17 أيار مايو 2011 / 10:45 / بعد 7 أعوام

حديد عز: لا نتوقع انخفاض مبيعات الربع/1 والمصانع تعمل بكامل طاقتها

من إيهاب فاروق

القاهرة 17 مايو ايار (رويترز) - قال مدير علاقات المستثمرين بشركة حديد عز ‭(ESRS.CA)‬‏ أكبر منتج لحديد التسليح في الشرق الأوسط وشمال افريقيا اليوم الثلاثاء إنه لا يتوقع انخفاض مبيعات الشركة في الربع الاول من 2011 وأكد أن مصانع المجموعة تعمل بكامل طاقتها.

وأضاف كامل جلال في مقابلة مع رويترز عبر الهاتف ”تقريبا مبيعات المجموعة في الربع الاول من 2011 هي نفس مبيعات الربع المقابل من 2010 .. إن لم تكن أفضل. لا نتوقع انخفاض المبيعات أو الانتاج. المصانع كانت تعمل بكامل طاقتها ومازالت.“

وقال جلال إن استقالة رئيس مجلس إدارة الشركة السابق ”لن تؤثر على أعمال المجموعة أو خطتها الاستراتيجية خلال الفترة المقبلة.“

وأعلنت شركة حديد عز اليوم أن كلا من أحمد عز رئيس مجلس إدارة الشركة وعلاء أبو الخير عضو مجلس الادارة تقدم باستقالته من الشركة.

وعينت الشركة بول شكيبان رئيسا لمجلس الإدارة وعضوا منتدبا.

وقال جلال ”رئيس مجلس الادارة هو الذي قرر الاستقالة بسبب الظروف الراهنة والرئيس الجديد يعمل في المجموعة منذ 13 عاما.“

ويواجه عز اتهامات فساد في الحصول على ترخيصين لإقامة مصنعي حديد في السويس بالمخالفة للقانون ودون تحصيل الرسوم المستحقة عليه بينما يواجه ابو الخير اتهامات فساد مالي بشركة العز الدخيلة للصلب.

وارتفع السهم في بداية تعاملات البورصة اليوم لكن بحلول الساعة 1034 بتوقيت جرينتش جرى تداول السهم بسعر 9 جنيه بانخفاض 1.4 بالمئة.

وقال جلال إن نتائج أعمال الشركة في 2010 سيتم الاعلان عنها خلال ثلاثة أسابيع من الآن ”والسبب الحقيقي وراء التأخير هو انتظار الانتهاء من نتائج أعمال شركة العز الدخيلة.“

وتابع ”مبيعات الشركة في 2011 لن تتغير عن مبيعاتها في 2010 بل ممكن تكون أفضل نسبيا.“

ورفض كامل الافصاح عن مبيعات الشركة في 2010 أو الربع الأول من 2011.

وبسؤاله عن كيفية ثبات المبيعات رغم هدوء الحركة الانشائية بمصر منذ بداية العام قال ”مصانعنا لم تتوقف عن الانتاج بعكس المنتجين الآخرين الذين توقفوا عن الانتاج. المشترى كان يجد دائما انتاجنا بالسوق.“

وقالت مؤسسة جونز لانج لاسال في ابريل نيسان الماضي إن الاضطرابات السياسية بمصر ستؤدي لتباطؤ نمو المعروض من العقارات إذ تضطر شركات لالغاء أو اعادة جدولة مشروعات وهو ما قد يخفف تخمة المعروض في بعض القطاعات.

وأكد جلال ان جميع استثمارات الشركة داخل مصر وقال إنها مستمرة في عمليات تصدير الصلب المسطح للمستهلك الصناعي بالخارج والتي تدخل في صناعة السيارات والمواسير وإنها لا تصدر منتج حديد التسليح للخارج.

وتابع ”ان عمليات التصدير لم تتوقف منذ بداية العام بل واجهت فقط فترة زمنية أطول من السابق للانتهاء من اجراءات التصدير. ولكن الشركة تعاملت مع هذا بسرعة.“

ويتمثل نشاط الشركة في صناعة وتجارة وتوزيع مستلزمات مواد البناء وصناعة الحديد بجميع أنواعه.

وقال جلال إنه إذا كان حامل سهم حديد عز يستثمر في الشركة من اجل انتاجها ومبيعاتها وأرباحها فإن ”الشركة مازالت كما هي. نفس المصانع. نفس الأسواق. نفس الاستراتيجية. لم يتغير شيء فيها غير خروج رئيس مجلس الادارة فقط.“

ويبلغ رأسمال الشركة 2.716 مليار جنيه(458 مليون دولار) موزع على 543.265 مليون سهم بقيمة إسمية خمسة جنيهات للسهم.

(الدولار = 5.93 جنيه مصري)

أ ب - ن ج

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below