20 نيسان أبريل 2011 / 10:38 / بعد 7 أعوام

عامر جروب المصرية تقرر التنازل عن أرض المرحلة 3 من بورتو مارينا

(إضافة تفاصيل وتعليق محلل وخلفيات)

من إيهاب فاروق

القاهرة 20 ابريل نيسان (رويترز) - قالت مجموعة عامر القابضة المصرية ”عامر جروب“ اليوم الاربعاء إنها قررت التنازل عن أرض المرحلة الثالثة من مشروع جولف بورتو مارينا بشرط استرداد المبلغ المدفوع وإنها تتفاوض حاليا على مشروع بتركيا لفتح أسواق جديدة.

وأضافت المجموعة في بيان حصلت رويترز على نسخة منه إن مجلس الادارة وافق أمس الثلاثاء على ”الاكتفاء بالمرحلة الاولى والثانية بمشروع جولف بورتو مارينا... وإلغاء التعاقد على أرض المرحلة الثالثة. والتقدم لمحافظة مطروح بطلب إلغاء التعاقد بخصوص الارض الواقعة بجنوب السكة الحديد بشرط إسترداد المبلغ المدفوع سابقا.“

وأكد البيان ان المجموعة قاربت على الانتهاء من مفاوضات اقامة مشروع بتركيا لفتح أسواق جديدة لها.

وقال محلل قطاع عقارات لرويترز رافضا الكشف عن اسمه ”من أكبر عيوب قطاع الاسكان والعقارات هو أن الشركات العملاقة به ملك لرموز النظام السابق وهو ما يضع القطاع بشكل عام فى الجانب السلبي ولذا لا ننصح المستثمرين بالاستثمار بالقطاع فى الوقت الحالي.“

ومنصور عامر رئيس مجلس إدارة المجموعة والعضو المنتدب لها هو أحد كبار رجال الحزب الوطني الحاكم سابقا بمصر.

وتستثمر المجموعة في المجالات العقارية والسياحية وسلاسل المطاعم والمراكز التجارية ومن بين مشروعاتها بورتو السخنة وبورتو مارينا وبورتو طرطوس بسوريا بالاضافة إلى خمسة مراكز تجارية تابعة للمشروعات السابقة وفندقين خمسة نجوم علاوة على عدد من سلاسل المطاعم مثل تشيليز وجوني كارينوز واستوديو مصر وآلان لو نوتر وحلقة السمك ونايل سيتي.

وتواجه أسهم العقارات بالبورصة المصرية أوقاتا صعبة بسبب قضايا بطلان بيع اراض لبعض الشركات ومثول عدد من مسؤوليها أمام القضاء المصري مما دفع بعض أسهم هذا القطاع نحو الانهيار.

وبحلول الساعة 1010 بتوقيت جرينتش ارتفع سهم المجموعة 0.84 بالمئة إلى 1.20 جنيه. ولكن منذ ادراج سهم المجموعة بالبورصة في نوفمبر تشرين الثاني هبط 59 بالمئة حتى منتصف تعاملات جلسة اليوم الاربعاء.

وقال محمد النجار رئيس قسم البحوث بشركة المروة لتداول الاوراق المالية ”السهم يسير في اتجاه هابط مستهدفا 1.10 جنيه ثم كسر مستوى الجنيه لأسفل.“

ويرى محسن عادل المحلل المالي ان قرار المجموعة بالتنازل عن أرض المرحلة الثالثة من مشروع جولف بورتو مارينا ”يؤكد تحول الرؤية الاستثمارية للشركات العقارية والتي أصبحت تعاني من مشكلات متعلقة بعدم القدرة على الاستمرار في مشروعاتها التوسعية في ظل الظروف الحالية بمصر.“

وتابع ”هناك انكماش لعمليات الاستثمار بمصر ومخاوف من امتداد اثر مثل هذه القرارات إلى شركات ومشروعات أخرى.“

وهناك دعاوى قضائية على شركة بالم هيلز ‭(PHDC.CA)‬‏ ومجموعة طلعت مصطفى ‭(TMGH.CA)‬‏ ببطلان بيع أراض لهما فضلا عن توجيه اتهامات لبعض مسؤولي بالم بالفساد. والحال نفسه مع شركتي سوديك ‭(OCDI.CA)‬‏ والمصرية للمنتجعات السياحية.

وأعلنت شركة بالم هيلز في وقت سابق من الشهر الجاري أنها طلبت إعادة 190 فدانا للحكومة المصرية. وتواجه نطقا بالحكم في 26 أبريل نيسان في دعوى قضائية تطعن في شرائها قطعة أرض من الدولة بمدينة القاهرة الجديدة بمساحة 230 فدانا وقد أوصت هيئة مفوضي الدولة الشهر الماضي ببطلان عقد الارض.

وقال محلل قطاع العقارات ”لابد من تقنين أوضاع اراضي الشركات الآن بما يخدم المستثمر والحكومة في نفس الوقت.“

وأكد عادل ضرورة إعادة دراسة منظومة الاستثمار العقاري الحالية لكي تتوافق مع الهيكل البنائي للاقتصاد المصري الجديد والتوقف الفوري عن عمليات سحب الاراضي من الشركات.

أ ب - ن ج

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below