June 19, 2013 / 12:12 PM / 6 years ago

مقدمة 1-مسؤول كويتي يتوقع اعلان الشركات الفائزة بمشروع الوقود البيئي في فبراير 2014

من أحمد حجاجي

الكويت 19 يونيو حزيران (رويترز) - قال محمد المطيري الرئيس التنفيذي لشركة البترول الوطنية الكويتية اليوم الأربعاء إنه يتوقع اعلان أسماء الشركات الفائزة بمشروع الوقود البيئي الهادف لتحديث مصفاتي ميناء عبد الله والأحمدي في فبراير شباط 2014 .

وقال المطيري في تصريحات للصحفيين على هامش حفل تكريم مسؤولين نفطيين سابقين إنه سيتم إغلاق مناقصة مشروع الوقود البيئي التي تم طرحها في ابريل نيسان الماضي في نوفمبر تشرين الثاني المقبل ثم تجري عملية تقييم العطاءات ”وفي نهاية فبراير (المقبل) نعلن عن التحالف الفائز.“

وأضاف المطيري أن الدراسات التي تجريها الشركة تظهر أن كلفته ستكون في حدود أربعة مليارات دينار أو أقل وهو ما يخالف تقديرات سابقة كانت قد أعلنت وقدرت الكلفة بمبلغ 4.6 مليار دينار.

ويهدف مشروع الوقود البيئي إلى تطوير المصفاتين ورفع طاقتيهما التكريرية الإجمالية إلى 800 ألف برميل يوميا من الوقود النظيف.

وتبلغ الطاقة الانتاجية لمصفاة الأحمدي حاليا 466 ألف برميل ومصفاة ميناء عبدالله 270 ألف برميل بمجموع 736 ألف برميل يوميا.

ومن أهداف مشروع الوقود البيئي أيضا تطوير وتوسعة كل من مصفاتي الاحمدي وميناء عبدالله وربطهما ليصبحا مجمعا تكريريا متكاملا وتأهيلهما لإنتاج مشتقات بترولية عالية الجودة وصديقة للبيئة مثل الديزل والكيروسين.

وتمتلك شركة البترول الوطنية الكويتية التابعة لمؤسسة البترول الكويتية الذراع التشغيلية للكويت في القطاع النفطي ثلاث مصاف للنفط حاليا هي مصفاة الشعيبة والأحمدي وميناء عبد الله وتسعى لإنشاء مصفاة رابعة في منطقة الزور لتحل محل مصفاة الشعيبة التي ستحال للتقاعد.

وأوضح المطيري اليوم أن هناك ستة تحالفات عالمية تتنافس على تنفيذ مشروع الوقود البيئي بعد أن انسحب التحالف السابع مبينا أن المناقصة تضم ”ثلاث حزم كبيرة“ يمكن لأي تحالف أن يفوز بحزمة أو أكثر منها.

وذكر المطيري أن الكويت ستطرح مناقصة المصفاة الرابعة في نوفمبر تشرين الثاني المقبل.

وتهدف المصفاة الرابعة إلى انتاج زيت الوقود منخفض الكبريت والصديق للبيئة لتغذية محطات الكهرباء والماء الموجودة في الكويت وبعض المنتجات الأخرى المخصصة للتصدير ومن المقرر أن تبلغ طاقتها التكريرية 615 الف برميل يوميا ليرتفع عند تشغيلها إجمالي ما يتم تكريره في الكويت إلى 1.4 مليون برميل يوميا.

وأوضح المطيري أن الشركة طرحت بالفعل في نهاية ابريل نيسان الماضي مناقصة ”لتأهيل أرض المصفاة“ الواقعة في منطقة الزور نظرا لأن هذه الأرض ”طبيعتها ناعمة.“

وأوضح أن مدة استدراج العروض ستتراوح بين اربعة إلى ستة أشهر بعد فتح باب المناقصة.

وحول إحالة مصفاة الشعيبة للتقاعد فور تشغيل المصفاة الجديدة قال المطيري ”لايوجد تغيير“ في هذه الخطة. (تغطية صحفية أحمد حجاجي في الكويت - تحرير نادية الجويلي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below