August 8, 2019 / 2:38 PM / 3 months ago

الأسهم القيادية في بورصة مصر تقفز بدعم من بيانات التضخم وأرباح قوية

8 أغسطس آب (رويترز) - سجلت الأسهم القيادية في البورصة المصرية أفضل أداء في حوالي ستة أشهر اليوم الخميس بدعم من بيانات أفضل من المتوقع للتضخم لشهر يوليو تموز ومجموعة قوية من نتائج الشركات وهو ما أثار تفاؤلا بين المستثمرين قبيل عطلة عيد الأضحى التي تبدأ يوم الأحد.

وانخفض معدل التضخم الأساسي في مصر إلى أدنى مستوى في نحو أربعة أعوام متراجعا إلى 8.7 بالمئة في يوليو تموز مخالفا توقعات المحللين نظرا لأنه يأتي في أعقاب جولة جديدة من خفض الدعم للوقود أدت إلى ارتفاع أسعاره محليا بنسب تتراوح بين 16 و30 بالمئة.

وقال ألين سانديب رئيس الأبحاث في شركة نعيم للسمسرة ”إنه نبأ طيب للأسواق لأنه يعزز آمال خفض سعر الفائدة في أغسطس. أعتقد أن البنك المركزي الآن لديه مجالا كافيا لاستئناف سياسته للتيسير النقدي مستقبلا“.

وفي الشهر الماضي أبقت لجنة السياسات النقدية على أسعار الفائدة الأساسية مستقرة عند 15.75 بالمئة و16.75 بالمئة على الإيداع والإقراض لليلة واحدة على التوالي.

وانخفض معدل البطالة في مصر إلى 7.5 بالمئة في الربع الثاني من عام 2019 مقارنة مع 8.1 بالمئة في الربع الأول.

وصعد المؤشر الرئيسي في البورصة المصرية 2.2 بالمئة وهى أكبر مكاسب ليوم واحد منذ فبراير شباط حيث زاد سهم البنك التجاري الدولي 1.2 بالمئة.

وارتفع سهم بنك الاستثمار هيرميس، الذي سجل زيادة بنحو 50 بالمئة في أرباح الربع الثاني، 3.5 بالمئة بينما قفز سهم سوديك للتطوير العقاري 7.7 بالمئة بعدما زادت أرباحها 8.6 بالمئة في نفس الفترة في حين ارتفعت إيراداتها إلى المثلين تقريبا.

وارتفع مؤشر البورصة السعودية 0.8 بالمئة بعدما أوقف في الجلسة السابقة موجة خسائر استمرت خمسة أيام. وقادت البنوك موجة المكاسب حيث زاد سهم بنك الرياض 3.5 بالمئة وقفز سهم البنك السعودي البريطاني 4.8 بالمئة.

لكن سهم بنك الاستثمار السعودي قيد المكاسب حيث هوى بنسبة 9.1 بالمئة مسجلا أكبر انخفاض ليوم واحد في أكثر من عقد قبل أن يغلق على هبوط 6.2 بالمئة بعد أن تحول البنك إلى تسجيل خسارة في الربع الثاني من العام.

وأغلق مؤشر بورصة دبي مرتفعا 0.2 بالمئة مع صعود سهم إعمار العقارية 1.9 بالمئة وقفز سهم العربية للطيران 3.5 في المئة بعدما سجلت ميزانية شركة الطيران قفزة بلغت 75 بالمئة في أرباح الربع الثاني.

وانخفضت بورصة أبوظبي، التي أنهى مؤشرها موجة خسائر استمرت ستة أيام أمس الأربعاء، 0.4 بالمئة مع تراجع سهم مجموعة الإمارات للاتصالات (اتصالات) 0.9 بالمئة ونزول سهم بنك أبوظبي التجاري 1.6 بالمئة.

كما تراجع مؤشر بورصة قطر 0.6 بالمئة وكانت أسهم البنوك الأكثر انخفاضا على المؤشر حيث هبط سهم البنك التجاري القطري 3.6 بالمئة ونزل سهم قطر لنقل الغاز 3.5 بالمئة.

وستكون الأسواق مغلقة معظم الأسبوع القادم في عطلة عيد الأضحى التي تبدأ يوم الأحد. وتستمر العطلة أسبوعا في السعودية ونحو ثلاثة أيام في بقية بلدان الخليج.

وفيما يلي مستويات إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:

- السعودية.. صعد المؤشر 0.8 بالمئة إلى 8550 نقطة.

- أبوظبي.. انخفض المؤشر 0.4 بالمئة إلى 5097 نقطة.

- دبي.. زاد المؤشر 0.2 بالمئة إلى 2838 نقطة.

- قطر.. نزل المؤشر 0.6 بالمئة إلى 9835 نقطة.

- مصر.. صعد المؤشر 2.2 بالمئة إلى 14180 نقطة.

- البحرين.. استقر المؤشر عند 1544 نقطة.

- سلطنة عمان.. زاد المؤشر 0.6 بالمئة إلى 3862 نقطة.

- الكويت.. نزل المؤشر 0.4 بالمئة إلى 6719 نقطة.

إعداد مروة سلام للنشرة العربية - تحرير وجدي الالفي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below