April 15, 2019 / 3:21 PM / a month ago

أسهم أبوظبي تصعد لذروة 5 سنوات والبتروكيماويات ترفع السعودية

15 أبريل نيسان (رويترز) - ارتفعت بورصة أبوظبي مقتربة من أعلى مستوياتها في خمس سنوات اليوم الاثنين، بدعم من أسهم بنك أبوظبي الأول، بينما دفعت مكاسب أسهم البتروكيماويات البورصة السعودية للصعود.

وزاد المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.9 بالمئة، بعدما لامس أعلى مستوياته منذ مايو أيار 2014.

وصعد سهم بنك أبوظبي الأول، أكبر بنوك الإمارات العربية المتحدة، 2.4 بالمئة إلى 16 درهما، ملامسا أعلى مستوياته على الإطلاق. وفي الأسبوع الماضي، نال البنك الموافقة التنظيمية على زيادة سقف الملكية الأجنبية في أسهمه إلى 40 بالمئة من 25 بالمئة سابقا.

وارتفع المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 0.4 بالمئة، مع صعود سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك)، أكبر منتج بتروكيماويات في المملكة، 1.1 بالمئة، بينما زاد سهم بنك الرياض 2.1 بالمئة.

وزاد سهم بنك البلاد 1.5 بالمئة، بعدما ارتفع صافي ربح الربع الأول من العام بما يزيد على 23 بالمئة.

وارتفع المؤشر السعودي 16 بالمئة منذ بداية العام، وسط إقبال شديد من المشترين الأجانب على السوق قبل انضمامها إلى مؤشر فوتسي راسل للأسواق الناشئة في 18 مارس آذار وبعدها.

وأظهرت بيانات البورصة أمس الأحد أن المستثمرين الأجانب كانوا مشتريا صافيا للأسهم السعودية في كل أسبوع هذا العام، واشتروا أسهما بنحو 1.21 مليار ريال (322.64 مليون دولار) على أساس صاف الأسبوع الماضي.

وزاد مؤشر سوق دبي 0.6 بالمئة، مدعوما بصعود سهم دبي للاستثمار 5.3 بالمئة، بينما ارتفع سهم بنك دبي الإسلامي 1.4 بالمئة.

وقال بنك دبي الإسلامي إنه يسعى بانتظام وراء فرص التوسع، بما في ذلك شراء مؤسسات مالية أخرى. ويُجري أكبر بنك إسلامي في الإمارات محادثات مع مساهمي بنك نور غير المدرج بخصوص استحواذ محتمل على البنك الذي مقره دبي، حسبما قالته ثلاثة مصادر مطلعة لرويترز الأسبوع الماضي.

وقالت أرقام كابيتال في مذكرة ”نرى أن هناك احتمالا كبيرا لإبرام صفقة، وهو ما يشجع الاندماجات في الإمارات“. وأضافت أن بنك نور هو الآن الوحيد غير المدرج في الإمارات، بعد اندماج مصرف الهلال وبنك أبوظبي التجاري.

وهبط مؤشر بورصة قطر 0.1 بالمئة، مع تراجع سهم الكهرباء والماء القطرية 2.4 بالمئة بعد انخفاض صافي ربح الشركة في الربع الأول نحو 22 بالمئة.

وقالت الشركة أنها تهدف لتوليد 40 بالمئة من أرباحها من ذراعها للاستثمار الخارجي نبراس للطاقة على مدى السنوات العشر القادمة.

وانخفض المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 0.1 بالمئة، متراجعا لثلاث جلسات متتالية، مع هبوط سهم القابضة المصرية الكويتية واحدا بالمئة.

إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below