23 شباط فبراير 2015 / 09:19 / منذ 3 أعوام

مصحح-مقدمة 1-مقابلة-هيرميس تطرح شركتين في بورصة مصر في مارس وتتطلع لدخول التأجير التمويلي في النصف/1

(لتصحيح منصب كريم عوض إلى الرئيس التنفيذي بدلا مما ورد)

من إيهاب فاروق

القاهرة 22 فبراير شباط (رويترز) - قال الرئيس التنفيذي للمجموعة المالية هيرميس القابضة إن مجموعته تعمل على طرح شركتين في بورصة مصر خلال مارس أذار كما تتطلع لبدء العمل في نشاط التأجير التمويلي خلال النصف الأول من العام الحالي بعد الحصول على الموافقات الرقابية اللازمة.

وفي مقابلة مع رويترز قال كريم عوض الرئيس التنفيذي لأكبر بنك استثمار في الشرق الأوسط إن المجموعة تعمل على طرح "أوراسكوم للإنشاء المحدودة في بورصة مصر بالاضافة إلى ايديتا خلال مارس أذار."

وتلعب هيرميس دور المنسق العالمي لطرح أوراسكوم للإنشاء الذي يتوقع بدء تداول أسهمها في السوق بين 9 و11 مارس اذار.

وتتولى هيرميس دور مستشار الطرح لشركة ايديتا بجانب بنك جولدمان ساكس ومن المتوقع طرح الشركة بنهاية مارس أذار.

وستتجاوز قيمة طرح الشركتين في بورصة مصر 300 مليون دولار.

وقال عوض إن المجموعة تعمل على دخول عدد من الأنشطة الجديدة خلال الفترة المقبلة إلى جانب نشاط بنوك الاستثمار لتنويع الإيرادات.

وأضاف "نعمل على نمو عملياتنا في المستقبل من خلال دخول عدد من الأنشطة الجديدة. سنبدأ العمل في نشاط التمويل التأجيري خلال النصف الأول من هذا العام بعد الحصول على الموافقات الرقابية التي ننتظرها حاليا. هذه خطوة أولى لأنشطة جديدة للمجموعة نسعى من خلالها لزيادة وتنويع الايرادات خلال الفترة المقبلة."

والتأجير التمويلي هو نظام تمويلي يقوم فيه المؤجر بتمويل شراء أصل رأسمالي بطلب من مستأجر بهدف استثماره لمدة لا تقل عن 75 بالمئة من العمر الافتراضي للأصل مقابل دفعات دورية.

وقالت هيرميس في يناير كانون الثاني إن المؤشرات الأولية لنتائج أعمالها في الربع الأخير من العام الماضي تظهر تحقيقها 100 مليون جنيه كصافي ربح وأكثر من 500 مليون جنيه لعام 2014 بأكمله.

وتمتلك هيرميس العديد من الشركات التابعة بجانب حصة في شركة سوديك المصرية وحصة حاكمة في بنك الاعتماد اللبناني.

وقال عوض لرويترز في المقابلة التي جرت بمقر الشركة في القرية الذكية على أطراف القاهرة "نركز هذا العام في هيرميس على تنمية القطاعات الاساسية مثل قطاع الترويج وتغطية الاكتتاب. لدينا أكثر من طرح في السوق المصري خلال النصف الأول.

"نجحنا في خفض المصروفات في 2013 وأيضا في 2014 ولكن الآن نحاول الحفاظ على ألا تزيد نسبة المصروفات التشغيلية عن 50 بالمئة من إجمالي الإيرادات."

وأضاف "نركز في نفس الوقت على تنمية الأصول المدارة من جانب المجموعة سواء في مصر أو خارجها. إجمالي الأصول المدارة سواء بشكل مباشر أو غير مباشر بلغت 3.8 مليار دولار بنهاية عام 2014."

ورفض عوض الخوض في أي تفاصيل بشأن الزيادة التي تستهدفها المجموعة خلال عام 2015.

وشهدت البورصة المصرية اخر طرح عام أولي في مايو أيار 2014 وكان لأسهم الشركة العربية للاسمنت بقيمة بلغت حوالي 700 مليون جنيه.

