12 آب أغسطس 2013 / 12:48 / منذ 4 أعوام

الأسهم المصرية تصعد رغم مبيعات الأجانب القوية

1235 جمت - نجحت مشتريات المصريين على أسهم البنك التجاري الدولي صاحب أكبر وزن نسبي بالمؤشر الرئيسي لبورصة مصر في الصعود بالسوق رغم مبيعات الأجانب والعرب.

وصعد المؤشر الرئيسي 0.39 بالمئة ليغلق عند 5638.3 نقطة والمؤشر الثانوي 0.52 بالمئة إلى 429.2 نقطة.

وبلغت قيم التداول 501.623 مليون جنيه.

وصعدت أسهم سوديك 7.4 بالمئة وطلعت مصطفى 4.6 بالمئة وجهينة 1.56 بالمئة والتجاري الدولي 1.25 بالمئة وحديد عز 1.1 بالمئة.

وقال محمد النجار من المروة لتداول الاوراق المالية "السوق يحتاج إلى زيادة أحجام التداول بقوة الآن للنجاح في كسر مستوى 5630 لأعلى واستهداف 5800 نقطة. فض اعتصام رابعة العدوية قد يدفع بالسوق إلى مزيد من الصعود."

ومنذ أكثر من شهر يعتصم ألوف من أعضاء جماعة الإخوان المسلمين أمام مسجد رابعة العدوية في شمال شرق القاهرة وخلف تمثال نهضة مصر في غرب المدينة للمطالبة بإعادة الرئيس محمد مرسي الذي ينتمي للجماعة إلى منصبه بعد ان اقالته من الجيش في 3 يوليو تموز.

واتخذ مجلس الوزراء المؤقت قرارا قبل أسبوع بفض الاعتصام وتكليف وزارة الداخلية باتخاذ الإجراءات اللازمة لذلك.

ونزلت أسهم القلعة 1.8 بالمئة وهيرميس 1.75 بالمئة والسويدي اليكتريك واحد بالمئة وبالم هيلز 0.8 بالمئة.

--------------------------‭‭‬ ‭ ‬ ‭ ‬1218 جمت - انخفضت الأسهم الأردنية اليوم لتسجل أدنى مستوى لها منذ نحو ثمانية أشهر عقب عمليات بيع في معظم الأسهم القيادية وسط سيولة شحيحة في أول يوم تداول بعد انتهاء عطلة العيد.

وأغلق المؤشر العام للبورصة اليوم الإثنين متراجعا بنسبة 0.68 بالمئة إلى 1933.23 نقطة كما انخفضت قيمة التداول إلى 3.9 مليون دينار مقارنة مع 5.8 مليون دينار في الجلسة السابقة.

وقال هادي أبوالسعود مدير عام شركة مبادلة للاستثمارات المالية إن غياب الأنباء التي تحفز السوق حد من إقبال المستثمرين على الشراء.

وأضاف أبوالسعود "السوق ضعيف جدا والمستثمرين غير متفائلين."

وانخفض سهم البنك العربي واحدا بالمئة إلى 6.88 دينار في حين تراجع سهم مصفاة البترول الأردنية 2.7 بالمئة إلى 5.01 دينار.

وهبط سهم مناجم الفوسفات 3.48 بالمئة إلى 8.3 دينار كما انخفض سهم الكهرباء الأردنية واحد بالمئة إلى 2.97 دينار.

‭‭--------------------------‬‬

0955 جمت - أغلقت بورصة الكويت اليوم الإثنين على هبوط متأثرة بانخفاض الأسهم القيادية.

وأغلق مؤشر كويت 15 للأسهم القيادية منخفضا 0.69 في المئة إلى 1060.1 نقطة كما انخفض المؤشر السعري الأوسع نطاقا 0.08 في المئة إلى 8058.74 نقطة.

وهبط سهم بنك الكويت الوطني 1.1 في المئة وبيت التمويل الكويتي 1.4 في المئة وبنك برقان 1.7 في المئة.

وقال عدنان الدليمي مدير شركة مينا للاستشارات "هناك ضغوط على الأسهم القيادية" بسبب توتر الوضع السياسي على خلفية تصريحات أطلقها نواب البرلمان الجدد وتحدوا فيها بعض الوزراء.

