17 تشرين الثاني نوفمبر 2013 / 16:28 / منذ 4 أعوام

صعود بورصتي السعودية وقطر بفعل توزيعات الأرباح وهبوط سوق البحرين

من أولزاس أويزوف

دبي 17 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - واصلت بورصتا السعودية وقطر صعودهما اليوم الأحد بدعم من تصيد توزيعات الأرباح في نهاية السنة بينما تراجعت السوق البحرينية عقب إعلان بعض الشركات تكبدها خسائر في الربع الثالث فيما ظلت بورصتا الإمارات متقلبتين.

وكان أداء سهم أسمنت المنطقة الجنوبية هو الأقوى في السعودية حيث من المتوقع أن يصل العائد على توزيعات أرباحه إلى 5.9 بالمئة هذا العام مقارنة مع متوسط عوائد توزيعات أرباح الأسهم المدرجة على المؤشر والبالغ 3.9 بالمئة وفقا لتقديرات محللين أصدرتها تومسون رويترز. وقفز سهم الشركة 9.2 بالمئة.

وكان سهما أسمنت القصيم وأسمنت اليمامة أيضا من بين الأسهم الأقوى أداء ومن المتوقع أن يتجاوز عائد توزيعات أرباحهما المعدل المتوسط.

وصعد المؤشر السعودي 0.8 بالمئة ليصل إلى أعلى مستوياته في خمسة أعوام.

وتشتهر الشركات القطرية أيضا بدفع توزيعات أرباح عالية نسبيا. وارتفع المؤشر القطري 0.7 بالمئة إلى أعلى مستوى له في خمسة أعوام مسجلا 10.285 نقطة.

وتراجع مؤشر البحرين 0.5 بالمئة بعد إعلان بنك الإثمار وبيت التمويل الخليجي المدرجين في البورصة تكبدهما خسائر في الربع الثالث.

ورغم أن خسائر بنك الإثمار البالغة 1.7 مليون دينار (4.5 مليون دولار) تقل بنسبة 74 بالمئة عنها قبل عام تراجع سهم البنك 2.2 بالمئة. وهبط سهم بيت التمويل الخليجي 6.5 بالمئة بعد إعلانه عن خسائر قيمتها 3.2 مليون دولار مقابل أرباح قدرها 1.8 مليون دولار في الربع الثالث عام 2012.

وفي دبي نزل المؤشر الرئيسي 0.4 بالمئة مع إقبال بعض المستثمرين الأفراد على بيع أسهم الشركات الصغيرة على ما يبدو.

وهوى سهم الخليج للملاحة القابضة الأكثر نشاطا 10 بالمئة خلال الجلسة ولكنه أغلق على انخفاض بنسبة 0.5 بالمئة فقط. وأعلنت الشركة عن خسائر تشغيل بلغت 3.55 مليون دولار في الربع الثالث مقابل خسائر قدرها 4.46 مليون دولار قبل عام. وعلاوة على ذلك أعلنت الشركة عن خسارة غير متكررة قدرها 84.30 مليون دولار مع قيامها بخفض قيمة اسم الشهرة نظرا لعملية البيع المزمعة لناقلات نفط عملاقة في إطار تخارجها من قطاع النقل البحري للنفط الخام.

غير أن أحجام التداول الجيدة أظهرت أن هناك مستثمرين آخرين في السوق مستعدون للشراء.

وقال مروان شراب مدير الصندوق وكبير المتعاملين لدى الرؤية لخدمات الاستثمار "تتمثل الأخبار الجيدة في عدم فقدان الشهية للشراء.

"لا تزال هناك قاعدة للمستثمرين."

ولا يزال مؤشر دبي مرتفعا 74 في المئة منذ بداية العام ويتوقع محللون أن تظل السوق متقلبة حتى 27 نوفمبر تشرين الثاني عندما يصدر القرار المتعلق باستضافة الإمارة لمعرض وورلد إكسبو 2020.

وفي سلطنة عمان هبط سهم جلفار للهندسة والمقاولات 3.2 بالمئة بعد أن خضع مسؤول كبير في شركة تنمية نفط عمان للمحاكمة يوم الخميس باتهامات تتعلق بتلقيه رشوة من مسؤولين اثنين بالشركة. ونفي المسؤولان هذا الاتهام.

وارتفعت البورصة المصرية 0.8 بالمئة اليوم الأحد بعد تراجعها في معظم جلسات الأسبوع الماضي.

وكانت وكالة ستاندرد آند بورز رفعت التصنيف الائتماني لديون مصر الطويلة والقصيرة الأجل بالعملة المحلية والأجنبية إلى "‭‭‭‭‭‭‭‭‭‭‭B-/B‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬" من "‭‭‭‭‭‭‭‭‭‭‭CCC+/C‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬" مع نظرة مستقبلية مستقرة قائلة إنها تتوقع استمرار الدعم من الدول التي قدمت مساعدات مالية للقاهرة.

وفيما يلي إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:

السعودية.. زاد المؤشر 0.8 بالمئة إلى 8384 نقطة.

قطر.. ارتفع المؤشر 0.7 بالمئة إلى 10285 نقطة.

البحرين.. انخفض المؤشر 0.5 بالمئة إلى 1198 نقطة.

دبي.. تراجع المؤشر 0.4 بالمئة إلى 2813 نقطة.

أبوظبي.. نزل المؤشر 0.1 بالمئة إلى 3789 نقطة.

مصر.. صعد المؤشر 0.8 بالمئة إلى 6276 نقطة.

الكويت.. زاد المؤشر 0.1 بالمئة إلى 7913 نقطة.

سلطنة عمان.. أضاف المؤشر 0.03 بالمئة إلى 6764 نقطة. (إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below