February 9, 2015 / 3:28 PM / 5 years ago

مقدمة 1-الكويت تبدأ تطوير مصفاة ميناء الأحمدي على مدى أكثر من شهر

(لإضافة تفاصيل وبيع شحنة من زيت الغاز مع تغيير المصدر)

دبي/سنغافورة 9 فبراير شباط (رويترز) - قال متحدث باسم شركة البترول الوطنية الكويتية التي تمتلك مصافي النفط الحكومية اليوم الإثنين إن الشركة بدأت عملية تطوير تستغرق شهرا لمصفاة ميناء الأحمدي أكبر مصافيها والتي تبلغ طاقتها التكريرية 442 ألف برميل يوميا.

وقال المتحدث باسم الشركة خالد العسعوسي لرويترز إن المصفاة بدأت إجراء إصلاحات كبيرة لمرافق المعالجة الخاصة بها مؤكدا أن الطاقة الإجمالية لمعالجة النفط في المصفاة لن تتأثر بتوقف العمل بوحدات التكرير بينما ستتأثر مبيعات المشتقات الوسيطة قليلا.

وأوضح العسعوسي أن الوحدة سوف تعود للعمل في مارس اذار المقبل.

وقال إنه من المتوقع حدوث نقص في منتجات البنزين بسبب الأشغال بالمصفاة لكن ستتم جدولة شحنات لسد أي نقص في الانتاج خلال هذه الفترة.

وقال العسعوسي إن وحدات التكسير التحفيزي المائع ووحدات لإنتاج زيت الغاز ووحدات لنزع الكبريت ستخضع لعمليات صيانة.

ويوجد بالكويت ثلاث مصاف للنفط طاقتها التكريرية 930 ألف برميل يوميا وهي مصفاة الشعيبة ومصفاة ميناء عبد الله إلى جانب مصفاة الأحمدي.

وبشكل منفصل قال تجار إن مؤسسة البترول الكويتية طرحت شحنة نادرة من زيت الغاز بنسبة كبريت 1.5 بالمئة في السوق الفورية في صفقة من المتوقع إتمامها في وقت لاحق اليوم الاثنين. (إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية - تحرير محمد عبد العال)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below