وأضاف الدليمي أن تداولات السوق ما تزال ضعيفة لأن كثيرا من المتداولين لم يعودا بعد من رحلات اجازة عيد الفطر.

وبلغت قيمة التداولات 26.6 مليون دينار منها 6.5 مليون دينار للأسهم المقيدة في مؤشر كويت 15.

وارتفعت أسهم المباني 1.8 في المئة ومجموعة الصناعات 2 في المئة وأبيار 4.9 في المئة عند الاغلاق.

---------------------------

0853 جمت - نجحت المشتريات على سهم البنك التجاري الدولي صاحب أكبر وزن نسبي بالمؤشر الرئيسي لبورصة مصر في الارتفاع بالسوق خلال بداية معاملات اليوم الاثنين عقب عطلة عيد الفطر.

وصعد المؤشر الرئيسي 0.67 بالمئة ليصل إلى 5653.9 نقطة والمؤشر الثانوي 0.12 بالمئة إلى 431.95 نقطة.

وبلغت قيم التداول 40.797 مليون جنيه.

وصعدت اسهم طلعت مصطفى 1.6 بالمئة والتجاري الدولي 1.4 بالمئة والمصرية للاتصالات 0.9 بالمئة.

وقال محمد النجار من المروة لتداول الاوراق المالية "أداء السوق جيد حتى الآن. عدم حدوث أعمال عنف كبيرة خلال عطلة العيد أعطى الثقة أكثر للمتعاملين في المستقبل السياسي للبلاد."

ولم تشهد مصر أعمال عنف كبيرة خلال عطلة عيد الفطر.

ومنذ أكثر من شهر يعتصم ألوف من أعضاء جماعة الإخوان المسلمين أمام مسجد رابعة العدوية في شمال شرق القاهرة وخلف تمثال نهضة مصر في غرب المدينة للمطالبة بإعادة الرئيس محمد مرسي الذي ينتمي للجماعة إلى منصبه بعد ان اقالته من الجيش في 3 يوليو تموز.

وقال النجار "في حالة فض اعتصام رابعة العدوية وزيادة أحجام التداول سيستمر الارتفاع بالسوق لنستهدف 5800 نقطة."

واتخذ مجلس الوزراء المؤقت قرارا قبل أسبوع بفض الاعتصام وتكليف وزارة الداخلية باتخاذ الإجراءات اللازمة لذلك.

وخسرت اسهم حديد عز 1.2 بالمئة وجهينة 0.98 بالمئة والقلعة 0.9 بالمئة وبالم هيلز وهيرميس 0.8 بالمئة واوراسكوم تليكوم 0.2 بالمئة.

---------------------------

0640 جمت - تباين أداء مؤشرات بورصة الكويت في التداولات الصباحية التي غلب عليها الضعف اليوم الإثنين عقب نهاية عطلة عيد الفطر.

وارتفع مؤشر كويت 15 للأسهم القيادية 0.08 في المئة إلى 1068.8 نقطة بفعل ارتفاع سهم بنك الكويت الوطني 1.1 في المئة إلى 920 فلسا.

بينما هبط المؤشر السعري الأوسع نطاقا 0.1 في المئة إلى 8056 نقطة.

وبلغت قيمة التداولات خمسة ملايين دينار منها 850 ألفا للأسهم المقيدة في مؤشر كويت 15.

وعزا مجدي صبري المحلل المالي ضعف التداولات إلى غياب كثير من الفاعلين في البورصة عقب عطلة العيد الطويلة متوقعا أن تستعيد البورصة نشاطها الطبيعي بداية الأسبوع المقبل لاسيما أنه يتواكب مع نهاية المهلة القانونية لإعلان النتائج الفصلية للشركات.

وارتفع سهم بنك الكويت الوطني 1.1 في المئة ومجموعة الصناعات الوطنية اثنين في المئة وأبيار 1.6 في المئة.

بينما هبطت أسهم بيت التمويل الكويتي 1.4 في المئة وبنك الكويت الدولي 1.5 في المئة والمزايا 1.6 في المئة. (تغطية صحفية إيهاب فاروق- تحرير نادية الجويلي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below