى الربحية حوالي 30 مثلا وفق بيانات لتومسون رويترز مقارنة مع أقل من 20 لأسهم مناظرة له في مجال الاستثمار المصرفي والسمسرة.

وفيما يلى مستويات إغلاق المؤشرات بأسواق المنطقة اليوم:

دبي.. ارتفع المؤشر 3.0 بالمئة إلى 3833 نقطة.

أبوظبي.. زاد المؤشر 1.4 بالمئة إلى 4534 نقطة.

السعودية.. زاد المؤشر 1.8 إلى 8700 نقطة.

قطر.. صعد المؤشر 1.4 بالمئة إلى 12358 نقطة.

مصر.. ارتفع المؤشر 0.6 بالمئة إلى 8766 نقطة.

سلطنة عمان.. ارتفع المؤشر 2.5 بالمئة إلى 6377 نقطة.

الكويت.. ارتفع المؤشر 0.7 بالمئة إلى 6547 نقطة.

البحرين.. زاد المؤشر 0.4 بالمئة إلى 1407 نقاط. (إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية - تحرير محمد عبد العال)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below