وبلغت إيرادات قطاع الاستشارات والترويج في المجموعة 137 مليون جنيه بنهاية 2014 وهو ما يعني مضاعفة الإيرادات ثلاث مرات منذ 2011.

وبسؤاله عن مصير نسبة 6.4 بالمئة من أسهم المجموعة المملوكة لاحدى الشركات التابعة والتي كانت هيرميس تسعى لبيعها في يناير كانون الثاني ثم تراجعت عن العملية قال عوض "هذا قرار مجلس الادارة."

ورفض عوض الخوض في مزيد من التفاصيل.

وتمثل تلك النسبة من أسهم المجموعة المالية هيرميس والتي اشترتها كأسهم خزينة في يناير كانون الثاني 2014 بسعر 11.5 جنيه (1.5 دولار) للسهم قبل أن تبيعها فيما بعد لشركة تابعة لها في نفس العام.

وقال عوض إن فتح سوق المال السعودي أمام الأجانب خلال النصف الأول من هذا العام "سيعود بنمو كبير على قطاع السمسرة في المجموعة خاصة وأن العديد من عملاء المجموعة من المؤسسات."

كان محمد بن عبدالله الجدعان الرئيس الجديد لهيئة السوق المالية السعودية قال في مطلع فبراير شباط إن الهيئة ملتزمة بخطط فتح سوق الأسهم أمام المستثمرين الأجانب في الموعد المقرر في النصف الأول من 2015 وإنه سيعمل على زيادة عدد الشركات المدرجة بالسوق لتتماشى مع قوة اقتصاد أكبر مصدر للنفط في العالم.

وهيرميس أكبر بنك استثمار في الشرق الأوسط وتعمل في أسواق مصر والسعودية والإمارات العربية المتحدة والكويت والأردن ولبنان وسلطنة عمان وقطر.

وقال إن المجموعة ستنظم في الفترة بين الثاني والرابع من مارس أذار في دبي الملتقى الاستثماري الحادي عشر لها وستحضره 115 شركة من العالم العربي -منها 33 شركة مصرية- ونحو 440 مؤسسة ومستثمرا من جميع أنحاء العالم وهم مهتمون بالاستثمار في شركات العالم العربي.

وأعرب الرئيس التنفيذي في لقائه مع رويترز عن تفاؤله بآفاق الاستثمار في مصر وقال إن المؤتمر الاقتصادي الذي تعتزم مصر تنظيمه الشهر المقبل "خطوة أولية جيدة لإعادة المستثمرين إلى مصر."

وتعتزم مصر عقد مؤتمر دولي كبير للمستثمرين في منتصف مارس آذار سعيا لكسب الدعم لمجموعة واسعة من المشروعات الطويلة الأمد مثل إنشاء قناة السويس الجديدة وبعض المشروعات الصناعية والزراعية.

وينظر الى هذا المؤتمر باعتباره جزءا رئيسيا ضمن خطة الاصلاح الاقتصادي التي تضمنت خفض دعم الطاقة وزيادة الضرائب. وقامت الحكومة بحل نزاعات مع مستثمرين حاليين فيما تسعى الى تنشيط الاقتصاد الذي تضرر بفعل اضطرابات سياسية تعصف بالبلاد منذ انتفاضة عام 2011 .

وقال عوض إن مجموعته تساعد الحكومة المصرية في الترويج لبعض المشروعات التي ستطرح بالقمة.

وأضاف "الحكومة ستحاول الترويج لمشروعات كثيرة مهمة لتحسين البنية التحتية في البلاد وخلق فرص عمالة بجانب مشروعات قطاع الطاقة. نحن نقوم في المجموعة(هيرميس) بالترويج لمشروع في قطاع الطاقة ومشروع صناعي ومشروع تجاري ومشروع آخر عقاري.

"عرضنا بعض المشروعات بالفعل على مستثمرين. جزء كبير من المستثمرين كانوا عربا وهناك جزء آخر مستثمرين أجانب وسنعرض باقي المشروعات خلال القمة ."

وردا على سؤال عن توقيت توقيع المشروعات التي تروج لها المجموعة قال عوض "البداية ستكون في المؤتمر." (تغطية صحفية إيهاب فاروق - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020225783292)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below