18 أيار مايو 2011 / 10:28 / بعد 7 أعوام

هبوط حاد في أرباح طلعت مصطفى المصرية والسهم يرتفع

(لإضافة تفاصيل وتعليق محلل فني وخلفيات)

من إيهاب فاروق

القاهرة 18 مايو ايار (رويترز) - أظهرت نتائج أعمال مجموعة طلعت مصطفى القابضة(TMGH.CA)‬‏ أكبر شركة مصرية للتطوير العقاري مدرجة في البورصة اليوم الأربعاء انخفاض أرباحها الصافية 48 بالمئة في الربع الأول من 2011.

وارتفع سهم المجموعة بالبورصة 8.25 بالمئة عند استئناف التداول عليه بعد اعلان النتائج.

وبلغ صافي ربح الشركة المجمع 169.4 مليون جنيه(28.5 مليون دولار). في الربع الاول المنتهي في 31 مارس اذار 2011 مقابل 324.1 مليون قبل عام.

وقالت المجموعة في بيان حصلت رويترز على نسخة منه إن مبيعات النشاط العقاري بلغت 568 مليون جنيه في الربع الاول مقابل 1.1 مليار جنيه في الربع المقابل بانخفاض نحو 51 بالمئة.

وقال محسن عادل المحلل المالي ”النتائج جاءت متأثرة بانخفاض المبيعات وهو أمر متوقع نتيجة الظروف التي يمر بها القطاع العقاري بمصر.“

وقالت مؤسسة جونز لانج لاسال في ابريل نيسان الماضي إن الاضطرابات السياسية بمصر ستؤدي لتباطؤ نمو المعروض من العقارات إذ تضطر شركات لالغاء أو اعادة جدولة مشروعات وهو ما قد يخفف تخمة المعروض في بعض القطاعات.

وبلغت إيرادات المجموعة 1.3 مليار جنيه في الربع الاول المنتهي في 31 مارس 2011 مقابل 1.6 مليار جنيه في الربع المقابل من العام الماضي.

وزادت مصروفات المجموعة التسويقية والادارية 73 بالمئة في الربع الأول إلى 93.5 مليون جنيه من 54 مليون في الربع المقابل.

واظهرت بيانات المجموعة أن صافي إيراداتها من الشق السياحي بلغ 73 مليون جنيه في الربع الاول 2011 مقابل 145 مليون جنيه قبل عام وأرجعت الانخفاض إلى ”ركود حركة السياحة بمصر وما لذلك من أثر على نسب الاشغال بالفنادق.“

وبحلول الساعة 0950 بتوقيت جرينتش جرى تداول سهم الشركة بالبورصة المصرية عند 4.33 جنيه بارتفاع 8.25 بالمئة.

وقال إبراهيم النمر رئيس قسم التحليل الفني بشركة نعيم للوساطة في الاوراق المالية ”سهم المجموعة يواجه مقاومة شديدة عند مستوى 4.20 جنيه سواجه عندها موجة من جني الارباح تدفعه إلى 3.80 جنيه.“

وتابع ”في حالة كسر مستوى 3.80 جنيه لأسفل سيتجه إلى 3.60 جنيه وفي حالة الكسر لأعلى سيتجه إلى 4.40 جنيه وهذا هو الاكثر توقعا.“

وانخفضت ربحية سهم المجموعة في الربع الاول إلى 0.008 جنيه من 0.16 جنيه.

وتوقع محسن عادل ان تشهد نتائج أعمال الربع الثاني تقلصا للاثار السلبية الظاهرة لمبيعات المجموعة سواء العقارية أو السياحية.

وتواجه المجموعة الاربعاء القادم الحكم في دعوى قضائية ببطلان عقد ارض مدينتي التابعة لها فيما ستصدر غدا الخميس توصية هيئة مفوضي الدولة بقانونية العقد أو بطلانه.

كانت الحكومة المصرية سحبت خلال العام الجاري أرضا من الشركة المصرية الكويتية للتنمية والاستثمار بعد فسخ عقد تملك نحو 26 ألف فدان بمدينة العياط بمحافظة السادس من أكتوبر. كما سحبت أرضا من شركة الفطيم الاماراتية بعد اتهام وزير الاسكان السابق أحمد المغربي والمسجون حاليا بالتواطؤ مع رجل الأعمال عمر الفطيم في بيع 700 فدان بمنطقة القاهرة الجديدة.

وفي غضون ذلك اتفقت مع شركةالمملكة للتنمية الزراعية التابعة للملياردير السعودي الامير الوليد بن طلال على التنازل عن 75 ألف فدان من اجمالي 100 ألف فدان بمشروع توشكى.

وقضت محكمة القضاء الاداري المصرية الشهر الماضي ببطلان عقد بيع أرض إلى شركة بالم هيلز للتعمير ‭(PHDC.CA)‬‏ ثاني أكبر شركة عقارية مصرية مدرجة في البورصة. وطلبت الشركةإعادة قطعة أخرى بمساحة 190 فدانا وقطعة اخرى في مرسى مطروح بمساحة 9.4 مليون متر مربع للحكومة المصرية.

وهناك دعاوى قضائية ببطلان بيع أرض لشركة المصرية للمنتجعات السياحية ‭(EGTS.CA)‬‏ وكذلك مجموعة عامر جروب وشركة داماك وشركات اخرى عقارية وسياحية.

ويبلغ رأسمال مجموعة طلعت مصطفى 20.132 مليار جنيه موزع على 2.013 مليار سهم بقيمة إسمية عشرة جنيهات للسهم الواحد.

(الدولار = 5.94 جنيه مصري)

أ ب - ن ج

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below