9 آب أغسطس 2011 / 13:48 / بعد 6 أعوام

مبيعات الأجانب تهوي بالأسهم المصرية رغم محاولات محلية للصمود

من إيهاب فاروق

القاهرة 9 أغسطس اب (رويترز) - دفعت موجة بيع عاتية من المتعاملين الأجانب اليوم الثلاثاء الأسهم المصرية لخسارة نحو 15 مليار جنيه(2.5 مليون دولار) من قيمتها السوقية وسط دوامة الهبوط التي تجتاح الأسواق الاقليمية والعالمية.

وهبط المؤشر الرئيسي ‭.EGX30‬ بنسبة 4.75 بالمئة إلى 4478 نقطة ليخسر نحو 11 بالمئة في ثلاث جلسات. وانخفض المؤشر الأوسع نطاقا 5.13 بالمئة ليصل إلى 838.6 نقطة وفقد المؤشر الثانوي 5.33 بالمئة مسجلا 560.2 نقطة.

وخسرت القيمة السوقية للأسهم المصرية منذ بداية الجلسة نحو 15 مليار جنيه ليصل إجمالي ما خسرته في ثلاث جلسات إلى حوالي 33 مليار جنيه.

وقال طارق أباظة مدير التداول لدى نعيم للسمسرة ”مانراه في السوق اليوم هو رد فعل مباشر لما يحدث في الأسواق العالمية. يخشى كثير من العملاء شراء الأسهم حتى عند مستويات أسعار منخفضة.“

وبلغ صافي تعاملات الأجانب اليوم 49.973 مليون جنيه كمبيعات بينما اتجهت تعاملات المصريين إلى الشراء بصافي 42.719 مليون جنيه.

ويرى وائل عنبة العضو المنتدب لشركة الأوائل لإدارة المحافظ المالية ان ”ما يحدث ذعر مبالغ فيه. لقد ربطنا أنفسنا(البورصة المصرية) من جديد بالأسواق الأمريكية بعد انفصال دام لأكثر من أربعة أشهر.“

”أتوقع أن يكون اليوم الثلاثاء هو نهاية هبوط الأسواق العالمية والبورصة المصرية ونهاية صعود أسعار الذهب. أمريكا التي تمتلك أكبر احتياطي من الذهب ستتجه لبيع جزء منه.“

وسجل الذهب مستويات قياسية بالدولار والجنيه الاسترليني واليورو والين اليوم الثلاثاء مع تخلص المستثمرين من الأسهم والعملات ولجوئهم إلى الأدوات الاستثمارية الآمنة وسط مخاوف من تأثر الاقتصاد العالمي بأزمة الديون الأوروبية والاضطراب في أسواق الولايات المتحدة.

وارتفع الذهب المقوم بالدولار إلى مستوى قياسي عند 1778.30 دولار للأوقية (الأونصة) ويتجه لتسجيل أكبر صعود على مدى ثلاثة أيام منذ أواخر 2008.

وقال عنبة”أنصح المتعاملين بعدم البيع الآن بل الشراء في الأسهم القيادية لأنها أول من سيصعد في السوق.“

وخسرت أسهم عامر جروب 4.7 بالمئة وحديد عز 4.2 بالمئة وأوراسكوم تليكوم 3.24 بالمئة والتجاري الدولي 2.7 بالمئة وأوراسكوم للانشاء 2.4 بالمئة.

لكن سهم طلعت مصطفى نجح في تعويض خسائره وأغلق مرتفعا 1.5 بالمئة.

وقال محمد ماهر العضو المنتدب لشركة برايم القابضة للاستثمارات المالية ”هناك حالة من الترقب وعدم الثقة بالأسواق المالية. السوق المصري متأثر جدا بعدم الاستقرار داخليا وخارجيا. المستثمر لديه حالة من الخوف.“

وأكد ماهر أن هناك فرصا جيدة للمتاجرة في السوق المصرية الآن.

وقال ”الاسهم عند أسعار مغرية. من الممكن إعادة تكوين المحافظ المالية.“

ويرى إبراهيم النمر رئيس قسم التحليل الفني بشركة نعيم للوساطة في الاوراق الماليةان ”كسر مستوى 4800 نقطة اشارة غير جيدة تجعلنا(السوق) يستهدف مستوى 4000 نقطة ولكن من غير المنطقي الوصول إليها مباشرة. أتوقع ان الأسهم سترتفع غدا بعد التماسك الذي ظهر بمنتصف تعاملات اليوم وسيساعده تماسك الاسهم الامريكية اليوم.“

(الدولار = 5.95 جنيه مصري)

أ ب - ن ج (قتص)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below