20 كانون الثاني يناير 2016 / 08:14 / بعد عامين

هبوط حاد لبورصات الخليج في بداية التداول مع نزول النفط وتراجع أسواق آسيا

0708 جمت - - هبطت البورصات الخليجية في مستهل تعاملات اليوم الأربعاء حيث أقدم المستثمرون على تسييل أصول بفعل تجدد المخاوف بشأن تدني أسعار النفط وتراجع أسواق الأسهم العالمية مما يثبت أن المكاسب التي تحققت في اليوم السابق لم تكن متينة.

وهبط مؤشر بورصة دبي أكثر من 2.5 في المئة متخليا عن معظم المكاسب التي حققها أمس الثلاثاء ليقترب من أدنى مستوى في 27 شهرا الذي سجله يوم الخميس الماضي.

وكان السهمان الأكثر تداولا على المؤشر سهم شركة أرابتك العقارية وسهم دريك آند سكل وهبط الاثنان أربعة في المئة.

كما هبطت بورصة أبوظبي 0.6 في المئة وسط تعاملات هزيلة. وسجلت الأسهم المتوسطة والصغيرة هبوطا حادا حيث نزل سهما ميثاق للتأمين التكافلي ودانة غاز أكثر من أربعة في المئة. ونزل سهم اتصالات الذي يعد الأكبر في البورصة من حيث القيمة السوقية 0.3 في المئة.

وقال أحد المتعاملين في أبوظبي "أسواق الأسهم متقلبة ومعرضة لتقلبات أسعار النفط...انتعاشة يوم الثلاثاء فقدت زخمها لأننا عدنا إلى المخاوف ذاتها بشأن الاقتصاد الكلي التي تضر بأسواق الأسهم منذ بداية العام."

وهبط مؤشر بورصة قطر 2.1 في المئة بعد أن فقد أكثر من خمسة في المئة أمس الثلاثاء. وهبط سهم شركة قطر للتأمين واحدا في المئة على الرغم من أنه سجل قفزة بنسبة 57.8 في المئة في صافي ربحه في الربع الأخير عند 350.4 مليون ريال (96.2 مليون دولار). وتوقع كيو.إن.بي للخدمات المالية تحقيق 108.3 مليون ريال.

وهبط سهم مصرف الريان 2.4 في المئة في بداية التعاملات بعد أن قفز 9.7 في المئة يوم الثلاثاء عندما أعلن البنك هبوط صافي ربحه في الربع الأخير بنسبة ثلاثة في المئة إلى 559 مليون ريال (153.5 مليون دولار) مقابل 553 مليون ريال في توقعات محليين.

كما سجلت أسهم فودافوان وأريد المتخصصتان في الاتصالات هبوطا حادا حيث انخفص سهم كل منهما أكثر من اثنين في المئة.

----------------------

0635 جمت - عادت مؤشرات بورصة الكويت صباح اليوم الأربعاء للهبوط من جديد بعد ارتفاعها أمس لجلسة واحدة أعقبت عشر جلسات من الانخفاض المتتالي.

وهبط المؤشر الرئيسي اليوم 0.76 في المئة إلى 5045.5 نقطة ومؤشر كويت 15 للأسهم القيادية 0.43 في المئة إلى 793.6 نقطة.

وقال مجدي صبري المحلل المالي لرويترز إن سبب هبوط بورصة الكويت منذ بداية العام ليس فقط أسعار النفط وإنما الأهم من ذلك هو تراجع المعنويات لدى المتداولين مدللا على ذلك بهبوط كثير من الأسهم لمستويات أقل من قيمتها الحقيقية ومع ذلك لا تجد من يشتريها.

وأضاف أن ارتفاع أمس كان متواضعا مقارنة بما حققته أسواق الخليج الأخرى والبورصة المصرية وهو ما يدل على أن رد الفعل في بورصة الكويت يكون عادة بطيئا لاسيما في فترات الصعود.

وهبطت أسهم بنك الخليج 1.9 في المئة وفيفا 1.01 في المئة والمباني 1.2 في المئة وأجيليتي 2.5 في المئة.

وهبط سهم بنك بوبيان 2.5 في المئة إلى 395 فلسا بعد أن قال إنه يعتزم إصدار صكوك قدرها 250 مليون دولار لتعزيز رأسماله.

وخالف سهم أسيكو المسار النزولي للسوق ليرتفع وحيدا 1.85 في المئة. (إعداد إسلام يحيى للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below