20 آذار مارس 2012 / 17:32 / بعد 5 أعوام

البورصة السعودية تتراجع وسط جني للأرباح وهبوط معظم أسواق الخليج

من نادية سليم

دبي 20 مارس اذار (رويترز) - سجلت البورصة السعودية أكبر هبوط في يوم واحد خلال ثلاثة أشهر اليوم الثلاثاء وسط جني للأرباح في أسهم الشركات الكبيرة وتراجع المؤشر الرئيسي ‭.TASI‬ من أعلى مستوى في ثلاث سنوات ونصف سجله يوم الأحد تحت ضغط أسهم المضاربة وهبطت أيضا أسواق أخرى في الخليج.

وانخفض المؤشر 1.3 في المئة مسجلا أكبر هبوط في يوم واحد منذ 13 ديسمبر كانون الأول.

وتراجعت الأسهم القيادية حيث هبط سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) 1.2 في المئة وسهم بنك الرياض 3.8 في المئة وسهم مجموعة سامبا المالية واحدا في المئة.

وقال أحمد خان رئيس البحوث وإدارة الأصول لدى ميفيك كابيتال "هذا في معظمه جني للأرباح ولا يوجد أي تغير في العوامل الأساسية.

"شهدت الارتفاعات في الأعوام السابقة تفوق أداء أسهم الشركات المتوسطة على أسهم الشركات الكبيرة بقيادة أسهم التأمين. لكن ربما نشهد تحولا الآن حيث تساعد الأسهم الكبيرة في الصعود التالي ويخفض المستثمرون أوزان الأسهم الصغيرة في محافظهم."

وهبطت أسهم الشركات المتوسطة التي استهدفها المضاربون في الاونة الاخيرة في تداول كثيف.

وتراجع سهم دار الأركان للتطوير العقاري 7.6 في المئة وسهم زين السعودية 9.6 في المئة وسهم إعمار المدينة الاقتصادية 5.9 في المئة.

وتراجعت بورصة دبي قرب أقل مستوى في أسبوعين متأثرة بهبوط سهم إعمار العقارية ذي الثقل في السوق.

وهبط سهم إعمار 2.6 بالمئة لأقل مستوى في 12 يوما. وأعلنت الشركة صباح اليوم أنها اقترحت توزيعات نقدية بنسبة عشرة بالمئة.

وقال مدير محفظة في دبي طلب عدم نشر اسمه "إذا نظرنا للتوزيعات النقدية تاريخيا نجد أنه عند الحد الأعلى لتوزيعات الأرباح. في ظل البيئة الحالية من الحكمة زيادة التوزيعات."

وانخفض سهم بنك الامارات دبي الوطني 3.2 بالمئة وسهم شركة سوق دبي المالي - البورصة العربية الوحيدة المدرجة - 2.6 بالمئة.

وهبط مؤشر سوق دبي ‭.DFMGI‬ بنسبة 1.5 بالمئة لكنه لا يزال مرتفعا 26.3 في المئة من أقل مستوى في سبعة أعوام ونصف الذي سجله في منتصف يناير كانون الثاني.

وأضاف مدير المحفظة "خطت السوق خطوة كبيرة بسرعة .. التوقعات هائلة ... تراجعت التقلبات إلى حد كبير مقارنة بالايام السابقة لذا فإنه مؤشر على التحرك لاعلى خلال الاسابيع المقبلة."

وتراجع المؤشر العام لسوق أبوظبي ‭.ADI‬ بنسبة 0.7 بالمئة منخفضا للجلسة الثالثة.

وفي أنحاء أخرى زاد المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية ‪.EGX30‬ بنسبة 0.9 في المئة مرتفعا من أدنى إغلاق في ثلاثة أسابيع سجله أمس الإثنين.

ودعمت أسهم شركات العقارات والاتصالات المؤشر مع صعود سهم مجموعة طلعت مصطفى للتطوير العقاري 5.8 في المئة وسهم أوراسكوم تليكوم إثنين في المئة.

وفي قطر أغلق مؤشر البورصة ‭.QSI‬ منخفضا 0.4 بالمئة لتصل خسائره منذ بداية العام إلى 1.5 في المئة وهي البورصة الوحيدة في الخليج التي تراجعت من مستواها في بداية العام.

وانخفض سهم صناعات قطر 5.1 بالمئة بعد تداوله دون الحق في توزيعات نقدية وأقر مجلس إدارة الشركة توزيعات نقدية بواقع 7.5 ريال (دولارين) للسهم بحسب بيان نشرته البورصة.

وفيما يلي إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:

السعودية.. تراجع المؤشر 1.3 في المئة إلى 7519 نقطة.

دبي.. هبط المؤشر 1.5 في المئة إلى 1643 نقطة.

أبوظبي.. انخفض المؤشر 0.7 في المئة إلى 2587 نقطة.

قطر.. تراجع المؤشر 0.4 في المئة إلى 8647 نقطة.

مصر.. ارتفع المؤشر 0.9 في المئة إلى 5079 نقطة.

سلطنة عمان.. صعد المؤشر 0.4 في المئة إلى 5922 نقطة.

الكويت.. انخفض المؤشر 0.03 في المئة إلى 6229 نقطة.

البحرين.. هبط المؤشر 0.09 في المئة إلى 1147 نقطة.

(إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير محمود عبد الجواد - هاتف 0020225783292)

قتص

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below