2 كانون الثاني يناير 2012 / 16:12 / بعد 6 أعوام

صعود البورصة المصرية وسط تفاؤل بالعام الجديد وتباين أداء أسهم الخليج

من توم فايفر ونادية سليم

القاهرة/دبي 2 يناير كانون الثاني (رويترز) - ارتفعت الأسهم المصرية اليوم الإثنين وسط تفاؤل بالعام الجديد بينما تباين أداء الأسهم الخليجية في تعاملات هزيلة إذ لا يزال كثير من المستثمرين يقضون عطلة نهاية العام.

وصعد المؤشر الرئيسي للأسهم المصرية ‪.EGX30‬ بنسبة 1.6 في المئة مع قيام بعض المستثمرين بتكوين مراكز جديدة أملا في تحقيق مكاسب هذا العام بعد أن هبطت السوق بنحو 50 بالمئة في 2011.

وقال محمد رضوان رئيس تداول الأسهم في فاروس للأوراق المالية ”الوضع هادئ للغاية لكنني أعتقد أننا مازلنا نبني على بعض قوة الدفع الإيجابية من جلسة الخميس إذ يضيف مديرو صناديق بعض الأسهم إلى محافظهم.“

وأضاف ”بعض المشاركين في السوق ربما يراهنون على الارتفاع هذا العام.“

وارتفعت أسهم البنك التجاري الدولي 1.9 في المئة والقلعة 2.8 في المئة ومجموعة طلعت مصطفى للتطوير العقاري 1.7 في المئة.

وتراجعت الأسهم الإماراتية بعد جلستين من المكاسب إذ لم يجد المستثمرون ما يبرر زيادة المخاطرة.

وانخفض المؤشر العام لسوق أبوظبي ‭.ADI‬ بنسبة 0.2 بالمئة بينما هبط مؤشر سوق دبي ‭.DFMGI‬ بنسبة 0.9 بالمئة.

وصعد سهم الدار العقارية 2.2 بالمئة مرتفعا للجلسة الثالثة واستحوذ على أكثر من نصف حجم التداول على المؤشر.

ومدت الحكومة يد المساعدة للدار يوم الأربعاء بما قيمته 16.8 مليار درهم (4.57 مليار دولار) من خلال شراء أصول وتسوية قرض.

وقال عامر خان وهو مدير صندوق في شعاع لإدارة الأصول ”الإمارات ربما تكون السوق الوحيدة التي تفتقر لمحفز إيجابي بين نظرائها.“

وأضاف ”الاستثناء الوحيد هو التداول بناء على أخبار كتلك التي حدثت للدار لكن عدا ذلك ليس هناك عامل قوي يجذب المستثمرين الأجانب.“

وتراجع سهم إعمار العقارية 2.7 في المئة وسهم بنك دبي الإسلامي واحدا في المئة.

وفي السعودية صعد المؤشر الرئيسي للسوق ‪.TASI‬ بنسبة 0.2 في المئة مرتفعا للمرة الثالثة في خمس جلسات.

وصعد سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) القيادي 0.5 في المئة وسهم الأسمنت السعودية 1.4 في المئة.

وارتفع سهم رابغ للتكرير والبتروكيماويات (بترورابغ) 0.4 في المئة بعدما قالت الشركة إن وحدات الإنتاج في مجمع تكرير النفط وانتاج البتروكيماويات اجتازت بنجاح اختبارا للكفاءة الانتاجية.

وقال طارق الماضي المحلل المالي المستقل في الرياض ”أسهم البنوك وشركات البناء والبتروكيماويات أفضل خيار متاح أمام المستثمرين الآن مقارنة مع أسواق أخرى داخل وخارج المنطقة.“

وفي قطر أغلق مؤشر البورصة ‭.QSI‬ دونما تغير يذكر إذ ارتفع 0.08 بالمئة.

وارتفع سهم بنك قطر الوطني القيادي 0.7 بالمئة وسهم صناعات قطر 1.1 بالمئة.

وأغلق سهم الشركة المتحدة للتنمية منخفضا 6.8 بالمئة مواصلا تراجعه للجلسة الثانية بعد أن أعلنت الشركة الأسبوع الماضي أنها تجري محادثات لإصدار 80 مليون سهم جديد لصالح الهيئة العامة للتقاعد والتأمينات الاجتماعية في قطر.

وفي عمان ارتفع مؤشر سوق مسقط للأوراق المالية ‭.MSI‬ للجلسة الرابعة على التوالي مدعوما بأسهم الشركات التي من المتوقع أن تعلن عن أرباح قوية لعام 2011 وزاد المؤشر 0.1 في المئة.

وأغلق سهم الجزيرة للخدمات مرتفعا ستة بالمئة وزاد سهم عمان والإمارات للاستثمار القابضة 5.3 بالمئة. وصعد سهم العمانية الوطنية للاستثمار 4.7 بالمئة.

وقال عادل نصر من المتحدة للأوراق المالية ”يوجد شراء قوي لتوقعات بشأن عائد توزيعات الأرباح ونتائج الربع الأخير من العام ولاسيما من المتعاملين ومديري الأصول المحليين.“

وفيما يلي إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:

مصر.. ارتفع المؤشر 1.6 في المئة إلى 3680 نقطة.

دبي.. تراجع المؤشر 0.9 في المئة إلى 1342 نقطة.

أبوظبي.. هبط المؤشر 0.2 في المئة إلى 2397 نقطة.

السعودية.. زاد المؤشر 0.2 في المئة إلى 6399 نقطة.

قطر.. ارتفع المؤشر 0.08 في المئة إلى 8786 نقطة.

سلطنة عمان.. زاد المؤشر 0.1 في المئة إلى 5710 نقاط.

الكويت.. انخفض المؤشر 0.4 في المئة إلى 5792 نقطة.

البحرين.. تراجع المؤشر 0.5 في المئة إلى 1139 نقطة.

ع ر - م ح (قتص)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below