28 أيار مايو 2015 / 09:30 / منذ 3 أعوام

مقدمة 1-بورصة مصر تجري تعديلات على مؤشر ‭EGX30‬ وتدشن مؤشرا جديدا متساوي الأوزان

(إيهاب فاروق)

من لإضافة تفاصيل وخلفيات

القاهرة 28 مايو أيار (رويترز) - قال رئيس البورصة المصرية محمد عمران اليوم الخميس إنه تم تعديل بعض المعايير التي يتم على أساسها إدراج الشركات في المؤشر الرئيسي للسوق ‭‭‭‭‭EGX30‬‬‬‬‬ بحيث تعكس طبيعة الشركات الموجودة في السوق على أن يتم العمل بهذه التعديلات في أول أغسطس آب.

كما قررت البورصة بدء العمل على تدشين مؤشر جديد متساوي الأوزان يضم أكبر 50 شركة من حيث السيولة والنشاط في أغسطس آب.

وكان كثير من المتعاملين في بورصة مصر يشكون من أن المؤشر الرئيسي لا يعبر عن حقيقة التداول خاصة وأن سهم البنك التجاري الدولي يتحكم منفردا في السوق لاستحواذه على حوالي 32 بالمئة من المؤشر الرئيسي.

وأضاف عمران في اتصال هاتفي مع رويترز اليوم أن التعديلات تتركز في عدد أيام التداول ونسبة الأسهم الحرة المتداولة للشركات في المؤشر الرئيسي.

وأضاف ”ناقشنا هذه التعديلات في البورصة خلال اجتماع لجنة المؤشرات يناير الماضي واتفقنا على أن نفعلها خلال التغيير المقبل في شركات المؤشر والذي سيتم العمل به بداية من أغسطس. نعدل شركات المؤشرات مرتين سنويا.“

ويعتمد الكثير من مدراء المحافظ المالية وصناديق الاستثمار المحلية والأجنبية العاملة في السوق المصري على المؤشر الرئيسي في استثماراتهم.

وقال عمران ”ما كان يحدث هو أن الشركة التي ستدخل المؤشر (‭EGX30‬) لابد أن يكون تم تداول أسهمها بنحو 50 بالمئة خلال اخر ستة أشهر. وهذه الطريقة جانبها الصواب لأنه لو كانت هناك شركة نشيطة في التداول ولكن تم قيدها حديثا فلن تدخل.. ولذا غيرنا هذا الشرط بحيث تكون الشركة تم التداول عليها بنسبة 75 بالمئة من تاريخ طرحها في السوق مهما كانت حديثة التداول.“

وقد يسمح هذا التغيير باضافة سهم إيديتا للصناعات الغذائية بداية من أول أغسطس آب المقبل للمؤشر الرئيسي خاصة وأن الشركة طرحت أسهمها في السوق في أبريل نيسان.

والمؤشر الرئيسي لبورصة مصر يتضمن أعلي 30 شركة من حيث السيولة والنشاط ويتم قياس قيمة المؤشر عن طريق حساب رأس المال السوقي المعدل بعد حساب نسبة الأسهم الحرة للأسهم التي يتكون منها المؤشر.

وقال عمران إن لجنة المؤشرات في السوق وافقت أيضا على تغيير شرط أن تكون نسبة التداول الحر لأي شركة داخل المؤشر لا تقل عن 15 بالمئة وسمحت للشركات التي لا تقل القيمة السوقية لأسهمها الحرة عن 100 مليون جنيه بالدخول بحيث ألا تقل نسبة الأسهم الحرة عن خمسة بالمئة.

وقد يسمح هذا التغيير باضافة سهم أوراسكوم كونستراكشون بداية من أول أغسطس آب المقبل للمؤشر الرئيسي خاصة وان نسبة أسهمها الحرة في السوق تقل عن 15 بالمئة ولكن القيمة السوقية للأسهم الحرة تزيد بكثير عن 100 مليون جنيه.

وقال عمران إن بورصته ”ستطلق مؤشرا جديدا للسوق أول أغسطس آب يضم أنشط 50 شركة من حيث السيولة والنشاط. هذا أول مؤشر متساوي الأوزان ومهم لمن يريد توزيع أمواله بالتساوي بين الأسهم. كل شركة داخل هذا المؤشر سيكون وزنها اثنين بالمئة فقط من إجمالي المؤشر.“ (تغطية صحفية إيهاب فاروق - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020225783292)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below